شجرة النخيل

بنسليمان : سبق وأن حذرناكم..فهاكموا النتيجة

رئيس التحرير – موطني نيوز

يبدوا أن بعض المسؤولين بهذه المدينة لا يهتمون بكل ما يكتب عن هذه المدينة بصفة خاصة أو حتى على الاقليم بصفة عامة ويعتبرون أن كل ما يكتب هي الإنتقادات لهم ولطريقة تسييرهم للأمور، وفي الواقع هي تصحيح لأمور قد تصل للمسؤول المعني بالامر من جهة خنوعة مغلوطة حتى يظل المسؤول يتوهم بأن ولايته لا تشوبها شائبة وأن “العام زين”.

1
1

واليوم وبعد سيل من التحذيرات وقع ما كنا نحذر منه، ألا وهو أشجار النخيل المحادية لإقامة القوات البحرية الملكية، وقلنا أن هذه الاشجارا تحديدا ستكون سبب خطير في إندلاع النيلان بسبب تواجدها تحت اسلاك التيار العالي مباشرة.

لم يكترث أي مسؤول لتنبيهاتنا بما فيهم المكتب الوطني للكهرباء أنذاك، واليوم وبحسب معاينة موطني نيوز فقد كبرت النخلة وعانقة الاسلاك العالية التيار متسببتا في حريق خلق نوع من الهلع للإقامة المجاورة، إستطاعت عناصر الوقاية المدينة إخماده، لكن الخطير هو لو سقط أحد تلك الاسلاك على الارض أو حتى على سيارة مركونة أو أحد المارة لكانت الكارثة.

هذا وتجدر الاشارة وبحسب مصادرنا ففي هذه الاثناء تتعرض نخلة أخرى متواجدة أمام مسجد القوات المساعدة للحريق، والسبب دائما هو أسلاك التيار العالي الذي بات يشكل خطرا على المارة خصوصا وأن هذه المنطقة تعرف تواد العديد من التلاميذ والتلميذات ممن يتابعون دراستهم بثانوية الشريف الادريسي. 

2
2

 مرة أخرى اتوجه برسالة إلى كل مسؤول، حذاري أن تحسبوا أنفسكم أكثر وطنيتا منا، فالصحافة الوطنية ورغم الهفوات إلا أننا مغاربة ولنا من الوطنية ما يفوق كل التصورات وما كتاباتنا إلى نقد بناء الغرض منه نتوير الرأي العام وتنبيه المسؤولين الغافلين..تحياتي

اترك تعليقاً