مقر رئاسة النيابة العامة

رئاسة النيابة العامة توضح نطاق التصوير المسموح به لتقديم دليل إلى القضاء

عن المفكرة القانونية – موطني نيوز

تفاعلا مع الجدل الدائر حاليا في المغرب حول منع التصوير في الفضاء العام وكان آخرها صدور تعليمات لعناصر الشرطة، والمستشفيات العامة، أصدر رئيس النيابة العامة منشورا جديدا موجها إلى المسؤولين القضائيين وسائر القضاة في جهاز النيابة العامة، يتعلق بحماية الحياة الخاصة للأفراد.

توضيح الإطار القانوني المنظم لمنع تصوير الأفراد

وضح منشور رئيس النيابة العامة الإطار القانوني الناظم لمنع تصوير الأفراد حماية للحياة الخاصة، المتمثل بالأساس في قانون 103.13 المتعلق بمحاربة العنف ضد النساء، من جهة وبعض المقتضيات المتفرقة بين قانون الصحافة، وقانون 08.09 المتعلق بحماية الأشخاص الذاتيين تجاه معالجة المعطيات ذات الطابع الشخصي.

وتصل العقوبات المقررة لانتهاك الحياة الخاصة للأفراد إلى ثلاث سنوات حبسا، بغض النظر عن جنس الفاعلين أو الضحايا، وكيفما كانت الوسائل المستعملة في الاعتداء كالهاتف أو آلات التسجيل السمعي البصري أو الأنظمة المعلوماتية أو أي أداة أخرى.

دورية لتعزيز حماية الحياة الخاصة للأفراد

أوضح منشور رئيس النيابة العامة أن الهدف من المقتضيات القانونية الزجرية الجديدة يتجلى أساسا في حماية الحياة الخاصة للأفراد. وتشمل أوجه هذه الحماية منع التقاط أو تسجيل أو بث أو توزيع أقوال أو معلومات صادرة بشكل خاص، أو سري، دون موافقة أصحابها. فضلا عن منع تثبيت أو تسجيل أو بث أو توزيع صورة شخص أثناء وجوده في مكان خاص دون موافقته.

منع التصوير يقتصر على الأماكن الخاصة

عكس ما يروج في بعض وسائل التواصل الاجتماعي من أن نطاق حظر التصوير دون إذن خاص يشمل الحيز العام، لفت منشور رئيس النيابة العامة الانتباه إلى أن المنع يقتصر على المكان الخاص، موضحا أركان هذه الجريمة والتي تتمثل في:

-استعمال أي وسيلة من الوسائل تمكن من تثبيت الصور أو تسجيلها أو توزيعها، ويدخل في حكمها آلات التصوير الفوتوغرافية أو الهواتف أو الحواسيب، وعموما أي وسيلة تتيح إتيان تلك الأفعال.

-تواجد الشخص المعني بالصورة (الضحية) في مكان خاص، والذي يشمل كل مكان غير مفتوح في وجه العموم ولا يمكن ولوجه إلا بإذن أو موافقة من يشغله”.

ويدخل ضمن الحياة الخاصة، أيضا، “بث أو توزيع تركيبة مكونة من أقوال شخص أو صورته أو بث أو توزيع ادعاءات أو وقائع كاذبة، من خلال بث أو توزيع شريط فيديو أو شريط صوتي دون موافقة صاحبه. كما يجرم النص القيام ببث أو توزيع ادعاءات أو وقائع كاذبة”.

الاستئناس بالاجتهاد القضائي المقارن لحماية المبلغين عن الفساد

كان لافتا في منشور رئيس النيابة العامة أنه استعان بالاجتهاد القضائي المقارن الذي استقرّ على اعتبار “عملية التسجيل التي تكون الغاية منها تقديم دليل إلى القضاء أو الشرطة القضائية لا تقوم معها جريمة انتهاك الحياة الخاصة”. وقد أشار المنشور في هذا الصدد إلى أنه “سبق لمحكمة النقض الفرنسية أن اعتبرت جريمة تسجيل الأقوال الصادرة بشكل خاص غير متحققة رغم قيام المشتكى منه بتسجيل مكالمة هاتفية مع المشتكي”، لافتا الانتباه إلى أن القانون الجنائي الفرنسي يشترط في المادة 226-1 توفر قصد المساس بالحياة الخاصة، بينما لم يشترط المشرع المغربي صراحة هذا الشرط، مما يتطلب بلورة اجتهاد قضائي مغربي خاص”.

وعليه حث المنشور أعضاء النيابة العامة على مراعاة هذا الاجتهاد القضائي المقارن، ولو على سبيل الاستئناس لحماية المبلغين عن الفساد، ومراعاة المقتضيات القانونية التي تحمي الضحايا والمبلغين عن الجرائم والذين قد يلجؤون إلى حماية أنفسهم بمقتضى التسجيلات أو لإثبات الاعتداءات التي يتعرضون لها، كما هو الحال في جريمة الرشوة. يُذكّر أن المشرع نص على عدم امكانية متابعة الراشي الذي يبلغ السلطات القضائية عن جريمة الرشوة إذا قام بذلك قبل تنفيذ الطلب المقدم إليه وكان الموظف هو الذي طلبها.

الازبال بتمارة

تمارة : نائب برلماني ينعث الساكنة التي صوتت عليه ب “بوزبال”

عبدالله رحيوي – موطني نيوز.

أثارث تدوينة للنائب البرلماني والنائب الأول لرئيس جماعة تمارة عبدالعزيز العايض عن حزب العدالة والتنمية ردود فعل غير محمودة من ساكنة مدينة تمارة،حيث نشر في حائطه الفايسبوكي كلمة كرد فعل على حاوية باطنية تبثثها شركة ميكومار للنظافة بشارع مولاي علي الشريف بتمارة، وبعد مرور 24 ساعة على العملية إلتقطت الصورة من طرف فاعل جمعوي وصاحب مقهى كان ضد وضعها أمام مقهاه، وكانت التدوينة بقلم النائب البرلماني على الشكل التالي :

“في اقل من 24 ساعة على وضع الحاويات تحت ارضية يابى بوزبال او بوغنان الا ان يرمي النفايات في غير مكانها، وتصر الجماعة والشركة المفوض لها القطاع على القيام بالواجب وتنظيف المجال ، لان المواطن التماري يستحق الأحسن، وشكرا لعامل النظافة والله يهدي بوزبال”..
وقد أثارث عبارة بوزبال حفيظة الفاعلين الجمعويين والنشطاء الفايسبوكيين خصوصا وأنها أعتبرت أنها موجهة لساكنة حي المسيرة 1 بتمارة الذي صوت بقوة لحزب العدالة والتنمية وكام لها الفضل في إكتساح الجماعة والفوز ب 42 مقعد ومقعدين برلمانيين ، وفي نفس السياق إستياء لساكنة حي الفردوس مقر سكن النائب البرلماني عبدالعزيز العايض على بعد امتار قليلة من الحاوية.
من جهة أخرى ؛يذكر ان النائب البرلماني عبدالعزيز العايض عرف عليه الرزانة والحكامة وعدم التسرع ، لكن لم تعرف نفسيته في الوقت الذي نشر تدوينة “بوزبال” ،الأمر الذي جعل أصوات ترتفع للمطالبة بإعتذاره لساكنة تمارة التي يمثلها في البرلمان.

تدوينة النائب البرلماني
تدوينة النائب البرلماني

خميس سيدي يحيى : النسخة الرابعة من مهرجان الفروسية التقليدية

المصطفى المصدوقي – موطني نيوز

جماعة خميس سيدي يحيى آيت واحي تعرف حركية في جميع المجلات بعد قدوم رئيسها الحالي الذي يبذل مجهودات جبارة في سبيل النهوض بالجماعة ، الرئيس عزيز العجوطي الذي أصبح حديث كل لسان ليس بجماعة خميس سيدي يحيى آيت واحي فقط بل بباقي المناطق المجاور وكذا بكواليس المجلس الإقليمي ومجلس الجهة لتفانيك في العمل ، رئيس أبان عن حنكة وخبرة وتجربة لم يدع التقاليد والتراث الشعبي لكن فكر بمعية المقاول أبو العزيز وساهما معا في إنجاح الدورة الرابعة من المهرجان الربيعي لجماعة خميس سيدي يحيى آيت واحي للفروسية وفن التبوريدة التقليدية الذي امتد لثلاثة أيام من 18 إلى غاية 21 أبريل الجاري .


ففن التبوريدة او ما يسمى بالفن الراقي رغم بعض المخاطر تراث محلي توارثه الأجيال بالجماعة ، فالجماعة ومنذ الأزل تعيش دائما على رائحة البارود وتحبه وتعشقه فكانت بحق جماعة إلى جانب جماعات اخرى بإقليم الخميسات مفخرة في عالم التبوريدة ، ولما يصبح رئيس مجلسها الجماعي شخص من طينة عزيز العجوطي فلا بد من الوصول للهدف المنشود وهو النهوض بهذا الفن الراقي ، حضر جمهور من جهات مختلفة واستمتع بعروض التبوريدة التي كانت في مستوى الحدث .
حفاوة الاستقبال شعار رفعته اللجنة المنظمة والملاحظ ان الكل تجند لحفظ النظام من سلطة محلية و درك ملكي ووقاية مدينة وقوات مساعدة ، كما ساهم المقاول أبو العزيز في إعطاء دفعة مادية ومعنوية لهذا المهرجان ..

 

عبد الرحيم بوعيدة

عبد الرحيم بوعيدة : التاجر اذا افلس يبحث في دفاتره القديمة

رئيس التحرير – موطني نيوز

توصل موطني نيوز برسالة من السيد عبد الرحيم بوعيدة رئيس جهة كلميم واد نون، موجهة للرأي العام هذا نصها :

..التاجر اذا افلس يبحث في دفاتره القديمة، هذا المثل ينطبق هذه الأيام على بعض الأشخاص الذين يبحثون خلفي منذ مدة طويلة ، ومع أنني خارج المشهد السياسي بجهة كليميم واد نون إلا أن البعض يصر على اعادتي الى الأضواء رغم أني لا أحب بريقها الحارق ،وفي كل مرة يتم إخراج شيء من الأرشيف ، مرة انفصالي.. ومرة أخرى عنصري وقبلي.. ومرة ثانية مختلس وفاسد.. 

في مراكش قضيت أكثر من عشرين سنة لم أسمع فيها  هذه الاتهامات ولا غيرها الا في مدينتي كلمييم التي قضيت فيها أقل من سنتين رئيسا لجهة فريدة لم اذق فيها طعم الراحة يوما واحدا ، فيبدو أن لا كرامة لنبي في وطنه.. وانا لست نبيا ولا ملاكا ، أنا إنسان عادي لا حول له ولا قوة، لا يملك مالا ولا سلطة لحشد الدعم والناس في مكان عام، ولست من المرضي عليهم ليساندني شخص ما للأسف.. “ماعندي جداتي في المعروف”، وما عندي غير الله وقلة من الشرفاء وإيمان بحب الوطن وامل في المستقبل.. لا أحمل حقدا لأي أحد ولاتجمعني بالأشخاص الذين حاربوني أي مصلحة مشتركة ولا أريد أي شيء ولا أي مصلحة سوى غيرة حركتني من أجل جهتي ومسقط رأسي..

ودفعت ثمن هذه الغيرة ظغوطا وعراقيل خفية وظاهرة ومع ذلك لم يتساءل أحد  لماذا رئيس جهة كليميم واد نون وحده من يدفع الثمن.. ولماذا تم توقيف الجهة بين 12جهة !!

سؤال مغيب مع أن جوابه أوضح من شمس يوم قايظ، لكن لا أحد يبحث عن التفاصيل فقط من بين 200 مقال أو تصريح لأستاذ جامعي يتم استخراج ماتهوى أنفس البعض مع طبعا النفخ والتحريف لهؤلاء أقول ، أنا أستاذ جامعي راكم تجربة في البحث ولازال يحاول قراءة ذاته ومراجعة مواقفه وأهم خلاصة خرج بها ان تسيير المجالس في المغرب لايحتاج لأي ثقافة ولا شواهد هي خلطة معروفة على من يملك أسرارها ان يتقدم لتسييرها لكن بناء العقول يحتاج لعمل طويل وهذه مهمتنا في النهاية لذا لاتبحثو عن أي شيء في الأرشيف فأنا لا أخشى كتاباتي ولا تصريحاتي لأني اعتبرها سيرورة تطور وبحث عن الحقيقة والحقيقة التي وصلت لها وأنا أسير جهة كليميم واد نون ان الفساد لا جنسية ولاقبيلة له ولاوطن.. هو منظومة محكمة القواعد اما ان تدخل في عباءتها واما ان تطحنك وأنا فضلت الطحن على الدخول في العباءة لأنها ليست على مقاسي  لذا من العبث أن تبحثوا عني وأنا خارج المشهد السياسي، اما إذا راودتني شياطين الكتابة وأنتم من يوقظها ففي جعبتي الكثير وأنا أهوى السرد واحب اللغة العربية التي يختلف عليها الآن الفاعلون السياسيون كلغة للتدريس مع أن الأمر بسيط للغاية ولايحتاج للكل هذا النقاش فقط أنظروا لمن تقدمو من الأمم وبأي لغة وبأي هوية  فقط تدركون أن مجرد النقاش عبث مابعده عبث..

على أي نعود للجهة الفريدة ونقول لمن يريد تبديد جزء من رصيد محبة الناس أن هذا رزق من الله وليس ريعا اقتصاديا يمكن مصادرته ولا كرطية يمكن سحبها فلا تزاحمونا في مانملك وهو قليل لأننا لم نزاحمكم فيما تملكون وهو كثير فقط يجب أن نتفق على أن جهة كليميم واد نون دارنا جميعا وعيب الدار على من بقي في الدار، أنتم من يعاني من مستشفياتها وانعدام جامعات بها وأنتم أيضا من تصنعون فاسديها وطغاتها وتطبلون لهم وتهللون.. وسيأتي يوم لينطبق عليكم المثل العربي “أكلت يوم أكل الثور الابيض”..

أنا فقط حركت مياها راكدة رائحتها لم تعجب البعض وبدل محاربة الرائحة ب “فليطوكس” حاربو من حركها.. لذا ستظل الرائحة تزكم انوفكم وتذكركم بان هناك من مر من هنا وقال أشياء كثيرة سمعها البعض، وغض عنها البعض الطرف وجهة كلميم تجمعنا والتاريخ له ذاكرة من حديد.. وكليميم تدرك جيدا أنا دخلناها بنية أن نجعل منها مع كل الغيورين مراكش صغيرة لكن للأسف مراكش تتقدم وكليميم في أسفل الترتيب ومع كل ما وقع ستظل في عيني وفي قلبي كما مراكش التي احتضنتني دون أن تسأل عن هويتي لأن الأماكن في النهاية هي تلك التي تسكننا لا تلك التي نسكن، ولو فكر كل مسؤول أو منتخب في معنى الكلام لكان هناك كلام آخر وكان هناك مغرب آخر غير الذي نرى..

اما الذين جعلوا من كليميم مطية للاغتناء تعرفونهم جميعا ومن حولوا أموالها وصفقاتها لفيلات وشقق هنا وهناك أيضا تعرفونهم أما أنا خرجت كما دخلت بل أسوأ من ذلك ولست حزينا ولا نادما لأني ما دخلت لحاجة في نفس يعقوب بل لحاجة لجهة لم يقضيها يعقوب للأسف، لأنها بكل بساطة جهة عصية على الفهم تحب جلاديها وتقول فيهم شعرا تحب اللاشرعية وتقول فيها نثرا تحب كل شيء إلا الحقيقة..

والحقيقة يتحمل مسؤوليتها من يصدح بها جهارا وأنا تحملت المسؤولية وكان توقيف الجهة ،وبعده ربما يأتي أكثر من التوقيف نفسه لذا لايلومنا لائم، فالمسؤولية علينا جميعا وعلى الذين اختفو عن الأنظار والاسماع في وقت كانو ملء السمع والبصر إن يفتونا في مانحن فيه مختلفون أم أيضا هم ينطبق عليهم المثل العربي ” أسد علي وفي الحروب نعامة”..

ألم أقل لكم أنها جهة المفارقات الغريبة بالأمس صراخ ومعارضة قوية لكل شيء حتى المشاريع الملكية وبعدها صور مع نفس المشاريع المعترض عليها.. ايوا أفهم دوخ كيف اقولو الأشقاء بتونس، وبعدها صمت رهيب واختفاء عن الأنظار والاسماع وكأنهم كانو فقط يحاربوا ويعارضو شخصا واحدا يجب ازاحته من المشهد السياسي والباقي تفاصيل لايهم المستشفى ولا الجامعة ولا ذوي الاحتياجات الخاصة المهم إفشال التجربة لأن القيادة ليست لهم وقد نجحو في ذلك لأن النخب للأسف ضعيفة ومتخاذلة ولايهمها سوى المصلحة الخاصة وماستجنيه طيلة الخمس سنوات ، لكن الحمد لله من تعجل الشيء قبل أوانه عوقب بحرمانه واهداه على طبق من ذهب لمن أحسن استعماله ومصائب قوم عند قوم فوائد..

وعزاءنا في كل ماوقع رغم مرارته أننا عرينا واقعا  كان مسكوتا عنه بل مطبعا معه واقع نخب سياسية معينة حولت الجهة لضيعة سطت على مقدراتها وحفظت عقاراتها ووزعت مجالسها كما يوزع الورثة تركة موروثهم والكل يتفرج إما تواطؤا او خوفا او طمعا..

وحين قاومنا الدخول في هذه اللعبة القذرة  تكالب علينا الجميع إلا من رحم ربك من أجل ازاحتنا من الطريق وعلى الرغم من توقيف المجلس وهدر الزمن التنموي إلا النتائج ستجنيها الجهة في الاستحقاقات القادمة على الأقل الصورة واضحة الآن أمام الجميع بل أمام الرأي العام المغربي وسيسجل التاريخ ان جهة كليميم واد نون وضعت على المحك القوانيين المنظمة للجهات والأحزاب السياسية وعرت ثغراتها وعرت أيضا هشاشة النخب وانانيتها المفرطة وفوق هذا وذاك أظهرت أن مصلحة الجهة والمواطنين هي آخر مايفكر فيه بعض أشباه المنتخبين الذين ابتلي بهم هذا البلد..

 لذا نكتب الآن عن جهة تحفها تفاصيل كثيرة واحتراما لأنفسنا لن ننبش في أسرار ماحصل الى حد كتابة هذه السطور، لأننا ادركنا منذ البداية أننا غير مرغوب فينا لذا لاتصدقو حكاية عدم الحفاظ على الأغلبية وبأي ثمن كان سيكون الحفاظ عليها او السعي لاستقطاب آخرين تلكم حكاية أخرى ربما يأتي أوانها.. فقط مانريد إيصاله اليوم أننا كنا منسجمين مع قناعاتنا لم تغيرنا السلطة وبريقها الخاطف، ولم تغرينا الأموال التي يلهث الكل وراءها وهناك من نصحنا غير مشكور بذلك “دير علاش ترجع  كول اوكل،البلاد غادية هاكاك ” ، ومفردات كثيرة ونصائح من كل صوب لكن نؤمن أن المال هو وسيلة وليس غاية وأن مايهم في النهاية هو السلام الداخلي والانسجام مع الذات وارضاءها قبل أي شيء آخر ،ماعدى ذلك تفاصيل تافهة..

حب الوطن ليس رصيدا في البنك وليس ابتزاز ولا مقايضة إنه قول الحقيقة مهما كانت مرة وتعرية مكامن الضعف في السياسات العمومية أما النفاق والارتزاق لايصنعون اوطانا بل اوهاما يوما ما ستنكشف ويظهر الواقع كما هو دون تحريف أو تزييف…

 عموما لانعلم ماستكشف عنه الأيام القادمة ونحن لاتفصلنا سوى شهر عن انتهاء المدة الزمنية، وكيف ما كانت الحلول أو الإقتراحات فإننا نشعر بارتياح تام لأننا أدينا جزءا من مهمة ومن مشروع على أبناء جهة كليميم واد نون استكماله والحفاظ عليه ، ندرك أن الفساد قوي وقد ربح جولات كثيرة لأن يدا واحدة لاتصفق ، وأنا للأسف حتى خلقيا لا أملك إلا يدا واحدة لكنها كانت كافية لإيقاف البعض عند حده فما بالك لو قامت كل الأيادي لتصفق في انسجام تام فلم يعد من المجدي إنتظار من ينتصر أو أذهب انت وربك وقاتلا انا هنا قاعدون..

المعركة اليوم في جهة كليميم واد نون ملك للجميع وواهم من يظن أن الأمر كان يتعلق فقط بصراعات سياسية بين شخصين، هذه مصادرة على المطلوب وتزوير للحقائق لم يعد ينطلي على أحد..

وكما ينتظر الجميع ماستسفر عنه الأيام القادمة من مستجدات ، نقول لهم نحن لاننتظر لأن كما يقول المثل الحساني المغربي “الحاذك بالغمزة والخايب بالدبزة” ونحن تلقينا دبزات كثيرة لذا نكاد ، نجزم ان استحالة العودة مستحيلة وماستؤول له الجهة في علم الغيب والراسخين في العلم ، لكن كان لابد أن نتحدث عن المستقبل لأن هذه الولاية طواها التوقيف مابعدها هو الأهم..

اللهم اني قد بلغت الله فاشهد..إنتهى الكلام

أناس الدكالي ومحمد الأعرج

إذا كان حضور وزير الصحة يمنحه لمسة إنتخابية فهل سيتغير الوضع بحضور وزير الثقافة؟

رئيس التحرير – موطني نيوز

ليس من عداتي ولا اخلاقي أن أرد على بعض المقالات المسمومة لعدة إعتبارات، لكن طفح الكيل ووصل السيل الزبي فعندما نجد مقالات تحمل بين طياتها حقد وضغينة مبطنتين لأسباب يعلمها القاصي و الداني فلابد لنا من الرد حتى تتضح الرؤيا.

فلا وزير الصحة و لا حتى وزير الثقافة ولا رئيس الحكومة كان حضورهم سيمنحهم هذه اللمسة بإعتبار أنهم وزراء محترمين ينتمون للحكومة المغربية وبالتالي فإن حضور وزير الصحة السيد أناس الدكالي كان حضوره بعبائة الحكومة و لا أعتقد أنه جاء للقيام بحملة إنتخابية سابقة لأوانها، لكن الحقيقة المرة وهي أن من يدعي هذا الأسلوب النشاز له حسابات ضيقة مع السيد سعيد الزيدي البرلماني ورئيس الجماعة الترابية شراط، بل يكن كراهية لعائلة الزيدي وهذا وضع لا يخفى على أحد.

وكما يقول المثل “إذا ظهر السبب بطل العجب” فإقحام صورة السيد سعيد الزيدي خير دليل على ماقلناه وما تعمدنا عن إخفائه لأن أخلاقيات المهنة تحتم علينا ذلك مكرهين، لأن من يحترم نفسه في مهنة المتاعب التي أصبحت مهنة تصفية الحسابات عليه أن لا يضع حزازاته الشخصية وكراهيته للأشخاص بعيدة عن المهنة، أما أن يدسها في مقالات ملغومة فهذا تصرف يشمئز له أي صحفي يحترم نفسه، وأعيد وأكرر وكما سبق لي وأن قلته في إحدى تدويناتي، إذا كنت لا تقوى على دخول العرين فلا تتملق للأسد يا إبن أوى…

لنرتقي..فهذا أسلوب رخيص خصوصا إذا علمنا أن حضور سعيد الزيدي وأخته لم يكن بالجديد فهما كانا دائما حاضرين إلى جانب العديد من الرؤساء والمنتخبون وفي كل المناسبات بعيدن كل البعد عن اللمسات الانتخابية وما صعودهما للمنصة الشرفية والسماح لهما بإلقاء الكلمة سوى تكريما لإدارة المهرجان لوالدهما المرحوم أحمد الزيدي الذي أعطى الكثير وطنيا أحب من أحب وكره من كره، لكن وكما قلت الحقد والضغينة قد يعمي بصيرة البعض.

أما بخصوص عدم رضا بعض الحضور عن تواجد معالي وزير الصحة أو سعيد الزيدي وأخته سعاد الزيدي فأعتقد أنه نوع من الهديان، وأتحدى أن يخرج ولو مسؤول واحد أو قنان بتصريح يأكد لنا هذا الهراء…وأتمنى أن تكون لنا القدرة والشجاعة الكافيتين لإنتقاد المسؤولين فيما يتعلق بمسؤولياتهم إتجاه المواطن، وجرد ما قاموا به خلال مدة توليهم للمسؤولية، أما أن نصب جام حقدنا وكراهيتنا لمجرد عدم رضوخهم لطلباتنا فهذا إبتزاز وتصرفات رعناء مردودة على أصحابها..تحياتي.  

عين عودة : حفل خيري لجمعية أنغام موسيقى تمارة بدار العجزة

عبدالله رحيوي – موطني نيوز

في إطار الأنشطة الإشعاعية التضامنية التكافلية، إلتأم جميع فنانو مدينة تمارة في حفل خيري لجمعية أنغام موسيقى تمارة بدار العجزة بعين عودة .
وقد إنطلق الحفل بآيات بينات من الذكر الحكيم تلاها على مسامع الحضور مسن من المستفيدين من مؤسسة الرعاية الإجتماعية ، وتناول الفنانون الشعبيون الغذاء رفقة رجال ونساء دار العجزة وتبادلوا أطراف الحديث معهم ومعرفة كرونولوجيا مآسيهم الحياتية.


وفي كلمة للفنان أحمد بنسعيد ،ثمن فكرة توحد الفنانين والموسقيين التماريين الذين ربوا رغبة وبرنامج جمعية أنغام موسيقى تمارة التي يرأسها ، وأكد أن تمويل الحفل ذاتي من نساء ورجال الجمعية وبعض المتعاطفات والجميع ساهم في إقتناء ملابس جديدة ومميزة للنزيلات والنزلاء مع حفل حناء لادخال الفرحة على النساء اللواتي يعانين من نقص الدفىء العائلي.
ومن برنامج الحفل أن جميع الموسيقيين يتقدمهم أحمد بنسعيد والمسناوي وعميق نجما العيطة (مجمع الحباب) والفنان أقويسم قدما فقرات موسيقية رففة المجموعة برئاسة اوركسترا العاك ، وتحولت قاعة دار العجزة إلى فضاء فرح ورقص وتفاعل مع العرس الفني الذي أدخل الفرحة والسرور على الأب والام في ظل غدر الزمن القاتل .


وفي سياق ذي صلة ،أكدت الأستاذة ثورية القيموسي الكاتبة العامة لجمعية أنغام لموسيقى تمارة عن أهمية مثل هذه الأنشطة الخيرية الإحسانية ؛ وأضافت أن برنامج الجمعية حافل بمثل هذه المبادرات من خلال زيارات أخرى لدور الأطفال والأيتام ومؤسسات الرعاية الإجتماعية بدون إستثناء .
وفي ذات السياق نوه منذوب التعاون السيد حسن المطيع على الدور الطلائعي الذي تلعبه جمعيات المجتمع المدني في تخفيف مآسي المستفيدين والمستفيدات من مؤسسات الرعاية الإجتماعية في المغرب ، وأكد أن إدارة التعاون الوطني لايمكنها إلا أن تشجع مثل هذه المبادرات النبيلة .
وقد تم توزيع الملابس والهدايا القيمة على جميع رجال ونساء دار العجزة وودعوا الجميع بالبكاء والدعاء.

وزير الصحة السيد أناس الدكالي يعطي إنطلاقة المهرجان الوطني للضحك بإقليم بنسليمان (شاهد)

رئيس التحرير – موطني نيوز

تم يوم أمس السبت إفتتاح النسخة الثانية من المهرجان الوطني للضحك بإقليم بنسليمان، هذه النسخة التي عرفت تواجد عدد كبير من الشخصيات البارزة محليا ووطنيا.

حيت تم إفتتاح هذه النسخة من طرف السيد أناس الدكالي معالي وزير الصحة وبحضور عامل الاقليم شخصيا، بالإضافة إلى عدة شخصيات كالسيد عزيز البدراوي الرئيس المدير العام لمجموعة أوزون للبيئة والخدمات وبرلمانية الإقليم وأخص بالذكر السيد سعيد زيدي رئيس جماعة الشراط ومحمد بن جلول عن حزب العدالة والتنمية دون أن ننسى الحضور اللافت لنائب عمدة الرباط والبرلمانية سعاد زيدي وعدة شخصيات مدنية وعسكرية ليبقى مكان السيد باشا المدينة فارغا محدثا بذلك فراغا كبيرا في منظومة السلطة المحلية بسبب المرض نتمنى له الشفاء العاجل.

جان جونيه..شاعر وسفاح (4/3)

أحمد رباص – موطني نيوز

5 – الطفل المجرم

لم نتحدث حتى الآن سوى عن عمل جان جونيه. ولكن ما هي حياته التي وصلت به إلى هذه الدرجة من العزلة واليأس؟

تشرح حياة جونيه بالتأكيد سبب تطور هذه الأخلاق إلى الوراء. اخترع الكاتب أسطورة لكنها تستند إلى وقائع حقيقية وهذه الوقائع، من حيث فظاظتها، تتجاوز أحيانا الخيال. في رواياته، يعطينا الكاتب عن ذاته صورة لص ثائر متوحش غير متعلم. لكن جونيه لم يرتكب أي شيء سوى السرقات الصغيرة، لا سيما الكتب والملابس، وتكشف مراسلاته عن ثقافة راقية كان يخفيها دائمًا بعناية.

عند ولادة جان جونيه في باريس سنة 1910، تركته أمه عند هيئة المساعدة العامة التي وضعت الطفل لدى عائلة تعيش وتمتهن النجارة في الريف. في سن العاشرة، ضبط متلبسا في عملية سرقة. هذا الاتهام الأول بالسرقة كان هو الحدث الأساسي في الأسطورة التي أبدعها جان بول سارتر حول جونيه وطورها في كتاب بعنوان “القديس جونيه، الكوميدي والشهيد”. وفقًا لسارتر، فإن جونيه، الذي تربى على يد بدائيين ، في بيئة “حيث يتم الخلط بين الملك والوجود “، لم يقم سوى ب”محاكاه حركة المالك” ليوهم نفسه وكأنه مثل الآخرين. يشرح سارتر أن هذا الاتهام الأول صدم الطفل بعمق. أصبح جونيه موصوما. من الآن فصاعدا، لن تكون حياته كلها غير “تكرار تجربة الرعب الذي شعر به أمام كلمة لص الفضائحية.

من الآن فصاعدا، تحددت هوية جونيه مرة واحدة وإلى الأبد. يشرح سارتر أنه في هذه اللحظة من حياته، اختار الطفل جونيه مهنة لص. يقرر أن يصبح ما يتهمه الآخرون به: لص. في زمن لاحق، أصبح جونيه الكاتب الذي يمتدح الشر والجريمة.

6 – محكمة الأحداث ومستوطنة ميتري الزراعية

في سن الرابعة عشرة، بعد حصوله على شهادة الدروس الابتدائية، غادر جونيه قريته بالتبني وذهب إلى مدرسة في ضواحي باريس لتعلم مهنة منضد الحروف. بعد عدة محاولات هرب وفشل العديد من الأخرى من قبل هيئة المساعدة الاجتماعية ، تقوم محكمة الأحداث بإرسال جونيه إلى مستوطنة ميتري.

كانت المستعمرة، منذ ما يقرب من قرن من الزمان، أقدم وأعرق المؤسسات الإصلاحية الكبرى للطفولة المنحرفة. في مقابلة مع الراديو، تحدث جونيه عن الأمر بشكل غريب:

فعندما سئل عما إذا كان يعلم أنه كان سعيدا، أجاب بنعم، وأكد أنه كان سعيدا رغم العقوبات، رغم الإهانات، رغم الأعمال الشاقة ، ورغم كل شيء .

ولكن عندما وصل جونيه إلى متري ، تتضعضعت المستوطنة ولم يعد موظفوها مؤهلين. بدأت الصحف في وصف ميتري ب”سجن خاص بالأطفال”. كشفت دراسة استقصائية أجريت سنة 1937 عن المستوطنات أن القذارة متفشية فيها، وأن نزلاءها يعانون نقص التغذية، وغياب المتابعة الطبية، والتوجيه المهني، وتدريب المعلمين.

الغرض من المستوطنة هو إصلاح الأطفال بدلاً من معاقبتهم، ويجب تحقيق هذا الإصلاح من خلال العلاقة الحميمة مع الطبيعة وتفديس الوازع الديني وروح الأسرة.

الدين حاضر بقوة من خلال الصلوات (ثماني مرات في اليوم)، والقداسات والتعليم المسيحي. الانضباط وفق النمط العسكري. يعيش الأطفال في مجموعات من نفس الفئة العمرية في أقسام فرعية تسمى “منازل الأسرة” تحت إشراف أحدهم، “رب الأسرة”.

العقوبات شائعة وقاسية للغاية، تمرر من خلال منح الخبز الجاف، التمارين الرياضية في الساحة، الحبس الانفرادي في الزنزانة أو الكاشو. هذا النظام (الصارم) أدي في بعض الأحيان إلى الموت. للهروب من تصفيح العمل والجوع والانضباط، يحاول الأطفال قتل أنفسهم أو تشويه أنفسهم أو الهرب. حدثت حالات تشويه الذات بأعداد غفيرة، للهروب من العمل والذهاب إلى المستوصف.

إنما في ميتري أنجز جونيه قراءاته العظيمة الأولى، ومارس تجاربه الأولى في الجنسية المثلية. بعدما حاول الفرار من المستوطنة، سرعان ما اهتدى إلى الهروب منها داخليا وهو يسبح في عالم من الأحلام التي يغذيها الأدب. اكتشف رونسار والروايات الشعبية. في وقت لاحق، سوف يقرأ دوستويفسكي ورامبو وفيلون وبروست. لكن نماذجه ظلت بودلير وفيرلين ومالارمي.

في القرية التي نشأ فيها، كان جان مهمشا، طفلا لقيطا، لصا، حالما، قارئا. تعارضت هويته مع قيم القرية. في متري، لأول مرة، يتم قبوله من قبل الآخرين. لم يعد هو الفتى المؤنث الذي يحتقر، بل هو الجمال الذي يطمح إليه المستوطنون الأكبر سناً. تقريبا كل جانب من جوانب الحياة في ميتري ذو إثارة جنسية بالنسبة لجونيه.
(يتبع)

 

سلسة إنفجارات تهز سيريلانكا يوم عيد الفصح

موطني نيوز – رويترز

أفادت الشرطة السيريلانكية، وقوع 5 انفجارات في ثلاثة كنائس وفندقين، صباح الأحد، في الوقت الذي يتحفل فيه المسيحيون بعيد الفصح. مضيفة إن عدد قتلى سلسلة التفجيرات التي استهدفت كنائس وفنادق في البلاد تجاوز 200 قتيل.

وقال روان جوناسيكيرا المتحدث باسم الشرطة للصحفيين في كولومبو ”لدينا معلومات من جميع المستشفيات بمقتل 207 أشخاص. ووفقا للمعلومات المتوفرة حتى الآن، لدينا 450 مصابا نقلوا إلى المستشفيات“.

وذكرت وسائل إعلام محلية أن سبعة أشخاص اعتقلوا وقتل ثلاثة من رجال الشرطة خلال مداهمة منزل في كولومبو بعد التفجيرات

ويذكر أن عيد الفصح يُعرف بأسماء عديدة أخرى أشهرها عيد القيامة وأحد القيامة، هو أعظم الأعياد المسيحية وأكبرها، يستذكر فيه “قيامة المسيح من بين الأموات بعد ثلاثة أيام من صلبه وموته كما هو مسطور في العهد الجديد، وفيه ينتهي الصوم الكبير الذي يستمر عادة أربعين يوماً؛ كما ينتهي أسبوع الآلام، ويبدأ زمن القيامة المستمر في السنة