محمد المديمي

الحقوقي المديمي : قربال رئيس جماعة تمصلوحت كذاب افاك وسمسار للعامل السابق المعزول

رئيس التحرير – موطني نيوز

في خرجة غير متوقعة وجه الحقوقي ورئيس المكتب التنفيذي للمركز الوطني لحقوق الانسان بالمغرب “محمد المديمي” مدفعيته ليعري خبايا رئيس جماعة تمصلوحت وكذا اشتغاله كوسيط لشركة عقارية معروفة اجتاحت دواوير تمصلوحت بايعاز العامل المعزول بإقليم الحوز سابقا.

وقال المديمي في تصريح للجريدة أن التاريخ الذي لايزور ان قائد تمصلوحت السابق مارس مهمته بكل أمانة واخلاص وتفاني وكان في قمة المستوى فلم يكن مرتشيا ولا سمسارا ولا إمعة كحال الامي صانع الأسنان الذي عصفت به الرياح ليصبح بين عشية وضحاها رئيس جماعة تمصلوحت بعدما احتال على بعض المرشحين واستمالة بعضهم بعدما هربهم الي مدينة الجديدة ليصبح رئيس جماعة كتب عليها القدر مثل هذه العينة.
وأضاف المديمي في ذات السياق أن عبد الجليل قربال كذاب افاك فاشل يعلق فشله على القائد السابق لماذا لم يذكر المستفيدين من البقعة الأرضية لجمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي الجماعة، و التي تم تفويتها لنافذين ومسؤولين محظوظين باسعار تفضيلية مثلهم مثل موظفي وأعوان الجماعة القروية تمصلوحت ضدا على القانون و من بين المستفيدين:
– ن.ق: قائد الدرك الملكي بإقليم الحوز سابقا
– م.ب: مندوب الإنعاش الوطني بالحوز سابقا
– م.ش: رئيس قسم الشؤون الداخلية بإقليم الحوز سابقا
– م.ك: مهندسة بالوكالة الحضرية بمراكش
– م.ب: رئيس دائرة أمزميز سابقا
– خ. ع: رئيسة قسم الاستثمار بالحوز سابقا
– ي.خ: الكاتب العام لعمالة إقليم الحوز سابقا
– ب.د: قائد القوات المساعدة بتمصلوحت
– ع.د: قائد الدرك الملكي بتمصلوحت سابقا
– عبد المجيد الحمادي : قائد قيادة تمصلوحت سابقا
– م. ش: قائد قيادة تمصلوحت سابقا
– ع. د: خليفة قائد تمصلوحت سابقا
– ع.ب: تقني يقسم التعمير بعمالة الحوز

وكشف نفس المتحدث أن رئيس جماعة تمصلوحت المسمى عبد الجليل قربال كان سمسار للعامل السابق المعزول المسمى البطحاوي ويقوم بالأفعال القدرة والنثنة فقد تم تفويت دوار اولاد يحي لشركة معروفة تعمل في مجال البناء بمحاضر ووثائق مفبركة واتحدى عبد الجليل قربال وزميله المعروف رئيس قسم التعمير بعمالة الحوز  المسمى زروق ان تكون الشركة سددت مابدمتها للجماعة، مع العلم أن هذه الشركة يديرها المتقاعد رئيس قسم التعمير السابق بولاية جهة مراكش.

وختم المديمي تصريحه إن إقليم الحوز استولت عليه عصابة من جل المسؤولين وعاتت فيه فساد وتم نهب ثرواته وراضيه أما بالنسبة للامي صانع الأسنان فإنه يعلق فساده على الشرفاء واتحداه ان يقول ماقاله بوجود القائد السابق.

اترك تعليقاً