تمارة : جمعية نادي آفاق مرس الخيرالرياضية في رسالة مفتوحة لوزير الشباب والرياضة

عبدالله رحيوي – موطني نيوز

لازالت مشاكل المديرية الاقليمية لوزارة الشباب والرياضة تتوالى تباعا على مستوى عمالة الصخيرات تمارة ،وقد لجأت جمعية نادي آفاق مرس الخير النشيطة لموقع “موطني نيوز” لإيصال معاناتها -حسب تصريح – رئيس الجمعية السيد ماهر السبتي إلى السيد الطالبي العلمي وزير الشباب والرياضة ، والذي لهم الثقة الكاملة في إنكبابه على مشاكل جمعيات المجتمع المدني ؛ وفيما يلي نص الرسالة المفتوحة :

إلى السيد:
وزير الشباب والرياضة
تحت إشراف

المديرة الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة بعمالة الصخيرات تمارة.

الموضوع : شكوى عن إهمال موظفة بالمديرية الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة .

سلام تام بوجود مولانا الإمام،
وبعد:
فقد ترددت كثيرا قبل أن أخد قلمي بين أناملي لأكتب إلى سيادتكم هذه الشكوى لكن ترددي هذا لم يطل خاصة بعد أن استنفدت جميع الوسائل الممكنة ، وقمنا بجل المحاولات لرد المياه لمجاريها لكن دون جدوى . لهذا السبب فضلت الكتابة إليكم إيثار للمنفعة العامة وحرصا على المصلحة العامة ، وإننا نأمل أن تمنحوا هذه الشكوى ما هي جديرة بها من اهتمام حتى تظهر نتيجتها سريعا ، وبذلك تنقدوننا مما نلقاه من السيدة مريم الموظفة بالمديرية الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة من مدله وهوان وتهديد وإن من بواعث الأسف حقا أن يصل الاستهتار بهذه الموظفة إلى هذه الدرجة التي تجعلها تستهين بكرامة الناس ومصالحهم ، مما يدل على سوء فهمها لواجبها وعدم تقديرها للمسؤولية .
ولقد لينا لها ما يسببه إهمالها من ضر لجمعيتنا لكن لا فائدة تذكر، كما شكوناها إلى المديرة الإقليمية مرات عديدة فلم تزد إلا عنادا .
فلما ضاق بنا الأمر وأوشكت مصالح الجمعية أن تضيع بسبب إهمالها لم نجد بدلا من ان نلجأ إليكم ففي يدكم مقاليد أمرها وفي استطاعتكم تقويم اعوجاجها .
وإن لنرجو أن يتم ذلك سريعا حفظا لكرامة الوظيفة وحرصا على مصالح الناس عامة والجمعيات خاصة
وفي انتظار تدخلاتكم تفضلوا بقبول فائق عبارات الاحترام والتقدير.
والسلام

إمضاء الرئيس :
ماهر السبتي

المجلس الوطني للنقابة الوطنية للشبيبة والرياضة يعقد دورته الأولى في أواخر أبريل الحالي ببوزنيقة

أحمد رباص – موطني نيوز

عقد أعضاء المجلس الوطني للنقابة الوطنية للشبيبة والرياضة المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل يوم 2019/04/14 اجتماعا بمقر الكونفدرالية بحي النخيل بالدار البيضاء.

وعلى إثر انتهاء أشغال هذا الاجتماع، خرج أعضاء المكتب الوطني ببلاغ جاء فيه أن النقابة الوطنية للشبيبة والرياضة تعقد مجلسها الوطني العادي تحت شعار” من أجل نضال نقابي مبادر ومدافع عن القضايا العادلة لشغيلة القطاع” أيام 27 ،28 ابريل 2019 بالمركب الدولي للطفولة والشباب مولاي رشيد بوزنيقة.

إلى ذلك، أضاف البلاغ أن هذه الدورة الاولى للمجلس الوطني تأتي من أجل تعزيز البناء للتنظيمي النقابي ومن أجل إطلاق دينامية نضالية بنفس جديد والتداول حول المستجدات والقضايا القطاعية والوطنية.

وفي الأخير، توجه البلاغ إلى جميع المناضلات والمناضلين عضوات وأعضاء المجلس الوطني ليناشدهم التعبئة الجيدة لإنجاح هذه المحطة النضالية الهامة في مسار إطارهم النقابي.

دارالشباب بنسليمان

بنسليمان : بعد إختفاء عدة تجهيزات تخص مجلس الدار..لجنة للتفتيش من وزارة الشبيبة والرياضة تزور دار الشباب

رئيس التحرير – موطني نيوز

لم يكن أحد يعتقد أن لجنة التفتيش التابعة لوزارة الشبيبة والرياضة ستزور يوما دار الشباب بمدينة بنسليمان، خصوصا وأن هذه الأخيرة سبق وأن سرقت منها عدة تجهيزات بدم بارد وبدون إستعمال أي عنف، والذي يجهل مصيرهم لحدود الساعة.

لكن الغريب في هذه المرة والتي إضطرت لجنة التفتيش لزيارة دار الشباب ليومين متتالين، الثلاثاء و الأربعاء 2 و 3 أبريل الجاري، علما أن هناك تكتم شديد من قبل إدارة دار الشباب حول الموضوع، فبعد البحث والتحري والإتصال ببعض مسؤولي الجمعيات إتضح لنا ان الأمر يتعلق بإختفاء تجهيزات ومعدات تعود لملكية مجلس الدار، كان سبق له وأن إستفادها في إطار مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والتي تصل قيمتها إلى حوالي 300 ألف درهم (ثلاثون مليون سنتيم)، هي عبارة عن تجهيزات لتنشيط وأدوات إلكترونية بالاضافة إلى اليات لكمال الاجسام والرشاقة ولعب للطفال وجهاز مكبر الصوت (سونو) بالاضافة إلى مكروفونات لا سلكية ذات جودة عالية و حواسيب محمولة وأخرى مكتبية بالاضافة إلى لوحات إلكترونية قد يصل عددها إلى عشرة (tablet) والعديد من التجهيزات التي كان من الضروري أن تكون رهن إشارة الجمعيات المتواجدة بهذه الدار.

وبحسب المعطيات التي يتوفر عليها موطني نيوز أن هناك جهات دون غيرها هي التي تستفيد من هذه التجهيزات وهذا لا يعنينا في شيء ما دام أصحاب الحق ساكتون عن حقهم، لكن ما أثار حفيظتنا بحسب تصريحات البعض أو المتداول بالمدينة هو الإختفاء التام لبعض التجهيزات وعلى رأسها اللوحات الالكترونية (tablet) والتي تتهم جهات أخرى مدير دار الشباب بإخفائها، بالاضافة إلى إستعمال حاسوبين محمولين وكاميرا رقمية من طرف جهات بعينها ولم يسبق لأي جمعية أن إستعملتهم كما هو الشأن للحاسوب المكتبي الذي عايناه بمكتب المدير ونحن نعلم أنه ملك مجلس الدار فكيف يستفيد منه السيد المدير وهو في الاصل للجمعيات فهل هي هدية متواضعة من مجلس الدار لمديرها ؟ أم أن هناك سرا نجهله.

المهم، أن ما ينطبق على هذه التجهيزات وإختفائها ينطبق كذلك على ألعاب الأطفال ونعني (Les Gonflable) والتي وبحسب مصادرنا لا يوجد لها أي أثر بدار الشباب منذ ظهورها في أول يوم عرضها بدار الشباب، ونتسائل هل يتم إستعمالها في الأنشطة المدرة للدخل الخاصة بالحساب البنكي لمجلس الدار أم أنها لم تستعمل لحدود الساعة؟ وإذا لم تستعمل فأين هي ؟ وما الفائدة من إخفائها أو تخزينها إذا لم يستفد منها الأطفال الصغار؟

وتجدر الإشارة إلى أن مفاتيح القاعة التي تحوي هذه المعدات لا يوجد إلى عند السيد الكاتب العام لمجلس الدار وحده، أما المحافظ بهذا المجلس فلا يعلم شيء، وإذا كان السيد الكاتب العام هو من يتوفر على هذه المفاتيح، فما السر في وجود معدات وإختفاء أخرى؟ وهل يمتلك مجلس الدار مخزن أخر لا يعلمه باقي الجمعيات أو حتى إدارة دار الشباب و لجنة التفتيش التي زارت المدينة اليوم هو من تخزن فيه باقي المعدات ونعني الحواسيب المحمولة و الكاميرا الرقمية و اللوحات الالكترونية … إلخ.

وعليه فيحق لنا في موطني نيوز أن نتساءل ما هي نتائج تقرير لجنة التفتيش التي زارت دار الشباب ليومين على التوالي؟ وما هي الاجراءات التي سيتم إتخاذها إن هي بالفعل تمكنت من ضبظ خروقات تشوب هذا المشروع الوطني، والذي يعلم الجميع أن السواد الأعظم من مشاريع المبادرة الوكنية للتنمية البشرية راحت أدراج الرياح، بل منها من تم تزوير وثائقه والنفخ فيه ومن المشاريع الوهمية من إختفت من الوجود، وفي إنتظار ما ستسفر عليه نتائج لجنة التفتيش التي نتمنى أن تصل تقريرها بأمانة إلى معالي وزير الشبية والرياضة المعروف بصرامة في التعامل مع مثل هذه الفوضى الخلاقة، لنا عودة للموضوع.     

الجامعة الوطنية لموظفي وزارة الشباب والرياضة بالمغرب

مراكش : بيان صادر عن الجامعة الوطنية لموظفي وزارة الشباب والرياضة بالمغرب

عبد الله رحيوي – موطني نيوز

على هامش الإجتماع الاول للمكتب التنفيدي ( ugtm mjs) بمدينة مراكش توصل موقع موطني نيوز ببيان صادر عن الجامعة هذا نصه:

إمتدادا للمؤتمر الوطني الاستثنائي الأخير، إنعقد الاجتماع الأول للمكتب التنفيذي للجامعة الوطنية لموظفي وزارة الشباب والرياضة المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب يومي 16 و17 مارس بمركز الاستقبال مراكش برئاسة اد الكاتب الوطني السيد أحمد بلفاطمي ، حيث تدارس أعضاء المكتب التنفيذي أفضل السبل من أجل تنزيل خطط العمل التي تهم أشغال هذا المكتب وتسطير برنامج نضالي متكامل يمد جسور التواصل بين المكاتب المحلية والجهوية كما استعرض هذا الأخير وبكل أسف مسلسل الردة والتراجعات الخطيرة التي تعرفها بلادنا في الآونة الأخيرة والسياسات اللاشعبية التي تنهجها الحكومة وإصرارها على ضرب الحقوق والمكتسبات وتجاهل كل الحركات الاحتجاجية المطالبة بالكرامة والعدالة الاجتماعية.
فبعد قراءة الفاتحة ترحما على أرواح شهداء مسجدي دولة نيوزيلاندا فإن الجامعة الوطنية لموظفي وزارة الشباب والرياضة تدين بشدة هذا الفعل الإرهابي المتطرف.
وبعد التداول والنقاش المستفيض لمجموعة من القضايا الوطنية والقطاعية تعلن الجامعة الوطنية للرأي العام ما يلي:
• رفض سياسة الاستعباد في منطق التعاقد والإصلاحات المزعومة في الوظيفة العمومية.
• التأكيد على تحميل المسؤولية الكاملة فيما يجري من تراجعات كبيرة ورغبة واضحة من بعض المسؤولين في ضرب مؤسسات الوساطة والتضييق على الحريات النقابية بما يتنافى مع مقتضيات الدستور.
• اعلان تشبثها بروح القانون فيما يخص الترقية بالاختيار، لاسيما تطبيق الفصل 34 من النظام الأساسي للوظيفة العمومية.
• ادانة اصطفاف مديرية الموارد البشرية ضدا على مصالح الموظفين سواء فيما يخص معاير الترقية بالاختيار والامتحانات المهنية والانتقالات التي تدار بشكل غير مقبول وبدون معايير واضحة.
• الدعوة إلى التوافق على إحداث لجنة مشتركة لمناقشة مشروع إخراج نظام أساسي لموظفي وزارة الشباب والرياضة باعتباره مدخلا أساسيا لإنصاف مختلف الفئات العاملة بالقطاع.
• التأكيد على ضرورة إشراك ممثلي النقابات في التهييئ لمختلف المشاريع التي تقوم بها الوزارة.
• تحميل الإدارة مسؤوليتها الكاملة في تدبير ملف الترشح لمناصب المسؤولية، ومطالبتها بالاعتماد على الكفاءة والمهنية وإعطاء الأولوية لأطر القطاع.
• المطالبة بإنصاف موظفي القطاع، والقطع مع نمط التدبير القائم على تهميش الكفاءات وتكريس المحسوبية والزبونية والحزبية الضيقة في المهام والمسؤوليات والتعويضات.
• تثمين قرار التعويضات الجزافية والمطالبة بالحفاظ عليها مع تعميمها على جميع العاملين بوزارة الشباب والرياضة بإضافة الملحقين والموضوعين رهن الإشارة، مع ضرورة تحيين قانون الإطار على مستوى الإدارة المركزية.
• التنبيه الى خطورة استنزاف الأطر الرياضية الموضوعة رهن إشارة الجامعات الرياضية والأندية مع إيجاد قانون خاص بهم.
• المطالبة بإخراج بطاقة مهنية خاصة بالأطر الرياضية المحلفة المكلفة بمراقبة القاعات الرياضية الخاصة.
• الدعوة إلى التعجيل بتسوية الوضعية الإدارية للأطر المساعدة.
• رد الاعتبار لمؤسسات قطاع الشباب والرياضة وذلك بتوفير الموارد البشرية والمادية الكافية لها، وتعزيز بنياتها التحتية والعناية بالتكوين والتكوين المستمر، وتطوير مناهج واليات الاشتغال بهذه المؤسسات لتجويد الخدمة العمومية.
• تثمين قرار المجانية والإلحاح على إجراءات مصاحبة له من خلال توفير الموارد المادية والبشرية لتدبير المؤسسات المعنية بهذا القرار.
• المطالبة بحكامة مالية قائمة على احترام القانون والقطع مع الريع والفساد، القائمين في بعض المديريات الإقليمية والجهوية مع دعوة المدراء الإقليميين والجهويين إلى الاحتكام إلى القوانين الجاري بها العمل.
• المطالبة بخدمات اجتماعية تستجيب لحجم تضحيات وانتظارات العاملين بالقطاع وذويهم.
• تسجيل غياب حوار حقيقي مع الوزارة مما يشكل استهتارا بوظائفها الدستورية وإقصاء ممنهجا لأدوارها التمثيلية، ونهجها سياسة الأذن الصماء تجاه المبادرات التي قام بها المكتب التنفيذي للجامعة الوطنية.
• اعلان تضامنها اللامشروط مع مطالب أساتذة المعهد الملكي لتكوين الأطر والمطالبة بتوظيف كل خريجي المعهد.
• ضرورة تسوية الوضعية الإدارية للموظفين خريجي المعهد.
• تسجيل غياب رؤية استراتيجية واضحة المعالم في القطاع، الشيء الذي نتج عنه ضبابية وارتجالية بمختلف المرافق الإدارية مركزيا وإقليميا.
• شجب كافة أشكال الترهيب والتهديد والإقصاء التي تستهدف النشطاء النقابيين بالقطاع.
وفي الأخير فإن المكتب التنفيذي يثمن عمل المكاتب الجهوية والإقليمية ويؤكد على استعداد كافة أعضائه للعمل والنضال لما فيه مصلحة قطاع الشباب والرياضة تماشيا مع شعار الدورة الأولى للمجلس الوطني “التغيير من أجل دينامية نقابية ناجعة” ويدعو للتعبئة ورص الصفوف لخوض مختلف الأشكال النضالية التصعيدية للدفاع عن حقوق وكرامة العاملين بالقطاع.

عين عودة

عين عودة : مصطفى خضيرة يؤكد أن ملاعب القرب من تسيير مديرية الشباب والرياضة ولادخل للمجلس الجماعي

عبدالله رحيوي – موطني نيوز

أكد العضو الجماعي مصطفى خضيرة بجماعة عين عودة أن المغالطات التي روج لها في شأن منع جمعية من ولوج ملاعب القرب بالمدينة ومنعها من إستغلاله واللعب فيه،وأن الملاعب السوسيو رياضية الكائنة بحي النصر القطاع 7 جاءت في شراكة مابين وزارة الشباب والرياضة ممثلة في مديريتها الإقليمية والمجلس الجماعي الذي ساهم في هذا المشروع بنصف التكلفة والأرض التي شيدت فيها الملاعب ، لتشجيع الشباب والأجيال الصاعدة ،فيما ساهمت المديرية الإقليمية للشباب والرياضة بنصف التكلفة وأسند لها في إتفاقية شراكة التسيير بشكل شامل ، وصرح مصطفى خضيرة في تصريح خاص لموقع “موطني نيوز” أنه بعد تدشينه بحضور حسن عاريف رئيس المجلس وكافة مكوناته وربيعة السعدوني المديرة الإقليمية لوزارة الشباب والرياضة بعمالة الصخيرات تمارة ، مد المجلس يد المساعدة للمديرية من خلال وضع حراسين (2) من الأعوان الموسميين بحراسة هذه الملاعب والحفاظ عليها ، بينما المديرية إكتفت بتعيين ثلاث (3) أطر ، أي مدير وإطارين مساعدين.
وقال خضيرة أن يوم الجمعة طلعت بعض الجهات ، سماها بالفاعلين على مستوى الفايسبوك ،ولمح أنهم للأسف أطراف من المعارضة داخل المجلس الجماعي لعين عودة ،انها تشير أنه منع إحدى الجمعيات من ولوج ملاعب القرب لمزاولة نشاط رياضي ، وهنا أكد “خضيرة ” أن المجلس الجماعي لايحق له منع أو الترخيص لأحد بولوح ملاعب القرب، لأن حارسي الجماعة مكلفين بالحفاظ على الملعب فقط ، ولايتدخلان في التسيير الذي هو تحت وصاية المديرية الإقليمية للشباب والرياضة في شخص مديرتها الإقليمية بعمالة الصخيرات تمارة ربيعة السعدوني التي رخصت للجمعية المذكورة بترخيص كتابي بممارسة النشاط الرياضي داخل الملعب ، ولما حلت الجمعية بعين المكان لم تجد المدير المكلف بالتسيير لكونه غائب لأن المديرية لم توفر له بعد الشروط اللازمة للعمل المهني وأضاف أنه ” ماعندوش حتى كرسي فين يجلس تم” وبالتالي لم يلتحق بصفة رسمية بملاعب القرب عين عودة ، وبحكم أنه يقطن بمدينة سلا ؛ فلايحل في مكان عمله (ملاعب عين عودة) إلا بين الفينة والأخرى بسبب مشكل النقل.
وفي سياق آخر وضع العضو الجماعي مصطفى خضيرة يده على مكامن الخلل في التسير على مستوى الشباب والرياضة بالصخيرات تمارة ؛ حيث صرح أن هناك إعلانين متبثين في واجهة الملعب ؛ الأول يلزم الجمعيات التي ترغب في الإستفادة من أنشطة ملاعب القرب ،أن تكون رياضية بشكل محض؛ والثاني أن تتوفرالجمعيات على القانون الجديد 3009 المنزل من طرف وزارة الشباب والرياضة بالوثائق الرسمية والملائمة والتأمين ، أضف إلى أن الأطفال في سن (7) الى غاية (14سنة) يمكنهم الإتصال مباشرة بأطر الملعب لخلق مدارس رياضية والإشعار متبث في واجهة الملعب وموقع من لدن المديرة الإقليمية،ليبقى السؤال:
هل الجمعية التي منعت من طرف إدارة الملعب والتي رخصت لها المديرة الإقليمية ربيعة السعدوني بعمالة الصخيرات تمارة، تتوفر على الشروط المذكورة؟ ومن بينها التأمين وقال خضيرة “طبعا لاتتوفر عليه ولاعلى الشروط”وعلل أن الترخيص لها ورائه توجهات أخرى خفية .
وأكد العضو الجماعي مصطفى خضيرة أن الجمعية التي رخصت لها المديرية وهي غير مكتملة الشروط حلت الى ملاعب القرب، ولم تجد المدير المكلف بالتسيير ، وبتنسيق مع المعارضة تم تحريض الأطفال على تنظيم وقفة إحتجاجية بدعوى أنه هو من منع الجمعية من ولوج ملاعب القرب ، وأكد في ذات السياق أن المديرية الإقليمية هي من ترخص أو تمنع وكل ماذكر بشأنه لا أساس له من الصحة .
وفي الأخير ، وجه مصطفى خضيرة نداء إلى جميع فعاليات المجتمع المدني أن ملاعب القرب من حق جميع الجمعيات القانونية الإستفادة منها وأن المدير المسؤول التابع للشباب والرياضة مطالب بإدارة الملعب بطريقة قانونية ومهنية وأن المجلس الجماعي لامشكل له مع أية جمعية أو إطار او جهة .
وإلتزم بتقديم أي توضيحات باسمه في إطار سياسة الإنفتاح على الجميع .
من جهة أخرى ، يتابع موطني نيوز بقلق محاباة بعض المسؤولين لجمعيات تشتم فيها الروائح السياسية واضحة ، إذ أكدت مصادر مطلعة بعيدة عن المجلس الجماعي بعين عودة ، أن هناك جمعيات بعينها بتمارة وهرهورة وعين عودة تسهل الطريق في وجهها فقط لأنها توالي جهة سياسية بالإقليم ، وبالتالي إرضاء لمسؤول حزبي رفيع المستوى يكون الدعم المباشر بطرق ملتوية رغم إختلاف الإنتماء السياسي ، فتحكيم الرغبة الشخصية والوضعية (….) يبعد المبادىء والأخلاق المهنية ، ولنا عودة ببعض هذه الصور المرفوضة بالحجج الدامغة.

خريبكة : جمعية أجيال أخريبكة تكرم قيدوم الشباب والرياضة عبدالرحمان أجباري

عبدالله رحيوي – موطني نيوز

على هامش فعاليات الدورة التكوينية الثانية من برنامج خبرات ومهارات حياتية لملتقى ربيع الطفولة والشباب والتي كانت مناسبة لتجديد اللقاء والتواصل مع وجوه واطر متميزة إدارية و جمعوية باواصر الصداقة التي تنسجها قيم الاحترام والتقدير المتبادل،
بمدينة الفوسفاط.، تم تكريم قيدوم الشباب والرياضة الذي بصم بصمة الفخر والإعتزاز بمصلحة المخيمات ورئيس المكتب التنفيدي لملتقى ربيع الطفولة والشباب بالمغرب الاستاذ عبدالرحمان أجباري من طرف جمعية أجيال خريبكة عرفانا بعطاءاته التاريخية في مجال الطفولة والشباب ومسيرة سنوات من التفاني في خدمة الشباب والرياضة .
وفي هذا السياق كتب الأستاذ عبدالرحمان أجباري تدوينة مؤرخة لحدث التكريم المحمود كمبادرة تستحق الإشادة قال فيها :
” تلقيت صباح اليوم هدية لا ككل الهدايا انها التفاتة تحمل في طياتها كل معاني المحبة والمودة من رئاسة جمعية أجيال بخريبݣة الاستاذ ياسين الحسن و الاستاذ ياسين ملاس شكرا لكما بكل لغات العالم و دامت نعم الله تحفكم . ومن خلالكم احيي كافة الفعاليات الجمعوية و مهتمين بالشأن الشباب والطفولة بمدينة الفوسفاط.
مودتي بلا ضفاف”.
يذكر أن السيد عبد الرحمان أجباري من وجوه وزارة الشباب والرياضة الذين كان لهم الفضل في وضع لبنات العديد من المؤسسات والمراكز وطنيا ، والتحول الكبير الذي عرفه قطاع المخيمات في المغرب.

هرهورة : الجائزة الكبرى لكأس الأمير مولاي الحسن لرياضة الجيتسكي

عبدالله رحيوي – موطني نيوز

وضعت آخر الإستعدادات لجمعية الهرهورة للمحركات النارية المائية لإحتضان الجائزة الكبرى كأس ولي العهد الامير مولاي الحسن في رياضة الجيتسكي تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس نصره الله وذلك منتصف شهر أبريل.

هذا ومن المنتظر أن تشارك جمعيات تنشط في الرياضات المائية على الصعيد الوطني بشواطىء الهرهورة الساحرة.

تمارة: الجامعة الوطنية في إجتماع هام مع المديرة الإقليمية للشباب والرياضة حول القطاع بالإقليم

عبدالله رحيوي – موطني نيوز

عقد المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية لموظفي وأعوان الشباب والرياضة بعمالة الصخيرات تمارة إجتماعا بمقر المديرية مع السيدة ربيعة السعدوني المديرة الإقليمية بحضور كافة أعضاء المكتب برئاسة الكاتب الإقليمي عمر برطال الذي صرح في هذا الإطار في تصريح خاص لموقع موطني أنه كان إجتماعا ناجحا بكل المقاييس وإستمعت السيد المديرة لكافة المشاكل التي يعاني منها الموظفون وبعض المؤسسات التربوية ووعدت بالتتبع وحل كل صغيرة وكبيرة في أقرب وقت ممكن..وأكد في ذات السياق أن المديرة الإقليمية تثمن العطاء المهني لموظفيها وأنها ستكون على مقربة منهم في أي وقت وحين.


وقد إلتقطت صورة للمكتب الاقليمي للجامعة الوطنية لموطفي وأعوان الشباب والرياضة والمكتب الإقليمي بشكل يوحي أنه تم تذويب الخلاف وإختلاف الرؤى.
تبقى الإشارة أن دار الشباب تامسنا وعين عودة لم تعرف تعيين مدير أو مديرة ويوجد هناك موظفون لم تعد لهم أية مسؤولية نقابية الأمر الذي يحتم على الوزير الطالبي العلمي ، إعادة إنتشارهم حتى يخرجوا للواقع المهني وتأطير الأجيال الصاعدة ” أولاد الشعب” وعدم التخفي والإلتزام بالواجب المهني.
من جهة أخرى ،يجدر الذكر أن المكتب الإقليمي ندد ويتدارس السبل الكفيلة للرد على الحملة الشعواء التي تتعرض المسؤولة النقابية النزيهة ومديرة النادي النسوي بعين عودة الأستاذة سميرة حواش.

تحت شعار: “الإعلام الرياضي رافعة أساسية للمقاربة التشاركية في تطوير الرياضة الوطنية” الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين تعقد جمعها العام العادي

سليم ناجي – موطني نيوز 
تعقد الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين جمعها العام العادي يوم الجمعة 22 فبراير 2019، بأحد فنادق مدينة الدار البيضاء على الساعة الرابعة والنصف مساء، وتخلد الذكرى ال19 لتأسيسها بمدينة مراكش مطلع أبريل المقبل تحت شعار: “الإعلام الرياضي رافعة أساسية للمقاربة التشاركية في تطوير الرياضة الوطنية”، وتنظم كأس “محمد بوعبيد للإعلاميين الرياضيين” في كرة القدم المصغرة، في دورتها الخامسة.
 وشكلت هذه المواضيع، إلى جانب قضايا أخرى، محورا للتداول والنقاش المستفيض في الاجتماع الذي عقده المكتب التنفيذي للرابطة مساء الإثنين رابع فبراير الجاري، بمدينة الدار البيضاء برئاسة عبد اللطيف المتوكل.
وفي مستهل الاجتماع صادق المكتب التنفيذي بالإجماع على النظام الأساسي الجديد في صيغته النهائية بناء على المقترحات والتعديلات التي أقرها الجمع العام الاستثنائي المنعقد في 21 دجنبر الماضي، بالمركب الثقافي “ثريا السقاط”.
 بعد ذلك، انتقل المكتب التنفيذي إلى استعراض الترتيبات المتعلقة بالتحضير للجمع العام العادي، وقرر تثبيت تاريخ 22 فبراير لانعقاده، وحدد جدول أعماله في عرض التقريرين الأدبي والمالي على التصويت، وانتخاب مكتب تنفيذي جديد بنظام اللائحة بعد انتهاء ولاية المكتب الحالي الممتدة لأربع سنوات.
بعد ذلك استمع المكتب التنفيذي لعرض مفصل حول مشروع التقرير المالي، تقدم به المحاسب المالي للرابطة، فصادق عليه بالإجماع.
من جانب آخر، تدارس المكتب التنفيذي الإجراءات الأولية المرتبطة بالتحضير لتخليد الذكرى ال19 لتاسيس الرابطة في مدينة مراكش، بتنسيق وتعاون مع المكتب المحلي، وخلص إلى الموافقة على تخليد الذكرى ال19 في التاريخ المقترح.
من جهة أخرى، تدارس المكتب التنفيذي موضوع تنظيم كأس “محمد بوعبيد للإعلاميين الرياضيين” في كرة القدم المصغرة في دورتها الخامسة، بشراكة مع الشريك الرسمي نادي “رحال لكرة القدم”، وفي هذا الإطار تم تحديد يوم 28 فبراير الجاري كآخر أجل للتوصل بطلبات المشاركة من الفرق الممثلة لمختلف المؤسسات الإعلامية الوطنية المكتوبة والإلكترونية والمسموعة والمرئية.
وفي نهاية الاجتماع عبر أعضاء المكتب التنفيذي عن ابتهاجهم بصدور مؤلف ” يوميات ريو.. مشاهدات على هامش الأولمبياد”، والذي يعتبر باكورة إصدارات الرابطة، وتقدموا بتهانئهم الحارة والصادقة للزميل يونس الخراشي، عضو المكتب التنفيذي للرابطة، متمنين أن يشكل هذا المؤلف بداية عهد مشرق لانخراط الجسم الصحافي الرياضي الوطني في تأريخ وتوثيق الحركة الرياضية الوطنية، والدفاع عن قضاياها الحيوية.