مستوصف سيدي بطاش

خدمات الصحة المجانية بسيدي بطاش تتحول إلى مؤداة عنها بقدرة قادر والأدوية تنقل بطرق غير صحية

رئيس التحرير – موطني نيوز

أي زائر لجماعة سيدي بطاش وبدون أي تفكير يعلم جيدا أنه في منطقة أقل ما يمكن أن نصفها أنها خارج التغطية وبعيدة كل البعد عن الحضارة، وبالصدفة عاين موطني نيوز أن نقل الدواء من مندوبية الصحة في اتجاه مستوصف سيدي بطاش في ظروف غير صحية بحيث أصبح كل من هب ودب يتكفل بنقل الادوية اما على متن سيارة خاصة أو علي متن سيارة النقل العمومي (طاكسي، كار، سيارة نقل البضائع) والغريب أن الادوية يستفيد منها ساكنة جماعة سيدي يحيى زعير التابعين إداريا لعمالة الصخيرات تمارة مثل دواوير (الرمامحة، اولاد سالم واولاد طيب).

والخطير في الموضوع وبحسب مصادر موطني نيوز صرح لنا بعض الساكنة أن الفحص بالصدى بمستوصف سيدي بطاش لم يعد مجاني بل أصبح يخضع لتعريفة خاصة ابتداء من 50 إلى 100 درهم للفرد.

والجميل وبحسب ذات المصدر لموطني نيوز أن أغلب المواعيد للفحص بالصدى تكون ابتداء من الساعة 6 مساء أي خارج أوقات العمل، وعند استفسارن على سبب هذا الموعد بالتحديد أخبرونا أن الطبيب المكلف يخشى على جهاز الكشف بالصدى من اللحامة “السودور” حلل وناقش الشيء الذي لم نجد له تبريرا.

وعليه نتمنى من السيد مندوب الصحة بأن يقوم بزيارة تفقدية لمستوصف سيدي بطاش بإقليم بنسليمان للوقوف على الحقائق وذلك بإجراء بحث مع الساكنة بالإضافة إلى إحصاء الأدوية ومن هي الجهة التي تستفيد منه؟ وهل بالفعل ينحدرون جماعة سيدي بطاش التابعة ترابيا لإقليم بنسليمان؟

اترك تعليقاً