ماذا تعرف عن عقود العمل الموسمية في إيطاليا 2018

موطني نيوز

الهجرةالهجرة الى ايطالياعقود العمل الموسمية
عقود العمل الموسمية في إيطاليا 2018 .. شرح مفصل ومبسط ليستفيد منه و يفهمه الجميع
إن كان لك قريب في إيطاليا أو شخص تعرفه فهذه هي الفرصة لمساعدتك في الوصول الى إيطاليا

العديد من الناس لديهم معلومات خاطئة عن هذا الموضوع ، وذلك لاحظناه من خلال أسئلة بعض المتابعين الكرام التي تُظِهر أن صاحبها يحمل معلومات خاطئة وللأسف نتيجة بعض الفيديوهات والمواقع التي تنشر مواضيع كاذبة دون مراعاة لمصداقية الخبر.

فنجد في الأسئلة مثلا : “تسجلت السنة الماضية في عقود العمل الموسمية 2017 ولم يتم قبولي ، لماذا ؟” أو ” كيف أتسجل في الموقع لأعمل في إيطاليا ؟ ” الى غيرها من الأسئلة الخاطئة في الأساس .

لماذا نقول أنها خاطئة ؟ هذا ما ستتعرف عليه عزيزي القارئ في هذا المقال بعد أن نشرح الطريقة الصحيحة للدخول الى إيطاليا عن طريق عقود العمل الموسمية في إيطاليا و نقدم الشروط المطلوبة في ذلك .

معلومات عامة عن عقود العمل الموسمية في إيطاليا 2018 :
كالعادة إيطاليا تخصص عقود عمل لجلب اليد العاملة من الخارج ، حيث أن كل سنة تحدد الحكومة رقما لعدد طلبات العمل وذلك بحسب ما يطلبه أرباب العمل أو المشغلون من غرف الصناعة والتجارة ، وهذه السنة، فإن عدد عقود العمل الموسمية في إيطاليا 2018 ، بلغ 30850 عقد عمل .

هنا نريدك أن تفهم شيئا مهما وهو أن هذا العدد كله ، ليس مخصص للأشخاص الذي يقيمون خارج إيطاليا فقط ، بل هو موجه أيضا للأشخاص المتواجدين في إيطاليا سبق لهم أن اشتغلوا هناك أودخلوا عن طريق الدراسة ويريدون تغيير نوع الإقامة ، وكذلك حتى بالنسبة للأشخاص الذين يشتغلون في الإتحاد الأوروبي …فحتى هؤلاء يشملهم قانون العقود الموسمية ، ولكي تصبح إقامتهم متجددة ودائمة عليهم أن يدخلوا في ما يسمى “بنظام الكوطا “.

بالنسبة للأشخاص الذين سيدخلون الى إيطاليا أول مرة عن طريق عقود العمل الموسمية فقد صرحت الحكومة بالعدد المطلوب وهو 18 ألف عقد عمل موسمي لأشخاص سيشتغلون في القطاع الفلاحي أو السياحي، وهذا يمثل أكثر من النصف بالنسبة للعدد الإجمالي المطلوب فيما صرحت بــ 12850 عقد عمل موسمي بالنسبة لمن جاؤوا الى إيطاليا للدراسة أو لهم بطاقة الإقامة في إيطاليا للعلاج ، أو يشتغلون في الإتحاد الأوروبي..

تنبيه : عقود العمل الموسمية في إيطاليا 2018 غير مخصصة لتسوية أوضاع المهاجرين السريين في إيطاليا ، بل هي لمن خارج التراب الإيطالي
وسنتحدث في مقال قادم عن حيلة يمكن من خلالها للمهاجر السري أن يشتغل بعقد موسمي

ماهي مدة الإقامة التي توفرها عقود العمل الموسمية في إيطاليا 2018 :
العمل الموسمي يوفر رخصة إقامة تتاروح بين عدة مدد زمنية مختلفة ، شهر أو شهرين أو 6 أشهر الى 9 أشهر ، وبالتالي فكل من يدخل بهاته الطريقة ، يجب عليه أن يخرج عند انتهاء المدة المحددة في العقد ، ولا يمكنه الحصول على بطاقة الإقامة لمدة سنة ، وكل من يبقى خارج المدة المحددة ،فهو يعتبر مهاجرا سريا ولا يمكنه تسوية وضعيته ( اللهم من اتبع طريقة أخرى )

كيف يمكنني التسجيل في عقود العمل الموسمية في إيطاليا 2018 ؟
هذا هو السؤال الذي قلنا عليه في مقدمة المقال أنه سؤال خاطئ ، لماذا ؟ لأنه ببساطة ليس أنت من يتسجل ، في موقع وزارة الداخلية الإيطالية وللأسف هناك مواقع وفيديوهات يشرحون طريقة التسجيل وهذه حقيقة مزيفة ، والسبب أنه بالفعل يمكنك التسجيل في الموقع ، ولكن سوف لن يهتم بك أحد ، فمن أنت ؟ ومن هو مشغلك ؟ وما هو رقمه الضريبي ؟ هذا الموقع ( أي موقع وزارة الداخلية الإيطالية ) ليس موقعا للبحث عن عمل، لذلك لا تضيع وقتك في التسجيل وانتظار الريح

إذن ماهي الطريقة الصحيحة ؟
الطريقة الصحيحة تكمن في إيجاد رب عمل مقيم في إيطاليا ( قد يكون هذا المشغل إيطالي الجنسية أو مهاجر و يقيم بشكل شرعي وله استثمار يريد استقطاب عمال له ) .

لذلك إن كان لك قريب في إيطاليا أو شخص تعرفه فهذه هي الفرصة لمساعدتك في الوصول الى إيطاليا من خلال بحثه لك عن رب عمل ، أو يشغلك عنده إذا كان له مشروع .

لكن يرجى الحذر : خلال هاته الفترة يكثر النصابون ، لذلك أي شخص يطلب منك مبلغا من المال مقابل الحصول على هاته العقود فاعلم أنه نصاب ، لأن هاته العقود مجانية وتدفع خلالها فقط 16 اليورو للتمير
إذن لا يمكن لك الدخول الى ايطاليا عن طريق العقود الموسمية إلا إذا عثرت على رب عمل وفي حالة تعرفت على رب عمل أراد أن يشغلك عنده ( كما قلنا ربما يكون أخوك أو من عائلة… ) فيجب أن تعطيه اسمك الكامل وتاريخ ازديادك ، ونسخة من جواز سفرك ،ومدة صلاحية جواز سفرك ، ومن أين أخذت هذا الجواز …

عند ذلك يأخذ المشغل هاته المعلومات ويقدمها في موقع وزارة الداخلية الإيطالية بمعنى آخر هو من يسجلك ، ولست أنت من يتسجل

هل يمكن لأي شخص أعرفه في إيطاليا أن يستدعيني عنده ؟
كونك تعرف شخصا في إيطاليا لا يعني أنه بإمكانه أن يستدعيك للعمل عنده ، إلا اذا كان متوفرا على عدة شروط

فماهي هاته الشروط المطلوبة في رب العمل والعامل ؟
رب العمل كيفما كان ايطالي الجنسية، أو قريب لك يقطن في ايطاليا ، يجب عليه أن يكون له استثمار (مثلا مقهى، مطعم … أو له ضيعة فلاحية ويريد استقطاب عمال أجانب ليشتغلوا عنده خلال مدة معينة) بالإضافة الى أن يكون مسويا لأمور قانونية تخص أصحاب المشاريع الذين يستقطبون العمالة الأجنبية مثل :

أن يكون لرب العمل مدخول يغطي كافة احتياجاته الأسرية بشكل مطمئن
أن يكون منخرطا في الضمان الإجتماعي
أن يكون مسددا لكافة الضرائب
ألا تكون لديه سوابق
أن يوفر بيتا لائقا للمهاجر الذي سيعمل معه في القطاع الفلاحي أو السياحي
و يشترط في العامل

ألا يكون في الأراضي الإيطالية بطريقة غير شرعية أو على الأقل ( كان مختفيا عن الأنظار ولم يأخذوا بصامته في السابق)
ألا تكون لديه سوابق عدلية داخل ايطاليا
أن يسجله رب العمل ضمن الأسماء التي يريد أن يستقطبها
إذا لم يحترم الشخص هذه الشروط فلن يقبل ولو كان رب عمله مستوفيا جميع الشروط
إذا كانت جميع الخطوات التي ذكرناها متوفرة يبقى على رب العمل أن يدخل الى موقع وزارة الداخلية ويسجل اسمه ومعلوماته واسمك أيضا ومعلوماتك الشخصية التي أعطيتها له وهكذا تكون قد استملت الشروط الصحيحة

متى يمكن لمشغلي أن يسجلني ؟
هناك كما أشرنا أكثر من 18 ألف منصب مخصص لعمال موسميين من أكثر من 27 دولة من بينها المغرب والجزائر وتونس ومصر و السودان وسينطلق التسجيل في موقع وزارة الداخلية الإيطالي يوم 24 يناير 2018 حيث يمكن الدخول الى الموقع وملء الإستمارة ، لكن الدفع سيكون يوم 31 يناير 2018 على الساعة 9 صباحا لذل يجب أن يكون الشخص الذي يريد أن يشغلك على استعداد بحيث يكون قد ملأ الإستمارة وينتظر الوقت المحدد .

على الساعة 9.00 يجب أن يحاول رب العمل أن يضغط على زر إرسال لأنه خلال دقائق معدودة ستبلغ آلاف الإرسالات ، وبذلك تتضاءل الحظوظ ، لأنهم يعملون بمبدأ من أرسل أولا ، ومن ثم عندما يبلغون العدد المحدد يبدأون في دراسته ، فيما الأعداد الأخرى تبقى في لائحة الإنتطار
مثلا إذا كانوا سيأخذون من الجزائر 1400 شخص ( مثلا وليس رقما حقيقيا) فإنه خلال دقائق ستجد أنه أكثر من 1400 إرسالية للطلب وبذلك أي رقم يأتي بعد هذا العدد يكون في خانة الإنتظار .

خانة أو لائحة الإنتظار لا تعني الإقصاء خصوصا إذا كان الرقم قريب وليس بعيد ، فلا تحزن أذا وجدت نفسك في لائحة الإنتظار ، لأن العديد من الطلبات يتم اقصاؤها بسبب الأخطاء ،أو بسبب عد أهلية أصحابها ، لذلك يضطرون الى قبول الأشخاص الذين تسجلوا من بعدهم .

اترك تعليقاً