الرئيسية / أخبار وطنية / حينما تُسند الرعاية السامية لغير أهلها.. مهرجان ‘‘عبد الصمد الكنفاوي’’ بالعرائش نموذجًا..‎
مهرجان عبد الصمد الكنفاوي
مهرجان عبد الصمد الكنفاوي

حينما تُسند الرعاية السامية لغير أهلها.. مهرجان ‘‘عبد الصمد الكنفاوي’’ بالعرائش نموذجًا..‎

موطني نيوز

يبدو أن الرعاية السامية لصاحب الجلالة، التي أُسندت لمهرجان العراءئش للثقافة والفنون والتراث ‘‘أو مهرجان عبد الصمد الكنفاوي’’ قد تُسحب السنة المقبلة من الجهة المنظمة التي لا زالت تُراوح بين الهواية وسوء التنظيم، والعبث في التعامل مع الحدث فني من قيمة مهرجان دولي.. وأولى الأخطاء التي سقط فيها المنظمون هي الإعتذار عن تقديم النشيد الوطني، بحضور العامل بسبب عطب تقني، قبل أن يُبث النشيد دون سابق إنذار أو إشعار، ليرتبك المنزظمون وينسفون الحدث منذ أول وهلة..
ومن دواعي سحب الرعاية السامية من الجهة المنظمة، عدم قدرتها على الوفاء والإلتزام ببرنامج المهرجان والذي تاخر في جل تفاصيله، وعاش نوعا من العبث في تنظيم جل فقراته..
وللجانب الإعلامي قسط من العبث حيث وُجد ممثلو وسائل الإعلام أمام مزاجية المنظمين وبعض رجال الأمن الخاص، الذين لم يستوعبوا بعد أهمية الحضور الإعلامي، الذي كابدت الجهات الوسيطة من أجل استقطاب وسائل الإعلام، ومن الزلاّت التي لا تُغتفر هي إسناد التنظيم لشباب لم يخبروا بعد التعامل مع الأحداث الكبرى، فعوض أن تستعين الجهة النظمة بالمتخصصين في مجال التظاهرات الكبرى، أعطت المسؤولية لشباب يلتقطون السيلفي مع الفنان عوض الحماية من هيجان الجمهور، والرقص داخل خيمات المسؤولين وغيرها من التصرفات الصبيانية، التي شوهت صورة الرعاية السامية.
إن التدقيق في البرنامج الفني والثقافي وربط المسؤولية بالمحاسبة، التي تحدث عنها جلالة الملك باتت لزاما أن تُفعّل حتى على فعاليات المجتمع المدني، خصوصا الجمعية المنظمة، لهذا الحدث الفني الذيفشل في الإختبار في أول امتحان له..

عن jouy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عامل يناء يلقى حتفه

عامل يلقى حتفه بورشة بناء في مدينة مريرت بإقليم خنيفرة

هشام بوحرورة – موطني نيوز علم موطني نيوز من مصادر خاصة أن أحد المواطنين المسمى ...

This site is protected by wp-copyrightpro.com