عاجل : غياب مندوب الصحة رغم تواجد كل المسؤولين بسبب وفاة طفل

رئيس التحرير – موطني نيوز

قمة الاستهتار بالمسؤولية واللامبالاة، فبعد تناول موطني نيوز صباح اليوم لحالة وفاة الطفل بسبب إرتفاع درجة الحرارة والشكوك تحوم حول مرض أنفولونزا الخنازير (H1N1)، حج إلى المستشفى الإقليمي جميع المسؤولين بإستثناء مندوب الصحة المسؤول الإقليمي على القطاع يا حسرة، وكأن صحة المواطنين وأرواحهم لا تعنيه ولا علاقة له بها.

فأخر الاخبار ونحن داخل قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي ببنسليمان تشير إلى أن هناك أمور غير مطمئنة، علما أن حالة الوفاة تتعلق بطفل يافع (ع.خ) من مواليد 12 فبراير 2002، الخطير وبحسب معلومات لم يتسنى لنا التأكد منها من مصدر محايد أن الهالك تم حمله للمستشفى ليلة أمس لتلقي الإسعافات لكن عدم تشخيص حالته إضطر العائلة إلى حمله مرة أخرى لقسم المستعجلات حيت أسلم روحه لبارئها دون تحديد أسباب الوفاة.

ليعرف المستشفى الإقليمي تواجد شخصيات أمنية وأخرى تابعة للسلطة المحلية بالإضافة إلى تواجد الشرطة العلمية والدرك الملكي حيت خلصت الأبحاث وبحسب مصادرنا إلى إحالة الجثة على الطب الشرعي للتشريح لتأكد من أسباب الوفاة هل هي ناتجة عن أنفولونزا الخنازير أم حمى أخرى مشابه.

وبالرغم من هذا الكم الهائل من السلطات الأمنية والمحلية يبقى مندوب الصحة أكبر الغائبين لحدود الساعة ويبدوا وبحسب مصادرنا أنه خارج الإقليم.

يتبع

اترك تعليقاً