1

الاحتفال بالسنة الامازيغية 2969 بدار الشباب بمدينة بنسليمان

بقلم سعيد سليمان  – موطني نيوز

انطلاقا منها لترسيخ ،الهوية الأمازيغية، وكذلك من اجل تثبيت مقومات الثقافة الأمازيغية .
نظمت جمعية تيفاوت للثقافة والرياضة ،احتفالا كبيرا بمناسبة ،رأس السنة الامازيغية ، بدار الشباب بمدينة بنسليمان ،في نسختها الاولى ،تحت شعار :الاحتفال بالسنة الامازيغية مناسبة لابراز الثقافة المغربية.

شهد الحفل حضور جماهري كبير ، من بين الحضور السلطة المحلية والامن الوطني ،وممثلوا المنابر والصحافة الاقليمية، علاوة على الاعضاء المنتخبون ،وعدة فعاليات جمعوية.
وقد تميزت نسخة هذه السنة ،بالتنظيم المحكم والجيد ،كما جاء على لسان العديد من الفعاليات الحاضرة.

من جانب اخر سخرت جمعية تيفاوت للثقافة والرياضة ،كل امكانياتها من اجل السهر على الاعداد والتنظيم لهذا الحفل .
وتسعى الجمعية من خلال هذا الملتقى ،الى الحفاظ على الثراث الامازغي الاصيل ،وكذلك تمتين الروابط الاجتماعية بين الاسر الامازيغية فيما بينها ، والسليمانية بشكل عام،باعتبار ان مدينة بنسليمان تجمعنا جميعا.
انطلق الحفل على الساعة الرابعة بعد الزوال ، الحفل الذي قاما بتنشيطه وتقديمه ،الزميل انير انيماتور والاخت ايمان غزال.
استهل المنظمون الحفل بما تيسر من الذكر الحكيم بصوت المقرئ الطفل امين غزال .
وعلى نغمات النشيد الوطني اعلن عن انطلاق الحفل ،الذي ألقى رئيس الجمعية السيد ابلا براهيم كلمة ، شكر فيها الحضور والجمهور الغفير الذي غصت به جنبات القاعة، كما نوه بكل من ساهم في انجاح الحفل.

كما قام نائب الرئيس السيد سعيد سليمان بالقاء كلمة قام من خلالها بتقديم ورقة تعريفية،تطرق من خلالها إلى السياق التاريخي الذي يحتفل فيه الأمازيغ بهذد المناسبة، والدور الريادي الذي لعبه الامازيغ في تحريك مجريات الأحداث التاريخية ،وان الثقافة الأمازيغية تشكل جزءاً لا يتجزأ من هوية المغاربة بكل أطيافهم، الشيء الذي يجعل الدولة ملزمة باعتماد رأس السنة الامازيغية ، عيدا يتمتع فيه الجميع بالعطلة على غرار السنتين الهجرية والميلادية”….الخ.

شاركت في نسخة هذه السنة عدة فرق متنوعة، وهما فرقة اسلان الموسيقية وفرقة احواش تامونت والفكاهي عبد الاله المسييح اضافة إلى فرقة عبيدات الرما المحلية .

وقد افتتحت الفقرات الفنية، على اقاعات احوش لفرقة تامونت المتأصل في البيئة الثقافية الامازيغية .
تم تلتها فقرة الفكاهة مع عبد الاله لمسييح ،ابن مدينة مراكش ، الذي استقبل بحفاوة كبيرة من طرف الجمهور ،قدم من خلالها عروض جديدة تفاعل معها الحضور بشكل كبير.
بعد ذلك جاء دور فرقة عبيدات الرما بنسليمان {الشرقي} الهبت هي الاخرى بدورها المكان .

4
4

بعدما تعاقب على منصة العرض فرقة احواش تامونت والفكاهة اضافة الى عبيدات الرمى ،جاء دور مجموعة اسلان الموسيقية ،لتبدع هي الأخرى ،من خلال أغانيها الخالدة المتجدرة في التراث الموسيقي السوسي الأصيل و المعاصر،بكلمات مليئة بالحكم والأبعاد الرمزية والجمالية ،فكان تجاوب الجمهور مع مع تلك التحف الغنائية منقطع النظير.
وعلى نغمات مجموعة اسلان تم تقديم الاكلة الامازيغية الاصيلة ،(تاكلا و الكسكس بأملوا) في سياق متصل تم تقديم العديد من الشواهد التقديرية وهي على الشكل الثالي :
تم تقديم شهادة تقديرية على الفنان الكبير ابن مدينة بنسليمان واحد الداعمين لجمعية تيفاوت السيد الشرقي السروتي ،سلمها له رئيس الجمعية ابلا براهيم.

تم تقديم شهادة تقديرية على السيد رئيس المجلس البلدي السيد محمد جديرة سلمها رشيد السروتي.
تم تقديم شهادة تقديرية للسيد ابراهيم اليعقوبي سلمها له العضو في الجمعية احمد بوري.
تم تسليم شهادة تقديرية على السيد الهاشم ايت عبدالرحمان لمساهمته في نجاح الحفل سلمها له نائب الرئيس سعيد سليمان
تم تسليم شهادة تقديرية للسيد بوبكر منعم لمساهمته في نجاح الحفل سلمها له محافظ الجمعية محمد بيتري.
تم تقديم شهادة تقديرية للسيد كريم اليوسفي لمساهمته في نجاح الحفل سلمها له نائب الكاتب العام حسن ايت سعيد.
تم تسليم شهاداة تقديرية على السيد احمد جبار والمقرء الطفل امين غزال، وكذلك الفرق المشاركة.
في الاخير، اختتم الحفل على اقاعات احواش وضرب موعد السنة المقبلة ان شاء الله.

اترك تعليقاً