جماعة تسلطانت

جماعة تسلطانت تحتفي بتلامذتها والأطر المتقاعدة في حفل التميز

يوسف زريعة – موطني نيوز

نظم مجلس جماعة تسلطانت بشراكة مع جمعية تسلطانت للتنمية والرياضة والثقافة حفل التميز بمناسبة نهاية موسم 2017/2018 بدار الطالبة مساء يوم السبت 14 يوليوز 2018، وذلك احتفاء بالتلميذات المتفوقات والتلاميذ المتفوقين على صعيد المؤسسات التعليمية بجماعة تسلطانت في المستويات الاشهادية: مستوى السادس ابتدائي والثالثة اعدادي ومستوى الجهوي في أولى بكالوريا و مستوى الثانية باكالوريا. وقد استفاد المتفوقون من جوائز نوعية من كتب ودراجات ولوحات إلكترونية وحواسيب محمولة، وزعت على كل المتوفين الذي حضروا الحفل رفقة آبائهم. وقد بلغ عددهم 32 تلميذا وتلميذة.( 22ابتدائي/2 اعدادي /6 ثانوي تأهيل، كما شهد الحفل لحظات اعتراف مؤثرة همت فئة الأساتذة الذين أحيلوا على التقاعد بالمؤسسات التعليمية بتسلطات خلال هذا الموسم، فقد تم تكريمهم في لحظات مؤثرة تسلموا خلالها الدروع التكريمية وجوائز تقديرية، حيث بلغ عددهم 22 أستاذا وأستاذة من مختلف المؤسسات التعليمية بتسلطانت.

جماعة تسلطانت
جماعة تسلطانت

وعرف الحفل حضورا نوعيا، من مختلف الشخصيات، فقد كان من بين الحضورالسيد رئيس مجلس جماعة تسلطانت ونوابه وأعضاء المجلس، والسلطة المحلية، وممثل عن مدير الاكاديمية السيد محمد العربي سعد، والسيد المدير الإقليمي لمديرية مراكش سالم المسعودي، ممثلين عن النقابات التعليمية (الجامعة الوطنية لموظفي التعليم، والجامعة الحرة للتعليم)، والسادة المديرين والسيدات المديرات،والسادة الاساتذة والسيدات الأستاذات، ورؤساء الجمعيات بتسلطانت.

جماعة تسلطانت
جماعة تسلطانت

وألقى السيد رئيس المجلس الجماعي كلمة مؤثرة أوضح فيها اهتمامه الخاص بقطاع التعليم وذلك يتجلى في الواقع من خلال انخراطه في مجموعة من المشاريع بشراكة مع الأكاديمية والمديرية، كما حث على إيلاء العناية والاهتمام بالتلاميذ والتلميذات، حيث اعتبر تلك النتائج التي حصلها التلاميذ والتلميذات نتيجة لجهود الأطر التربوية والادارية والتلاميذ، وكل المتدخلين في العملية التعليمية.

كما ألقى السيد المدير الإقليمي كلمة هو وممثل الأكاديمية، أكدا فيها على الشراكة القوية التي تجمع بين جماعة تسلطانت والأكاديمية والمديرية، منوهين بالنتائج المحصلة على صعيد جهة مراكش أسفي عامة وجماعة تسلطانت خاصة. وقد سير الحفل الأستاذة السعدية الكرومي التي أدارت ونشطت هذا الحفل باقتدار وحكمة، أضفت عليه لمسات جعلته متميزا، ومما زاد الحفل بهاء وبهجة تلك الفقرات التنشيطية التي تخللت الحفل ، بدءا بتلاوة القرآن من قبل القاريء الدولي المتميز ابن تسلطانت البار عبد الله لمهيوي الذي شنف اسماع الحاضرين بتلاوته المتميزة وتلاوة الشاب أيوب، اضافة الى الفقرات الانشادية التي قدمها براعم م.م النزالة ودار الطالبة مما جعل الحفل متميزا.

جماعة تسلطانت
جماعة تسلطانت

ولا ننسى جنود الخفاء أعضاء اللجنة التنظيمية التي أخرجت هذا الحفل في حلته المتميزة. والتي شكرها الحاضرون والمكونة من :رشيد إنوى- مراد أيت سوسان- عمر السنبط – محمد اكجوض – عبد الفتاح ايت الغوات – لحسن العزاوي – محمد الرزوقي “حسن ريحة” يوسف زريعة والشكر موصول للجنة الفنية وكل العاملين بدار الطالبة وكل المتعاونين وكل من سااهم من قريب أو بعيد في إنجاح هذا الحفل .

اترك تعليقاً