الأعرج : المقاهي الثقافية فضاءات مفتوحة لتبادل المعارف والافكار وتداول الآداب والفنون

محمد بلمو – موطني نيوز

قال السيد محمد الاعرج وزير الثقافة والاتصال أن المقاهي الثقافية المغربية تشكل امتدادا لإرث حضاري أصيل وجميل، منذ الصالون الادبي لسُكَيْنَة بِنْتُ الحُسَيْنْ، مرورا بالصالونات الادبية المغربية الاندلسية لِوَلَّادَةْ بِنْتُ المُسْتَكْفِي وَنَزْهُونْ بِنْتُ القِلَاعِي، وبالمجالس السلطانية خصوصا في مرحلة الدولة العلوية، وانتهاء بالصالونات الادبية المغربية مع بداية القرن الماضي، مضيفا في كلمة له خلال حفل افتتاح الملتقى الوطني الثامن للمقاهي الثقافية أمس الجمعة بقاعة ابا حنيني بالرباط، القاها نيابة عنه السيد حسن الوزاني مدير الكتاب والمخطوطات، أن هذه المنتديات شكلت منطلقات لإشاعة أفكار التحديث، وإنتاج قيم الانفتاح، على غرار الصالونات الادبية الغربية منذ مطلع القرن السابع عشر في فرنسا، ومطلع القرن التاسع عشر في أمريكا، حيث كانت مشتلا لقيم الأنوار والحداثة والتقدم.


ونوه السيد الوزير في كلمته الافتتاحية بشبكة المقاهي الثقافية في المغرب وهي تنظم هذه التظاهرة انطلاقا من آليات التشارك والتشبيك والتواصل والتنسيق بين مختلف المتدخلين في الحقل الثقافي، بغاية جعل هذه المقاهي مجالس لإقامة الحوار البناء، وإدامة الأفكار الخلاقة، والاحتفاء بالمشاريع التنويرية والتنموية التي جعلت من المقهى فضاء لتبادل المعارف والافكار وتداول الآداب والفنون، بمشاركة ممثلي عشرات المقاهي الثقافية ببلادنا، مؤكدا ان ما يميز تجربة شبكة المقاهي الثقافية بالمغرب كونها فضاءات مدنية منفتحة ومفتوحة أمام العموم، تبحث عن متسع للفكر والشعر في المجال العمومي، من خلال إخراج العرض الثقافي والفني من القاعات المغلقة وجعله متوفرا ومتاحا أمام الجميع، مما يجعل وزارة الثقافة والاتصال حريصة على دعم هذا الملتقى الذي يلتئم كل سنة في سبيل تبادل الخبرات والتجارب التي راكمتها المقاهي الثقافية في مختلف جهات المملكة المغربية.


هذا وتميز حفل افتتاح الملتقى الثامن للمقاهي الثقافية بالمغرب، بتكريم كل من الروبيو بائع الجرائد وصديق المثقفين والفنانين، ووفاء بناني الصحافية في مجال الثقافة ومحمد بنحساين مدير المسرح الوطني محمد الخامس، كما توج الافتتاح بحفل فني كبير شارك فيه كل من جيل الغيوان الرقراق من سلا، والفنان محمد انفينيف من سيدي قاسم، ومجموعة “بولا بولا” من الرباط والفكاهية دليلة ناصر والثنائي الساخرحميدة وكبيدة، بالاضافة الى معرض فني بمشاركة كل من محمد لحميدي وعبد الجبار بلشهب وإدريس ماطو وإيمان فرحاتي ولبنى المانوزي.
وتحتضن دار الشباب النور بيعقوب المنصور صباح يوم السبت لقاء موسعا بين المكتب الوطني للشبكة ومنسقي المقاهي الثقافية لتقييم تجربة المقاهي الثقافية وتحديد معالم توسيعها وتطويرها أكثر، وعشية نفس اليوم سيتم عرض مسرحية “رماد.. يقين” لفرقة مسرح سيدي يحي الغرب من ديوان الشاعر محمد بلمو وإخراج الفنان طارق بورحيم، بالإضافة لقراءات شعرية لمبدعي الشبكة مع تكريم بعض الفعاليات الثقافية والإعلامية.

اترك تعليقاً