الصويرة : نحاج ورشة عمل التشخيص التشاركي بالثانوية الإعدادية الجديدة

محمد هيلان – موطني نيوز

بعد إعلان وكالة حساب تحدي الألفية-المغرب، المؤسسة العمومية المسؤولة عن تنفيذ برنامج التعاون الموقع بين الحكومة المغربية و مؤسسة تحدي الألفية الأمريكية “الميثاق الثاني”، عن طلب للشراكات يستهدف الفاعلين التقنيين والماليين الراغبين في الإنخراط في نشاط “التعليم الثانوي” المندرج في إطار الميثاق الثاني من خلال تقديم خبرة أو تمويلات إضافية ، و بعد ان حازت جهة مراكش أسفي على فرصة استفادة بعض المؤسسات التعليمية العمومية من الدعم التربوي و إصلاح البنية التحتية للمؤسسات التي وقع عليها الإختيار بعد إجراء قرعة منحت الأولوية لخمس مؤسسات تعليمية عمومية بإقليم الصويرة من بينها الثانوية الإعدادية الجديدة بمدينة الصويرة التي استقبلت عصر يوم الخميس 21 مارس 2019 مجموعة من الشركاء في إطار تدارس التشخيص التشاركي لمختلف الأطراف الفاعلة بعدما تم تنظيم مجموعة من اللقاءات مع كل من : تلاميذ ذكور ثم اناث ،و نفس الشأن بالنسبة لداخلية المؤسسة ، كما تم تهيئ لقاء مع الآباء و أمهات و أولياء التلاميذ بالثانوية الإعدادية الجديدة و أخيرا تنظيم ورشة عمل شارك و ساهم فيها الشركاء الخارجيين من بينهم : المركب الإجتماعي ابتسامة بالصويرة في شخص السيد الشعيبي عزيز الصفريوي، المصطفى ابلينكا فاعل جمعوي ، جمعية بيتي في شخص السيد حسن القادري ، المعهد المغربي للتكنولوجيا ،جمعية مدرسين الحياة و الأرض ، فضاء الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير بالصويرة ، جمعية نوارس المغرب في شخص الفنان ياسر الضعيف ،جمعية الرحمة ، جمعية مجموعة كورال مدارس موگادور في شخص السيد محمد الصديقي ، جمعية محاربة السيدا ، جمعية الخير النسوية ، كل هؤلاء الشركاء الذين تعهدوا كل حسب موقعه بتقديم الدعم للثانوية الإعدادية الجديدة بالصويرة في اطار مشروع المؤسسة المندمج لوكالة حساب تحدي الألفية.

وفي نفس السياق تجدر الإشارة إلى انه تم تفعيل و أجرأة مشروع “التعليم الثانوي” بالأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين مراكش-آسفي، و المندرج ضمن البرنامج الثاني للتعاون “الميثاق الثاني” الموقع بين الحكومة المغربية و حكومة الولايات المتحدة الامريكية،و الذي سبق و احتضنت المديرية الإقليمية بالصويرة لقاء أعطى انطلاقة المشروع على مستوى المديرية، تحت إشراف السيد المدير الإقليمي و بحضور رؤساء المصالح المعنية بالمشروع و مديري المؤسسات التعليمية المستفيدة : ثانوية تالمست التأهيلية، ثانوية جابر بن حيان الإعدادية، الثانوية الإعدادية الجديدة، ثانوية محمد الزرقطوني الإعدادية و ثانوية سميمو الإعدادية يوم 28 فبراير 2019

وقد تميزت ورشة عمل التى أطرها أعضاء الفريق الجهوي لتنشيط المشروع و ممثل وكالة حساب تحدي الالفية و فريق مكتب الدراسات C2D ، المعهد إليه مواكبة محور “مشروع المؤسسة المندمج”
السيدة أمينة رفاس خبيرة مكتب الدراسات C2D
السيد محمد المديوني المواكب للمشروع
السيد محمد الحسني عضو جهوي للتنسيق
السيدة منية الادريسي منشطة المشروع المندمج

وقد عرفت الورشة العملية تقديم عروض نظرية مؤطرة، و تسجيل أكثر من 43 مشكلة مع تقديم اقتراح حلول لها و تقديم فرضيات لحلول العوائق التي من شأنها قد تؤثر سلبا على سير المشروع ، وقد لقيت الورشة التطبيقية استحسان الأطر المنظمة لها و خلصت إلى تحديد تركيبة فريق الشركاء على مستوى المؤسسة التعليمية الثانوية الإعدادية الجديدة .
و كان في ختام هذه الورشة التي دامت ثلاث ساعات تقديم كلمة شكر من قبل السيد مدير الثانوية الإعدادية الجديدة بالصويرة يوسف بوسن الذي نوه بعمل الفريق المشرف على التشخيص التشاركي كما تقدم بالشكر الجزيل لكل الشركاء.

اترك تعليقاً