الهرهورة: فشل لوبي العقار في الإستيلاء على قطعة أرضية بالازدهار لبناء مؤسسة تعليمية خاصة

عبدالله رحيوي- موطني نيوز

كماهو معلوم وجه سكان تجزئة الازدهار-سيدي العابد بعمالة الصخيرات تمارة، عريضة إلى رئيس المجلس الجماعي للهرهورة، والسلطات الإقليمية وذلك لتسجيل إعتراضهم على منح رخصة استثنائية لتغيير التخصيص لبقعة أرضية من مرفق عام إلى مؤسسة تعليمية خصوصية.
وحسب مصدر موثوق فإن الخبر عار من الصحة ولم تقدم أي رخصة إسثنائية ولم تصادق السلطات الإقليمية على أي شيء من هذا القبيل والأمر مجرد إشاعة من لوبي العقار .
وفي سياق ذي صلة يجدر الذكر أن البقعةالأرضية ذات رسم العقاري رقم 38/31872، المتواجدة بين إقامتي الإزدهار وإقامة بديعة، وإقامة الأطباء2، وإقامة النور، وإقامة الرمال الذهبية بجانب إعدادية يعقوب المنصور والتي تقدر تقريبا ب 8000متر حسب مصدر خاص، كانت موضوع مطامع العديد من لوبيات العقار والمشاريع الخاصة وصدمت بمعارضة شديدة من العامل الجديد يوسف دريس الذي أغلق جميع منافذ السطو عليها أو التحايل وأضاف مصدر “موطني نيوز” أنه ملح على إحترام تصميم التهيئة ليتأكد بجلاء أن تشييد مؤسسة تعليمية خاصة في القطعة الارضية وتفويتها للخواص أمر عار من الصحة ،والأمر لايعدو أن يكون مطامع ورغبة جامحة من اللوبي الذي قاوم من أجل الإستيلاء عليها ،لكن نزاهة وصرامة السلطات الإقليمية في شخص العامل الجديد يوسف دريس -حسب مصدر مطلع- أوقفت المهزلة ،لتتنفس ساكنة إقامة الازدهار بالهرهورة الصعداء .
وبالتالي الرفض التام لطلب مستثمرين بطلب تحويل الغرض المخصصة لها البقعة المذكورة في تصميم التهيئة الأول من مركب سوسيو ثقافي إلى مجموعة مدارس خاصة (تمهيدي ابتدائي إعدادي وثانوي) من ثلاثة طوابق.
يذكر أن القطعة الارضية في ملكية الأملاك المخزنية كانت تستغلها فقط شركة ريضال في وضع بعض معداتها ،والآن لازالت خالية ولن تعرف أية أشغال بناء لامؤسسة تعليمية أو أي شي من هذا القبيل ولم تفوت للخواص والخبر عار من الصحة بشكل قطعي في “إنفراد “خاص لموطني نيوز ولاوجود لأي رخصة إسثنائية.

اترك تعليقاً