الرئيسية / Uncategorized / الهيئات الحقوقية بكليميم تتضامن مع الأستاذ جواد القاسمي

الهيئات الحقوقية بكليميم تتضامن مع الأستاذ جواد القاسمي

نيابة كليميم

نيابة كليميم

رئيس التحرير – موطني نيوز

توصلت جريدة موطني نيوز ببيان للرأي العام أصدرته لجنة المدافعين عن حقوق الإنسان بكليميم ، والمركز المغربي لحقوق الإنسان فرع كليميم، وجمعية الخيمة الدولية بهولندا على خلفية المضايقات التي يتعرض لها الأستاذ جواد القاسمي بالتعليم الإبتدائي، من طرف مفتش المقاطعة السادسة ، وبتواطؤ مع بعض الجهات داخل النيابة الإقليمية للتعليم بكليميم ، ومعروف أن التعليم بكليميم تنتعش داخله لوبيات تسعى إلى تركيع نساء ورجال التعليم ، ونسف صورتهم أمام تلامذتهم ، وهو الأمر الذي ينعكس سلبا على مردوديتهم ، ويقع كل هذا أمام صمت الوزارة الوصية، فهل ستتحرك هذه الأخيرة لرد الإعتبار لنساء ورجال التعليم؟ 

نص البيان:

الهيئات الحقوقية بكليميم                                                         

بيــــــــــان للـــرأي العـــــــــــام

تعرض أستاذ التعليم الإبتدائي جواد القاسمي رقم التأجير 1236707 للحيف والحكرة من المفتش (ع أ) وبتواطأ مع النيابة الإقليمية للتعليم ، حيث بدأت قصته مع مفتش المقاطعة السادسة منذ 2012 ، وذلك من خلال أربع زيارات الأولى بتاريخ 25 أكتوبر 2013 ، والثانية بتاريخ 10 مارس 2014 ، و الثالثة في 04 نونبر 2014 ، والرابعة في 12 دجنبر 2014 ، وخلال هذه الزيارات تعرض الأستاذ جواد القاسمي للحكرة من طرف المفتش الذي كان في كل مرة يستهزأ منه مع العلم أنه مشهود له بالعمل الجاد والإلتزام ، والخلق الحسن ، وفي واقعة غريبة بعد هذه الزيارات التي قام بها المفتش والتي أفضت إحداها إلى منح الأستاذ نقطة 20/10 حيث إعترض الأخير عليها ليتفاجأ بدل إنصافه ، برسالة ملاحظة من النيابة الإقليمية للتعليم بكليميم ، إذ من المفروض أن يسبقها إستفسار مما يؤكد أن هناك تواطؤ بين المفتش والنيابة الإقليمية ، خصوصا بعد أن راسل هذه الجهات في 30 ديسمبر 2014 يطلب تفتيش مضاد كحق من حقوقه يكفله له القانون ، وتم تجاهل طلبه هذا ، كما طالب في 26 فبراير 2015 طلب موافاة بتقارير الزيارت للسيد المفتش وتجاهلت النيابة الإقليمية طلبه كذلك ، مما دفعه إلى تقديم تظلم في 27 أبريل 2015 دون جدوى ، وإنطلاقا مما سبق يتضح أن هناك حيف وحكرة وإهانة تعرض لها الأستاذ جواد القاسمي ، ويدل هذا الأسلوب على أن هناك جهات تقف في وجه تحرر التعليم من قيود الإستغلال والمزاجية ، وتضرب عرض الحائط كل القيم والمبادئ ، وتسعى إلى نسف صورة رجل التعليم الشريف والحر ، وتحاول إخضاعه ، وتركيعه مما ينعكس سلبا على مردوديته وهذا الأمر هو الذي أوصل التعليم إلى ماوصل إليه من تدهور وتقهقروإنحطاط  .

وعليه نعلن للرأي العام مايلي :

ـ تضامننا المبدئي واللامشروط مع الأستاذ جواد القاسمي ، وكل نساء و رجال التعليم والمدرسة العمومية التي تتعرض لهجمة شرسة من قبل لوبيات وسماسرة تسعى إلى الإجهاز على ماتبقى من حقوق ومكتسبات .

ـ تنديدنا الشديد بهذه الممارسات غير القانونية التي يلجأ لها بعض المسؤولين التربويين والتي تهدف إلى تركيع نساء ورجال التعليم .

ـ دعوتنا مديرالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين إلى إرسال لجنة  للتحقيق في ملف الأستاذ جواد القاسمي الذي تعرض للإهانة والحكرة من طرف مفتش المقاطعة السادسة وبتواطأ مع جهات نافذة داخل النيابة الإقليمية للتعليم .

ـ تحميلنا المسؤولية الكاملة لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني  التي تقف مكتوفة الأيدي أمام تعرض نساء ورجال التعليم للحكرة والإهانة دون أن تحرك ساكنا .

بيان للرأي العام

بيان للرأي العام

عن admin

اضف رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أرملة الكنونيل محمد لبصير

أرملة الكنونيل محمد لبصير تفضح مافيا العقار بمدينة مريرت (فيديو)

هشام بوحرورة – موطني نيوز  احتضنت المحكمة الابتدائية بخنيفرة صباح اليوم الإثنين 16 أكتوير 2017 ...

This site is protected by wp-copyrightpro.com