خطير .. 48 في المائة من المغاربة يعانون من مرض نفسي أو عقلي

رئيس التحرير – موطني نيوز

أرقام مخيفة سجلت بالنسبة للأمراض النفسية والعقلية، فبحسب الإحصائيات الرسمية فإن 48 في المائة من المغاربة يعانون من مرض نفسي أو عقلي، أي أن شخصا من بين اثنين يعاني من اضطراب عقلي أو نفسي، إضافة إلى انعدام تكوين الأطباء المختصين في الطب العقلي والممرضين المختصين. ولا يتوفر المغرب الا على 197 طبيبا نفسيا يشتغلون في القطاع العمومي وهو رقم ضعيف بالنظر إلى المعدل العالمي، إذ يفترض، حسب المعايير الدولية، أن يتوفر 3.66 طبيبا مختصا لكل 100 ألف نسمة في حين لا يوفر المغرب سوى أقل من مختص أي 0.63 لكل مائة ألف نسمة. لدلك نجد ان اغلب المرضى يوجه للأضرحة والشعوذة في غياب مؤسسات صحية ومجانية العلاج والادماج الاجتماعي وارتفاع أسعار الأدوية الخاصة بالأمراض النفسية والعقلية.مع استهلاك المغاربة لأدوية الأمراض النفسية والعقلية، أن القيمة الاستهلاكية وصلت خلال السنة الماضية إلى 70 مليار سنتيم، و أن إجمالي مبيعات هذا الصنف من الأدوية عند حاجز 12 مليون علبة، أغلبها مضادات الاكتئاب والذهان ومهدئات.كما ان ميزانية الأدوية المخصصة للأمراض النفسية والعقلية، وصلت إلى مليون درهم سنة 2017، أي 6 بالمائة من ميزانية الأدوية المخصصة لوزارة الصحة، في وقت لم تتجاوز ما نسبته 1،2 في المائة من الميزانية العامة للأدوية.

اترك تعليقاً