المعاق الذهني

المعاق ذهنيا أو الحلقة الضعيفة في المجتمع …مدينة بنسليمان نموذجا

رئيس التحرير – موطني نيوز

قد لا يختلف العارفون بأن مفهوم الإعاقة الذهنية يعد مفهوم مستحدث في مفاهيم الإعاقة المُسجّلة، والمعروفة في العالم، فهي لا يُمكن تصنيفها كإعاقةٍ عقليّة تامّة، ولا يمكن تصنيفها بمرض نفسيّ، ولا بحالة من فرط النشاط، أو الصعوبة في التعلّم، وهي لا تُصنّف كمفهوم واحد من تلك المفاهيم السابقة، لأنّها تجمع بين أعراضها جميعاً، دون الضرورة أن يكون الطفل، أو الشخص المعاق ذهنياً مصاباً فعلاً بواحدة منها.

التعليم-للمعاقين
التعليم-للمعاقين

والخطير أن زيادة هذه الفئة من الأطفال المعاقين ذهنياً، والذين يُصنّفون أحياناً تحت مسمّى المتخلفين عقليّاً في العالم، دعت المهتمين، والجهات المعنية في الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصّة بدراسة هذه الحالات، ومنحها أهمية كبيرة في تحليل أسبابها، وتفسير ظواهرها، وطرق علاجها، والتي تحتمل النجاح بنِسَب مرتفعة إن تمّ في مراحل مبكّرة من اكتشاف هذه الظاهرة، وذلك من خلال التأهيل، والتدريب، والمتابعة الوظيفيّة لمختلف فئات الأطفال المصابين بها.

Causes-Of-A-Commonly-Inherited-Intellectual-Disability-Unraveled
Causes-Of-A-Commonly-Inherited-Intellectual-Disability-Unraveled

ومن هنا يحق لنا أن نتسائل هل سبق لأي مواطن من مدينة بنسليمان أن سمع بهذه الفئة؟ الجواب قطعا سيكون نعم، لكن أين هي ؟ ومن هي المدارس التي تحتضنها ؟ وكم عدد الجمعيات التي تعتني بالمعاقين ذهنيا بمدينة بنسليمان؟ ومن هي الجهة التي تمولها ؟ فأنا لا أعني لا المجلس البلدي و لا حتى المحلس الإقليمي لأنهم يمولون الموالين لهم سياسيا أو من يقومون بأعمال السخرة لهم، لكننا ولحد كتابة هذه الأسطر لم نسمع بأن أي جهة حكومية أو غير حكومية أو منتخبة قامت بالالتفاتة لهذه الفئة، فقد نبهتني إحدى الصديقات وأنا أناقشها في بعض الأمور أن هناك عائلات تعاني في صمت و أن المعاق يتم حبسه إجباريا داخل البيوت و لا يسمخ له بالاختلاط، بل نبهتني و بحسب تجربتها مع بعض العائلات التي لديها معاق ذهني أنه هذا النوع كلما تقدم في السن و هو غير مدمج في المجتمع يصبح أكثر شراسة و عصبي لدرجة أنه يصاب بحالة هستيرية تصل لحد الإعتداء على الأصول.

john_frank_stephens_a_l
john_frank_stephens_a_l

  علما بأن  الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة تؤكد  إلى “تعزيز وحماية وكفالة تمتع جميع الأشخاص ذوي الإعاقة تمتعا كاملا على قدم المساواة مع الآخرين بجميع حقوق الإنسان والحريات الأساسية وتعزيز احترام كرامتهم المتأصلة”.

فأين نحن و أين مجالسنا و مجتمعنا المدني من كل هذا ؟ و أين هم أصحاب المشاريع الاستثمارية التربوية (المؤسسات الخصوصية) بإقليم بنسليمان من هذه الفئة ؟ وكم من مؤسسة خاصة بالاقليم و التي يتعتبر نفسها شريك في المنظومة التربوية قامت بفتح أبوابها في وجه هذه الفئة ؟ بل كم يوجد لدينا من قسم لإحتواء و تدريس المعاق ذهنيا ؟ أعتقد أن الجواب هو لا شيء فالمدارس الخصوصية لا يهمها هذا النوع البشري بقدر ما يهمها الربح المادي . 

المعاق الذهني
المعاق الذهني

تجدر الإشارة إلى أن هذه الفئة لا تستفيد من أي منحة ولا حتى مصاريف النقل والعلاج ولاهم يحزنون. لتزداد الوضعية سوءا بالنسبة لهذه الفئة وعائلاتهم، في غياب ضمائر حية تعتني بهذه الفئة لا يسعنى الا أن نقول لكم أيها المعاقون ذهنيا لكم الله…

 

الصردي

صدق أو لا تصدق : الملك يتصدق على خدام الدولة بأكباش العيد و هم يسرقون و لا يتصدقون

رئيس التحرير – موطني نيوز

سيرا على نهج المثل المغربي الشعبي “زيد الشحمة في … المعلوف” وسيراً على عادة دأب عليها القصر الملكي منذ سنوات، فقد علم موطني نيوز من مصادر عليمة وكما جرت العادة أنه من المنتظر أن يتسلم أعضاء الحكومة بالإضافة إلى رؤساء الأحزاب بما فيها أحزاب المعارضة و كبار مدراء المؤسسات العمومية، أكباش العيد من القصر الملكي.

وبحسب ما يتم تداوله فإن القصر الملكي سيسلم خروف العيد لكل من الوزراء و الأمناء العامين للأحزاب السياسية، وسفراء الدول العربية والإسلامية المعتمدين بالمغرب وبعض العلماء وكبار الشخصيات العسكرية وعدد من الشخصيات التي تربطها صلات بالقصر الملكي.

ستقوم مديرية التشريفات و الأوسمة بالديوان الملكي بمهمة الوقوف على توصل كل شخصية بنصيبها من الضيعات الملكية الموجودة بكل من سلا و الصخيرات، اللهم لا حسد.

guevedoces

صدق أو لا تصدق .. قرية معزولة تتحول إناثها إلى ذكور؟

موطني نيوز

تشهد قرية معزولة في منطقة البحر الكاريبي، حالة غريبة تتحول فيها الفتيات إلى ذكور عند سن البلوغ جراء اضطراب وراثي نادر.

وتشير التقديرات إلى أن حالة من بين 90 طفلا مولودا في قرية سايلنس الواقعة في جمهورية الدومينيكان، تصاب بهذه الحالة الوراثية النادرة عند بلوغ سن 12 عاما، ويشار إلى هؤلاء الأطفال باسم “guevedoces”.

وتم تسليط الضوء على “الخنوثة الكاذبة” المعروفة باسم “pseudohermaphrodite”، من خلال سلسلة وثائقية أعدتها شبكة “بي بي سي 2”.

والتقى معدو السلسلة الوثائقية التي تحمل عنوان “Countdown to Life – the Extraordinary Making of You”، بـ جوني، الذي كان أنثى عند الولادة وحمل اسم فيليسيتيا، حيث ترعرع طوال فترة طفولته كفتاة، أما الآن، في عمر 24 عاما، فهو بدنيا وبيولوجيا ذكر، حيث بدأت تظهر علامات تحوله الجنسي عندما كان في السابعة من عمره.

ويحدث الاضطراب الوراثي النادر عن طريق إنزيم مفقود يمنع إنتاج نوع من هرمونات الذكورة يعرفبـ”ديهدروتستوستيرون” في الرحم.

فجميع الأجنة في الرحم سواء كانت ذكورا أو إناثا، لديهم غدد داخلية تعرف باسم الغدد التناسلية وأيضا الحديبة التناسلية، وهي تحدب صغير ينمو ليشكل في النهاية العضو التناسلي للجنين.

وفي الأسبوع الثامن، تقريبا، من الحمل، يبدأ الأطفال الذكور الذين يحملون كروموسوم Y في إنتاج هرمون التستوستيرون بكميات كبيرة وهذا ما يساعد في تطور التحدب الصغير إلى عضو تناسلي.

ولكن بعض الأطفال الذكور يفتقدون “إنزيم ألفا 5 المختزل” الذي يؤدي إلى إفراز هرمون التستوستيرون، وهو ما يعني أن الجنين يولد بأعضاء تناسلية تشبه الأعضاء الأنثوية.

وعند سن البلوغ، يتم إفراز هرمون التستوستيرون بشكل كبير ما يؤدي إلى ظهور ونمو الأعضاء التناسلية الذكرية.

وفي الواقع، فإن التطور الذي كان ينبغي أن يحدث في الرحم مع هؤلاء الأطفال يحدث في وقت لاحق عند بلوغهم سن 12 عاما.