المعسل المهرب

المعسل المهرب والمنتهي الصلاحية يغزو مدينة بنسليمان في غياب القائمين على حماية المستهلك

رئيس التحرير – موطني نيوز

علم موطني نيوز من مصادر مطلعة أن مجموعة من محلات بيع التبغ بمدينة بنسليمان وعلى رأسها المحل المقابل لثانوية الحسن الثاني بالقرب من مصرف المغرب، يتاجرون في مادة المعسل المهرب والخطير في هذه العملية أن هذه المادة منتهية الصلاحية وهو ما يشكل خطرا على صحة المواطن مما بات لزاما على الأجهزة الأمنية والمصالح المختصة والتي لها علاقة بالمستهلك من التحرك للضرب بيد من حديد على كل من سولت له نفسه التلاعب بصحة المواطن السليماني.

وبحسب تصريحات بعض مستعملي هذه المادة فقد صدموا من الطريقة التي أصبح يباع بها المعسل حيث لم يعد يباع داخل علبته الأصلية بل أصبح يقوم أصحاب هذه المحلات بإخراجه من علبته حتى لا ينكشف أمرهم، وحتى لا يطلع المدخنين لهذه المادة على تاريخ الصلاحية ويتم لفه في ورق الألمنيوم للزبائن، وهي في حد ذاتها عملية مخالفة للقانون وتستوجب الردع من قبل الأجهزة الأمنية والسلطة المحلية والجهات المعنية بحماية المستهلك.

وعليه فأن مدينة بنسليمان أصبحت تحت رحمة المتاجرين لهذه المادة، ولا يهمهم ما قد يتعرض له المستهلكين أو أي مضاعفات قد تنتج عن استعماله، لهذا فإننا ندق ناقوس الخطر ونحمل المسؤولية الكاملة لكل فرق الرقابة الصحية وحماية المستهلك وحتى السلطات المحلية و الأمن، لأن المدينة لم تعد في مأمن بسبب جشع تجار منعدمي الضمير، فما على الجهات المعنية سوى التحرك بأقصى سرعة قبل أن يتم التخلص من هذه المادة والتي يتوفر عليها أغلب محلات بيع التبغ بالمدينة ولنا عودة للموضوع باسم أصحاب المحلات و مزوديهم. 

اترك تعليقاً