السيد وزير الثقافة والاتصال والنقابة المغربية للفنانين التشكيليين المحترفين

السيد وزير الثقافة والاتصال يستقبل وفدا عن النقابة المغربية للفنانين التشكيليين المحترفين

محمد بلمو – موطني نيوز

استقبل وزير الثقافة والاتصال، السيد محمد الأعرج، يومه الثلاثاء 30 أبريل 2019، وفدا عن النقابة المغربية للفنانين التشكيليين المحترفين وعددا من الفعاليات الثقافية، لتقديم كتاب توثيقي شامل يضم أشغال وتوصيات المناظرة الوطنية الأولى حول وضعية الفن التشكيلي بالمغرب، التي نظمتها النقابة بشراكة ودعم من وزارة الثقافة والاتصال – قطاع الثقافة.

السيد وزير الثقافة والاتصال والنقابة المغربية للفنانين التشكيليين المحترفين
السيد وزير الثقافة والاتصال والنقابة المغربية للفنانين التشكيليين المحترفين

وفي مستهل هذا اللقاء، أكد السيد الوزير التزام الوزارة التام بمواكبة سائر الأوراش التنموية التي يشهدها القطاع محليا وجهويا ووطنيا، قصد تعزيز القرب الثقافي وتطوير الدبلوماسية الثقافية وتنمية الثروة اللامادية التي تشكل دعامة المجتمع المغربي الحديث، في ظل القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.
ومن جهته، أبرز السيد رئيس النقابة أهمية تعزيز شراكة مستدامة بين جميع الأطراف الفاعلة في المجال، تروم تنمية قطاع الفنون التشكيلية وتمكينه من لعب دوره الإشعاعي والتوعوي، لتحقيق تدبير أمثل لآليات الممارسة المهنية الفضلى، وذلك عبر تفعيل جزء من التوصيات التي تهم الحقوق المادية والمعنوية للفنانين التشكيليين المحترفين.

السيد وزير الثقافة والاتصال والنقابة المغربية للفنانين التشكيليين المحترفين
السيد وزير الثقافة والاتصال والنقابة المغربية للفنانين التشكيليين المحترفين

وختاما، جدد السيد الوزير تأكيده على أن الوزارة حريصة على تنزيل المقتضيات الواردة في قانون الفنان المتعلقة بحقوق المؤلف وقانون التتبع والحقوق المجاورة، قصد الارتقاء بهذا الجنس الإبداعي وتطويره.

مراكش : ادماج تكنولوجيا الاتصال والمعلوميات في الدرس الفلسفي “الامكانيات والحدود”

هشام حادف – موطني نيوز

افتتح الدرس التجريبي يوم 08/03/2019على الساعة الثالثة زولا بقاعة الندوات بثانوية موسى ابن نصير بكلمة للسيد عبد السلام العسري باعتباره منظما للقاء/الدرس التجريبي/ تناول فيها السياق الذي يتم فيه هذا اللقاء وهو سياق تربوي بامتياز خصوصا و أن استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الممارسات الصفية والتي يتجه العالم نحوها بشكل خاص ضمن التحول الرقمي الذي تعرفه كافة المجالات. وفي هذا السياق، سيتناول هذا الدرس بعض المفاهيم والتعريفات الخاصة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات واختلاف رؤى النظريات التربوية وخاصة الموضوعية والبنائية في تناول هذا المفهوم وأثر تطبيق هذه التكنولوجيا في تطور عمليتي التعليم والتعلم بناء على معايير وكفايات القرن الواحد والعشرين، ومزايا وعيوب التطبيق والشروط الواجب توافرها لضمان الفاعلية في الدرس الفلسفي بالثانوية المغربية.


وقد تزامن اللقاء التربوي، وبمناسبة اليوم العالمي للمرأة، ركز الاستاذ عبد السلام العسري أن المرأة لقيت نجاحا منقطع النظير على المستويات الفنية والتنظيمية والجماهيرية، و ذلك رغبة في تخليد هذا اليوم العزيز على قلوب الإنسانية جمعاء، احتفاء بكل النساء اللواتي يصنعن وجودنا باستمرار دون كلل أو ملل. .
وبعد ذلك وجه السيد عبد السلام العسري الكلمة للأستاذ توفيق الغرور منشط الدرس التجريبي.
مداخلة توفيق الغرور استاذ ماذة الفلسفة بثانوية موسى ابن نصير.
قسم الاستاذ توفيق مشكورا عرضه الى قسمين شق نظري وشق تطبيقي .
الشق النظري :
ركز الاستاذ توفيق في عرضه ان التكنولوجيا الحديثة اصبحت تفرض نفسها بغية تحقيق نوع من التجاوب بين تدريس مادة الفلسفة والتغيرات العالمية في المعرفة وثورة التكنولوجيا المعلوماتية، كما يفرض نفسه لمسايرة الإصلاح وإنجاحه الذي جعل من بين أولوياته الارتقاء بجودة التعلمات باستعمال تكنولوجيا المعلومات والاتصال. وفي الاستجابة لطموح الناشئة في أن تكون المدرسة مسايرة للركب ومرشدة لحسن استغلال الوسائل التكنولوجيا الجديدة بما يؤسس لجيل المعرفة والإبداع والابتكار، وليس الاستهلاك فقط.

الشق التطبيقي. :
عالج الاستاذ المحور الثالث من درس الدولة –الدولة بين الحق والعنف – بعرض شريط قصير حول العنف في علاقته بالدولة نموذج المانيا مع هتلر وتونس في ما يسمى الربيع العربي وفرنسا قيما يعرف يالسترات الخضراء إنها دراسة مقارنة لا شكال العنف كوضعية مشكلة لبناء اشكال المحور.
ووضح الاستاذ في درسه باستعمال الوسائل الحديثة لتكنولوجيا الاتصال والمعلوميات. أن العنف العدو المعلن لكل دولة. فما من دولة في الماضي أو الحاضر إلا ورفعت شعار استتباب الأمن والنظام والعدالة والحق. فإذا انبَنَتِ هذه العلاقة على احترام المبادئ الأخلاقية المتعارف عليها والقوانين المتعاقد عليها، فإن ممارسة الدولة تكون في هذه الحالة ممارسة مشروعة، تجعلنا نتحدث عن دولة الحق، أما إذا كانت هذه العلاقة مبنية على أسس غير أخلاقية وغير قانونية، فإنها ستكون مؤسسة على القوة والعنف وهاضمة للحقوق والحريات الفردية والجماعية، وهنا فنحن نتحدث عن دولة مستبدة وتساءل الاستاذ بمعية ثلة من التلاميذ: هل للدولة الحق في ممارسة العنف..؟ أم أن من الواجب عليها احترام كرامة الإنسان وحريته؟.


بعد ذلك الكلمة دعى السيد عبد السلام العسري الحضور الكرام الى استراحة شاي قبل العودة الى استئناف اشغال الدرس التجريبي.
بعد الإنتهاء من حفل شاي تم استئناف اشغال الدرس التجريبي وفتح باب النقاش
مداخلة تأطيريه للدرس التجريبي الاستاذ عبد السلام العسري مفتش ممتاز.
ركز الاستاذ العسري عبد السلام في مداخلته المؤثرة التي اعتبرها الأخيرة في مشواره المهني قال استاذنا “لايمكن أن نغفل داخل الفصل التغيرات التي يشهدها المجتمع، فالتلميذ بطبيعته منفتح على المستجدات، كما أن المنافسة جعلت تداول هذه الوسائل والآليات، وكذا المعلومات في متناول فئة عريضة من المتعلمين، مما يجعلها جزء من بنية الدرس الناجح.
إدماج تكنولوجيا المعلومات والاتصال في الدرس الفلسفي، موضوع فرض ذاته، على المدرس أولا: ثم المؤطر التربوي ثانيا، يستمد الموضوع راهنيته من أهمية تكنولوجيا المعلومات والاتصال داخل المجتمع ككل، حيث أصبحت المعلومة هي مصدر القوة داخل المجتمعات، وإدماجها في التعليم سيجعل منه أكثر حيوية، وفعالية، ودينامية، وانفتاحا على الواقع، وبالتالي يعمم قيم التعاون والاستقلالية في نفس الوقت، مما سييسر التكوين الذاتي، أو التكوين عن بعد. وبهذا ستوفر التكنولوجيا الوقت والجهد والمال. لهذا يمكننا أن نستنتج مدى أهمية إدماج تكنولوجيا المعلومات والاتصال في درس الفلسفة. كما تكمن أهميتها في كسر الحواجز بين التخصصات، وذلك سيعيد للتعلم كليته ووحدته. ويمكننا التذكير بأن إدماج تكنولوجيا المعلومات والاتصال بالمجال التربوي بالمؤسسة التعليمية يندرج في إطار مشروع وطني متكامل. تجسد من خلال المحاور الكبرى لمشروع GENIE وهي : أولا: قيادة البرنامج، ثانيا: تطوير استعمال تكنولوجيا المعلومات والاتصال في المجال التربوي، ثالثا: محور التجهيز والبنية التحتية، رابعا: التكوين، وخامسا: تطوير وملائمة الموارد الرقمية.


وإذا كانت هذه العمليات أساسية فإنها بالنسبة للمدرس داخل الفصل تبقى غير كافية، إذ نجد تحديات أخرى تواجهه، إذ أننا بحاجة إلى عمل الفريق القادر وحده على تدليل الصعاب التي تواجه الأستاذ في ممارسته اليومية، كاستعمال البرانم الجديدة أو السبورة التفاعلية TBI، أو أشرطة وثائقية أو الأفلام التي يمكن أن تغني مضمون المفاهيم أو القضايا المدروسة. والأستاذ بحاجة أكثر إلى التحفيز على توظيف الوسائل الجديدة بدل الممارسة التقليدية، وهذا يتطلب المصاحبة والتقاسم… لهذا فنحن بحاجة إلى اجتهادات منهجية وبيداغوجية، قصد الاستئناس باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصال أولا في أفق إرساء ممارستها بشكل مألوف ومعتاد .. على أمل الإبداع المحلي للموارد الرقمية الملائمة. إن المهم هو تطوير الشق البيداغوجي بما يسمح بإدماج فعال ومفيد لتكنولوجيا المعلومات والاتصال داخل الفصل في درس الفلسفة. وبذلك يكون الهدف من البحث هو المساهمة في الإجابة عن مجموعة من التحديات التي تواجه النظام التعليمي ككل بما فيه تدريس الفلسفة، وهي أساسا الإجابة عن إشكاليات متداخلة تتقاطع مع كل المواد الدراسية، وإن كان للفلسفة ما يميزها. وهي عموما : كيف يمكن الرفع من جودة التعلمات باستعمال تكنولوجيا الإعلام والتواصل؟ هل يمكن أن تشكل تكنولوجيا المعلومات والاتصال أداة لتجاوز الصعوبات التي تواجه الدرس الفلسفي تحديدا؟ ما مدى إمكانية استفادة الدرس الفلسفي من الوسائط التكنولوجية الحديثة؟ كيف؟ ومتى؟ ألا يمكن أن تشكل هذه الوسائل عائقا إضافيا أمام تدريس الفلسفة؟
من المهم الإتفاق على دلالات تكنولوجيا المعلومات والاتصال، وذلك يفرض الرجوع إلى تاريخ نشأتها وتطورها، أشكالها ومميزاتها، ثم إمكانات استغلالها في التعليم عموما والدرس الفلسفي خصوصا، لما يتميز به من خصوصية. وذلك ما سيكشف عن حدود استفادة مدرسي الفلسفة واقعيا من تكنولوجيا المعلومات والاتصال، ورصد العوائق بمختلف مستوياتها، وتحديد الصعوبات التي تواجه توظيف الوسائل الجديدة، من جهة أخرى. أنذاك يمكن وضع اقتراحات وآليات يمكن أن تفيد الأستاذ في عمله، وكذا المؤطر، كإعداد موارد رقمية لدروس محددة، تطوير آليات الاشتغال على السبورة التفاعلية، إنشاء ورشات نموذجية للعمل كفريق لتبادل الخبرات والتقاسم، من خلال SKYP أو INSPEAK أو برانم أخرى تثبت جدارتها في التواصل. بالإضافة إلى الاستفادة من الموسوعات الرقمية المتوفرة، أو من التجارب الدولية الناجحة، أو تلك التي يمكن إنشاؤها وفق الحاجيات المرتبطة بالبرنامج الدراسي.
إن هذا الموضوع يفرض نفسه قصد تحقيق نوع من التجاوب بين تدريس مادة الفلسفة والتغيرات العالمية في المعرفة وثورة التكنولوجيا المعلوماتية، كما يفرض نفسه لمسايرة الإصلاح وإنجاحه الذي جعل من بين أولوياته الارتقاء بجودة التعلمات باستعمال تكنولوجيا المعلومات والاتصال. وفي الاستجابة لطموح الناشئة في أن تكون المدرسة مسايرة للركب ومرشدة لحسن استغلال الوسائل التكنولوجيا الجديدة بما يؤسس لجيل المعرفة والإبداع والابتكار، وليس الاستهلاك فقط”.


نقاش وتوصيات:
بعد نقاش دام لساعتين خرج السادة الاساتذة بالدعوة الى تجاوز الثمتلات الاجتماعية التي ترى ان الدرس الفلسفي عصي عن استعمال التقنية الحديثة؛ بل ينبغي تطوير الكفايات والمعارف الضرورية بغية انفتاح شخصية كل التلاميذ والمدرس على مجتمع العولمة ؛و تمكين المدرسة المغربية من استعمال تكنولوجيا المعلوميات والاتصال بشتى الطرق والوسائل؛ ووضع المساطر الاساسية والمنظمة، والغاية درس فلسفي فعال بوسائل حديثة ومتطورة.
ملحوظة:
في اطار التحضير للامتحان الوطني لنيل شهادة البكالوريا برسم الموسم الدراسي 2020/2019.ونظرا للأهمية القصوى التي تكتسيها هذه العملية. وبغاية تحسين جودة الاقتراحات، وضبط أليات استثمارها بما يمكن تلبية مطلب الرفع من مصداقية النتائج، والقرارات المترتبة عنها. تمت دعوة اساتذة الفلسفة بالمديرية الى انجاز اقترحات حيت اكد السيد المفتش ضرورة الاستناد الى التوجيهات الواردة في دفتر مساطر تنطيم الامتحانات لنيل شهادة البكالوريا. واعتماد المواصفات الواردة في المذكرة142 الصادرة بتاريخ16نونبر2007 المتعلقة بالتقويم والمذكرات الفرعية الملحقة بها. وابرز اهمية اعتماد الأطر المرجعية لما لها من اثر في المساواة وتكافؤ بين المترشحين وان تتسم المواضيع بالمصداقية والراهنية ،وشدد السيد عبد السلام العسري على ضمان سرية المواضيع والحرص على الامانة العلمية والالتزام بكل المذكرات الصادرة في هذا الشأن .
اختتم اللقاء بتجديد السيد عبد السلام العسري مفتش المادة شكره للحظور متمنيا النجاح للجميع وواعدا السادة الأساتذة انه رهن الاشارة وفي خدمة الدرس الفلسفي .
إن وثيرة إنجاز العمليات المرتبطة بالدرس الافتتاحي ساد في جو من المسؤولية والجدية وفق الضوابط والمواصفات المطلوبة . قرينة على تفاعل اساتذة المديرية مع قضايا الدرس الفلسفي واشكالاته ، وقد عبر اساتذة الفلسفة على اهمية مثل هذه اللقاءات التي تنمي قدراتهم ومعارفهم كما عبروا عن شكرهم وامتنانهم الى الاستاذ عبد السلام العسري مفتش مادة الفلسفة على توجيهاته الحكيمة ونصائحه القيمة التي تدل على الحنكة والخبرة التي راكمها في مجال التربية والتكوين بنكران الذات والتفاني في العمل وحمله لقيم الرسالة التربوية النبيلة. والشكر موصول لأعضاء الفريق التربوي التي ساهم بدوره في انجاح هذا اللقاء التربوي خدمة للرسالة التربوية النبيلة.
وتتكون اللجنة التحضيرية من السادة:
الاستاذ عبد السلام العسري مفتش ممتاز المديرية الاقليمية مراكش…بصفته رئيسا.
الاستاذ سعيد عزوزي ثانوية محمد الخامس باب اغماث…بصفته عضوا ومقررا.
الاستاذ عماد الورياشي ثانوية العودة السعدية…بصفته عضوا.

تازة : المديرية الاقليمية لوزارة الثقافة والاتصال تحتفي باليوم العالمي للمسرح

أسية عكور – موطني نيوز

احتفاءا باليوم العالمي للمسرح الذي يصادف 27مارس من كل سنة وهي مناسبة للاحتفاء بكل الاعمال الفنية الجديدة والمبدعين والمؤلفين والممارسين لفنون الاداء عبر ربوع المملكة بابي الفنون قدم بالمناسبة السيد مدير مسرح تازة محمد التودغي كلمة ترحيبية بالمناسبة بالنيابة عن السيد المدير الاقليمي لوزارة الثقافة والاتصال وذكر فيها ان المديرية ارتات ان تحتفل هذه السنة بفرقة مسرح التاسيس وهي فرقة رائدة غنية عن التعريف امتعتنا منذ تاسيسها باعمال فنية ناجحة ومتميزة كان لها صدا واشعاعا محليا ووطنيا وعربيا ستقدم اليوم عملها الجديد خربوشة تكسر المرايا وهي من تاليف الكاتب والمبدع سالم كويندي ودراماتولجيا واخراج الفنان العربي هرم المسرح محمد بلهيسي وهذه المسرحية مدعمة من طرف وزارة الثقافة والاتصال في اطار التوطين المسرحي كما جرت العادة من كل سنة ان تكتب احدى الشخصيات البارزة في المسرح العالمي رسالة بمناسبة اليوم العالمي للمسرح وهذه السنة كتبها المخرج والدراماتورج ..كارلوس سيلدران ..من دولة كوبا ، استاذ مسرح بجامعة هافانا – كوبا …
يترجمها : المخرج والكاتب سفيان عطية .. مدير مسرح العلمة ..الجزائر …
نص الرسالة :

قبل معرفتي بالمسرح و التعرف عليه ، كان أساتذة المسرح الذين هم أساتذتي موجودين هنا كانوا قد بنوا إقامتهم و مناهجهم الشعرية على بقايا حياتهم الشخصية . الكثير منهم الآن غير معروفين أو لا يُستحضرون كثيرا في الذاكرة ، كانوا يعملون في صمت و في قاعات التدريبات المتواضعة داخل مسارح مزدحمة . بعد سنوات من العمل و الإنجازات الرائعة راحت أسماؤهم تتوارى تدريجيا ثم اختفوا .


عندما فهمت أن قدري هو اتباع خطواتهم فهمت أيضا أنني ورثت من تقليدهم الفريد و المدهش العيش الآن و في الحاضر دون أن آمل سوى إلى الوصول لتلك اللحظة الشفافة و غير القابلة للاستنساخ ، لحظة اللقاء مع الآخر في ظل المسرح ، لا يحمينا إلا صدق إيماءة و كلمة تعبر عن الكثير .
موطن مسرحي … هو لحظات اللقاء مع الجمهور القادم إلى قاعاتنا ليلة بعد ليلة من الأحياء المختلفة بمدينتي لكي يرافقنا و يتقاسم معنا بعض الساعات ، بعض الدقائق … من هذه اللحظات المنفردة تتكون حياتي ، عندما أكف من أن أكون أنا ، من أن أتألم لأجلي و أولد من جديد و أنا مدرك و مستوعب لمفهوم المهنة المسرحية : أعيش الحقيقة المطلقة للحظة سريعة الزوال … عندما يصبح ما نقوله و نفعله تحت نور الأضواء الكاشفة حقيقيا و يعكس أعمق الحنايا من أنسفنا و أكثرها شخصية .


موطن مسرحي و مسرح الممثلين معي هو وطن منسوج من لحظات نتعرى فيها من كل أقنعتنا ، من البلاغة ، نتعرى ربما مما يمكن أن نكون نحن و نمسك بأيدي بعضنا البعض في الظلام .
التقليد المسرحي أفقي ، لا يمكن لأحد أن يجزم بأن هناك مركزا عالميا للمسرح في أي مدينة كانت أو في أي صرح متميز كان ، المسرح كما عرفته ينتشر حسب جغرافيا غير مرئية و يختلط مع حياة الذين يمارسونه . الفن المسرحي إيماءة توحد بين الناس كل أساتذة المسرح يحملون معهم إلى قبورهم لحظاتهم التي يتجسد فيها الوضوح و الجمال و التي لا يمكن أن تعاد مرة أخرى ، كل واحد منهم يضمحل بالطريقة نفسها بدون أي رد للاعتبار لحماية عطائهم و تخليدهم .
أساتذة المسرح يعرفون كل هذا يقينا ، لا يمكن لأي شكل من أشكال الاعتراف بالجميل أن يكون صالحا خارج هذا اليقين الذي هو أساس عملنا . خلق لحظات حقيقة ، إبهام ، قوة ، حرية وسط هشاشة محفوفة بالمخاطر. لا شيء يبقى إذا استثنينا المعلومات و التسجيلات من صور و فيديوهات التي تحمل بين ثناياها فكرة باهتة عن منجزاتهم .


فكل هذه التسجيلات ينقصها الردود و التفاعلات الصامتة لجمهور فهم أن تلك اللحظة لا يمكن أن تترجم و لا أن يلتقي بها خارج ذاته. و إيجاد هذه الحقيقة التي يتقاسمها مع الآخر هي تجربة حياة بل أكثر شفافية من الحياة نفسها لبعض الثواني.
لما فهمت أن المسرح في حد ذاته موطن و مساحة شاسعة تغطي العالم ، نشأ في أعماق نفسي قرار و هذا القرار في ذاته تحرر : لا تبتعد من المكان الذي أنت فيه ، لا جدوى من الركض و التنقل . حيث ما كنت يكون الجمهور ، يكون الرفقاء الذين تحتاجهم بجانبك . هناك خارج منزلك توجد الحقيقة اليومية المبهمة و الغير قابلة للاختراق ، اشتغل وفق هذا الجمود الواضح لتحقق أكبر رحلة على الإطلاق ، تبدأ من جديد ، من زمن المغارات : كن أنت المسافر غير القابل للتغيير و الذي لا يتوقف عن تسريع كثافة و صلابة حقيقة عالمك .تتجه رحلتك نحو اللحظة ، الوقت و التقاء أشباهك ، رحلتك تتجه نحوهم نحو قلوبهم ، نحو ذاتيتهم . سافر في داخلهم ، في مشاعرهم ، في ذكرياتهم التي توقظها و تجمعها . رحلتك مذهلة ، لا أحد يمكن أن يعطيها حق قدرها أو يسكتها ، ولا احد يمكنه أن يقيس حجمها الصحيح . إنها رحلة في مخيلة شعبك ، بذرة مغروسة في أبعد أرض موجودة : الوعي المدني ، الأخلاقي و الإنساني للمتفرجين عليك .
و هكذا أبقى غير قابل للتغيير ، دائما في بيتي مع أهلي في هدوء واضح أعمل ليل نهار . لأن لدي سر الانتشار و التوغل .
المركز الجزائري للمعهد الدولي للمسرح …

الرباط : وزير الثقافة  والاتصال يزور معرض شمس الضحى بالمكتبة الوطنية

محمد بلمو – موطني نيوز

قام السيد محمد الأعرج وزير الثقافة والاتصال يوم الأثنين بزيارة المعرض التشكيلي الاستعادي الذي تقيمه الفنانة شمس الضحى أطاع الله بالمكتبة الوطنية للممكلة المغربية بالرباط، ما بين 8 و29 مارس 2019، حيث قام السيد الوزير بجولة بفضاء المعرض رفقة الفنانة التي قدمت له شروحا ضافية حول المعرض المنظم احتفالا باليوم العالمي للمرأة.

وقد سبق للفنانة أن عرضت لوحاتها الفنية قبل أسابيع برواق باب الرواح بالرباط في تجربة ناجحة، كما سبق لها أن نظمت عدة معارض فردية وجماعية منذ 1960، داخل وخارج المغرب، قدمت خلالها  أعمالها الفنية المثيرة للتفكير والتحاور الممتعين. ويشكل معرض باب الرواح الجديد بعنوان”جذور” فرصة لإطلاع جمهور الفنون التشكيلية بجديد أعمالها التجريدية التي تحتفي فيها بحضارة الاندلس وجمال الطبيعة المهددة بعوامل التدمير والتلوث.

الفنانة قالت بالمناسبة، أن مواضيع لوحاتها المتنوعة، هي تعبير صريح بالألوان وحركة الريشة، عما تحس به، وهو ما يعطي لأعمالها كثيرا من التفرد والخصوصية.

كما استحضرت معرضا نظمته سنة 2016 برواق محمد الفاسي بالرباط، عالجت فيه موضوع التقاليد في منطقة الشمال، كالحناء، وطقوس العرس والخطوبة، وهو نفس المعرض الذي نظمته في اسبانيا مؤخرا، كجزء من عادت التاريخ الأندلسي، كقاسم مشترك مغربي اسباني، استلهمته من ذكريات الطفولة التي عاشتها في الشمال.

وزارة الثقافة والاتصال : حصيلة الدورة 25 للمعرض الدولي للنشر والكتاب

محمد بلمو – موطني نيوز          

اختتمت مساء يوم الأحد 17 فبراير 2019 فعاليات الدورة الخامسة والعشرين  للمعرض الدولي للنشر والكتاب بالدار البيضاء، الذي نظمته وزارة الثقافة والاتصال بتعاون مع الوكالة المغربية لدعم الاستثمارات والصادرات ــ مكتب المعارض، وذلك تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، وافتتح فعالياتها السيد رئيس الحكومة سعدالدين العثماني، يوم الخميس 7 فبراير 2019.

وقد سجلت الدورة رقما هاما على مستوى الزوار وصل إلى 560.000 زائر من مختلف الأعمار،مسجلة بذلك زيادة بنسبة 62%مقارنة مع سنة 2017.  وهو ما يعكس الجاذبية المتزايدة لهذه التظاهرة.

وتميزت الدورة الخامسة  والعشرون باستضافة مملكة إسبانيا كضيف شرف، ممثلة بوفد رسمي وثقافي وفنييضم  عددا هاما من الكتاب والمبدعين ومندوبي المؤسسات البحثية والأكاديمية.

وقد شارك في المعرض أكثر من 720 عارضا مباشرا وغير مباشر، يمثلون 42 بلدا، قدموا رصيدا وثائقيا جاوز128.000عنوان، تمثل نسبة الصادر منها خلال السنوات الثلاث الأخيرة 30 %.

وقد غطت العناوين المعروضة مختلف الحقول المعرفية، حيث مثل منها حقل الأدب نسبة21 %، يليه كتاب الطفل بنسبة17%، والعلوم الاجتماعية بنسبة 14%، والديانات بنسبة 7%،  والعلوم الحقة والتطبيقية بنسبة 8 %، والتاريخ والجغرافيا بنسبة 7 %، والفلسفة بنسبة 7%، والاقتصاد والقانون بنسبة 7في المائة، واللغات بنسبة 6 %،  والفنون بنسبة 2 %، بالإضافة إلى العموميات بنسبة 4 %.

وقد حرصت وزارة الثقافة والاتصال، مع شركائها، على أن يعكس الرصيد الوثائقي المعروض قيم التعايش التي تطبع المغرب، مستبعدة كل إصدار  يمس بثوابت المملكة أو يزدري الأديان أو يحرض على الكراهية والعنف أو العنصرية. 

وفيما يخص البرنامج الثقافي العام، الذي شكل فضاء للنقاش الحر وللجدل ولتداول الأفكار، فقد عرف إسهام وزارة الثقافة والاتصال وعدد هام من المؤسسات الوطنية ودور النشر والجمعيات والمراكز الثقافية. و بلغ عدد فقراتهما يناهز1077نشاطا،موزعا مابين 473  ندوة ومائدة مستديرة، و320توقيعا لكتاب، و 280 نشاطا للطفل، و أربعة معارض موضوعاتية,

وفي هذا الإطار،تم تنظيم 407 أنشطة من طرفوزارة الثقافة والاتصال، و 30 نشاطا في إطار  برنامج إسبانيا ضيف الشرف،  و37نشاطا من طرف مجلس الجالية المغربية بالخارج في إطار محور “المغرب في العالم”، و38 نشاطاللمجلس الوطني لحقوق الإنسان، تمحورت حول موضوع الهجرة، و 36 نشاطا ثقافيا لجامعة الحسن الثاني، و31 نشاطا من طرف المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية،إضافة إلى أكثر من 498 نشاط نظمت داخل بقية أروقة العارضين. بينما وصل عدد المشاركين في البرنامج إلى 2700 متدخل، من المغرب ومن العالم العربي ومن الخارج.

نجوم الفن المغربي يدافعون عن حقوق المؤلف في لقاء مع وزير الثقافة و الاتصال

موطني نيوز

كانت وزارة الاتصال على موعد مع لقاء تاريخي وغير مسبوق يوم الخميس 14/02/2019 على الساعة الثانية و النصف بعد الزوال جمع بين وزير الثقافة والاتصال السيد محمد الاعرج والنقابة المغربية للفنانين المبدعين (SMAC) ممثلة في مجموعة من خيرة الفنانين المبدعين و النجوم من كل الأجيال.

وفي جو من الجدية والمسؤولية تناول الحضور معظم القضايا التي تشغل بال فئات واسعة وعريضة ممن يشتغلون بالميدان الفني والإبداعي وينتسبون إليه و السبل الكفيلة بحل ومعالجة بعض الإشكالات المطروحة، وبعض القضايا العالقة.

وقد أكد السيد الوزير محمد الأعرج أنه منذ تحمله للمسؤولية بكل من وزارتي الثقافة والاتصال و هو يعمل جاهدا على ترجمة إرادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، الراعي الأول للفن والفنانين والإبداع والمبدعين، والحريص على تحسين أوضاعهم وحماية حقوقهم، كما أشاد السيد الوزير في الوقت نفسه برئيس المكتب المغربي لحقوق المؤلفين السيد اسماعيل المنقاري، وحرصه الشديد على تنفيد تعليمات الوزارة لتحديث وتطوير المكتب (BMDA) وآليات الاشتغال به وطرق استخلاص وتوزيع الحقوق،

و وسائل إيصالها إلى ذوي الحقوق، لا على أساس المجاملة والمحابات، وإنما اعتمادا على مبدأ العدل و الاستحقاق وعلى أساس الاجتهاد والعمل ،وكثرة الابداع والإنتاجات الفنية ،وليس على أساس التقدم في السن والأقدمية.

تمثل النقابة المغربية للفنانين المبدعين مجموعة من الفنانين و النجوم من كافة الأجيال و الأنماط ك:

أمينوكس، إيهاب أمير ،إدريس بوقاع ،توفيق حازب (البيغ) ،فرقة الفناير ،فرقة فايف سطار ،فرقة اش كاين ،فرقة مازاغان ،فرقة رباب فيزيون ،فريد غنام ،فيصل عزيزي ،رشيدة طلال ،محمد عدلي ،محمد المزوري (مسلم) ،محمد العثماني ،محمد الزيات ،مهدي مزين ،مصطفى بوركون ،محمد نوبال ،سعيد الصنهاجي ،سي مهدي ،سعيد مسكر ،سعيدة شرف ،الشاب يونس ،عصام كمال ،عبد العالي انور ،عائشة تاشينويت ،عبد العزيز ،احوزار ،غاني القباج ،نجاة أعتابو ،نعمان بلعياشي ،كريمة غيث ،كريم السلاوي ،حميد بوشناق ،حميد الحضري ،حميد الداوسي ،سمير المجاري،رضوان الديري ،زكرياء الغافولي ،ياسين أحجام …

و بشر السيد الوزير الحضور بأن العمل بتقنية (système digital) سيصبح معتمدا في غضون الأسابيع القليلة القادمة و أن الشباب المسؤول على هذا المشروع قد شارف على وضع اللمسات الأخيرة ليصبح المكتب المغربي لحقوق المؤلفين ضمن الدول الرائدة في هذا المجال.

وفي ختام هذا اللقاء شكر السيد الوزير الحضور على هذه الروح وهذا الحماس الذي يبشر بالخير، وعلى الحب والغيرة التي لامسها لدى الجميع متمنيا لهم التوفيق والنجاح.

كما شكر ممثلي النقابة المغربية للفنانين المبدعين السيد الوزير محمد الأعرج على حسن استقباله وإصغائه، وعلى رحابة صدره مؤكدين وقوفهم خلف صاحب الجلالة الملك محمد السادس وخدامه وكل من يسعى لخدمة هذا الوطن والدفاع عن مصالحه ومقدساته.

وزارة الثقافة والاتصال تواصل تنزيل برامجها ومخططاتها في مجال المحافظة على التراث وتثمينه

محمد بلمو – موطني نيوز

قال السيد الكاتب عبد الإله عفيفي الكاتب العام لقطاع الثقافة، أن الوزارة منكبة على تنزيل مخططها وبرامجها في مجال المحافظة على التراث الثقافي المادي وغير المادي وإبرازه وتثمينه.

وأشار السيد عبد الإله عفيفي، في كلمة ألقاها نيابة عن السيد محمد الأعرج وزير الثقافة والاتصال،  خلال اللقاء التواصلي الذي نظمه نادي الصحافة بالمغرب، مساء يوم الثلاثاء 5 فبراير 2019 بقاعة با حنيني، أن بلادنا قطعت أشواطا هامة في التغطية الترابية بالبنيات التحتية الثقافية التي تعد شرطا من شروط الممارسة والإنتاج والاستهلاك والإبداع في المجالات الثقافية.

وأبرز السيد عفيفي بعد عرض الفيلم الوثائقي الذي أنتجته الوزارة حول “صور المغرب الثقافية” أن هذا الإنتاج يجسد مدى حضور الثقافة  في الخطط التنموية لمختلف المؤسسات والهيئات، وهذا ثمرة اشتغال تعبوي وتحسيسي على المستوى الوطني وانخراط جدي ومسؤول على مستوى الهيئات الدولية ذات الصلة. مؤكدا أن العمل المتعدد الأطراف، سيجد طريقه إلى مزيد من إفراز صور المغرب الثقافية، والتي ستكون بكل تأكيد صورا مُشرِقة حاضِنة لِغنى بلادنا وتعَدُّدها اللغوي والثقافي وانفتاحها على العالم، في مجتمع متماسك ينشد مزيدا من النماء والازدهار. 

 

وأضاف الكاتب العام، أن الفيلم الوثائقي الذي يعرض صور المغرب الثقافية، هو حصيلة اشتغال طويل على هيكلة الحقل الثقافي الذي يشهد حلقات بناء متواصلة.هذا البناء الذي ارتقى بفضل جهود الجميع إلى مستويات أكثر جلاء وأوضح تشخيصا سواء من حيث النقائص أو الحاجيات أو من حيث رؤى التدخل والإصلاح. كل ذلك ارتكازا على نظرة تنموية تُدرك تمام الإدراك ضرورة جعل الثقافة ضمن العناصر الأساسية للمنظومة التنموية.

وفي الختام تقدم السيد الكاتب العام بالشكر إلى نادي الصحافة بالمغرب، على ما يبدله من جهود، ضمن الهيئات والمؤسسات التي تشتغل على النهوض بالممارسة الصحفية ببلادنا. هذه المهمة الجسيمة والطويلة النفس التي تشتغل عليها الوزارة من أجل جعل المشهد الإعلامي ببلادنا يؤدي دوره على أحسن وجه في دولة القانون والمؤسسات، ويساهم من جهة أخرى في مواكبة التحولات التي تعرفها بلادنا والعالم في مجال الاتصال بمختلف وسائلة ومكوناته.

الصناعة الثقافية وحماية التراث الثقافي المادي واللامادي موضوع مباحثات كاتب عام وزارة الثقافة والاتصال – قطاع الثقافة و مستشار السياحة والثقافة والرياضةلحكومة جزر الكاناري

محمد بلمو – موطني نيوز

 أجرى السيد عبد الإلاه عفيفي كاتب عام وزارة الثقافة والاتصال يوم الثلاتاء 29 يناير 2019 مباحثات مع السيد إزاك كاستيلانو سان جينيس، مستشار السياحة والثقافة والرياضة لحكومة جزر الكاناري الذي يقوم بزيارة عمل للمغرب في إطار تعزيز علاقات الصداقة والتعاون الثنائي.

1
1

وقد شكل هذا اللقاء فرصة للتأكيد على متانة العلاقات التي تجمع بين المغرب وجزر الكاناري و رغبة الطرفين في توطيد وتعزيز التعاون الثقافي في مجالات الصناعات الثقافية والتراث الثقافي. وقد رحب السيد الكاتب العام بالتعاون مع حكومة جزر الكاناري في كل المجالات التي تهم حماية التراث المادي والتنوع الثقافي وتعزيز البنيات التحتية الثقافية. وقد اتفق الجانبان على إعداد مشروع مذكرة تفاهم تهدف إلىتكثيف سبل التعاون الثقافي بين البلدين على مختلف الأصعدة وكدا تنظيم أنشطة ثقافية كمعارض وحفلات فنية تعرف بثقافة وجزر الكاناري بالمغرب.

2
2

وزير الاتصال يكرم ثلة من الصحفيين قدماء خريجي المعهد العالي للصحافة والإعلام على رأسهم أناس مريد

موطني نيوز

في إطار سياسة الاعتراف وتأكيدا لاهتمامه بخريجيه ووفاء لذلك الرعيل الأول الذي قدم خدمات جليلة للعمل الصحفي بالمغرب ،كرم المعهد العالي للصحافة والإعلام في حفل تخرج فوجه 24 المنظم بقاعة الندوات بفندق فرح بمدينة الدار البيضاء بحضور وزيرالثقافة والاتصال محمد الأعرج ، مجموعة من الوجوه الإعلامية المتميزة على الصعيد الوطني من قدماء خريجي المعهد، على رأسهم الأستاذ أناس مريد الرئيس الوطني لنقابة الصحفايين المغاربة ،حيث تسلم المحتفى به شهادة تقديرية من يد السيد الوزير شخصيا.
تكريم أناس مريد من طرف المعهد العالي للصحافة والإعلام الذي تخرج منه سنة 2001 لم يأتي من فراغ ،بل بفضل المجهودات الجبارة التي بذلها الرجل مند تخرجه في مجال العمل الصحفي ونظرا لجعله القضية الوطنية والدفاع عن الوحدة الترابية أهم انشغالاته .
وتجدر الإشارة أن الأستاذ أناس مريد تقلد العديد من المسؤوليات بمجموعة من المنابر الإعلامية الوطنية والدولية ،حيث مباشرة بعد تخرجه من المعهد العالي للصحافة والإعلام أشرف على تأسيس جريدة الخبر الصحافي سنة 2002 ،لينضم بعد ذلك لجريدة الصحراء المغربية الوطنية كمتعاون في صفحة البيضاء لمدة سنتين ، ومنها إلى جريدة بيان اليوم كرئيس لصفحة الشباب سنة 2005 ،وأسس مريد سنة 2006 جريدة الخبر نيوز التي ساهمت بشكل فعال في دعم القضية الوطنية والتعريف بالحكم الذاتي، حيث تم توزيعها بدولة السنغال خلال المنتدى الدولي الاجتماعي ، ومن المهام التي أسندت إليه خلال مساره المهني الحافل إدارة جريدة لوتلكرام دوكونغو سنة 2008 ، ويشغل حاليا مهمة رئيس تحرير أول موقع قانوني بأوربا يهتم بالجالية المغربية .
بالإضافة إلى اشتغاله كصحفي عرف على مريد نضاله ودفاعه عن زملائه في مهنة المتاعب ،وهو ما دفعه لتأسيس أول منظمة مغربية دولية سنة 2007 وهي العصبة الدولية للصحافيين الشباب مقرها بالمعهد العالي ولها العديد من الفروع الدولية المعتمدة . كما عين رئيسا للشباب الإصلاحيين سنة 2011 بحضور برلمانيين صحراويين ورؤساء جماعات بالمناطق الجنوبية وشخصيات بارزة من بينها ماء العينين ورئيس حماية المقدسات عزيز اغبالي مرابط . وهو أيضا عضو في الفدرالية الأوربية للصحافة ببروكسيل ورئيس فرع المغرب للمنظمة العالمية لحقوق الإنسان مقرها بواشنطن لرئيسها خليل عقيل ،حيث أبرم بهذه الصفة العديد من الاتفاقيات في المجال الثقافي مع السفارة الأمريكية.
ولقد توج الأستاذ أناس مريد مساره المهني الحافل برئاسة ثاني نقابة صحفية بالمغرب وهي نقابة الصحافيين المغاربة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل .