ذكرى الثالثة عشر لإنطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية محطة تاريخية تحمل ألوان رياضية بخريبكة

أشرف لكنيزي  – موطني نيوز
في إطار تخليد الذكرى الثالثة عشر لإنطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، و التي أعطى إنطلاقتها قائد الآمة صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله و آيده، في خطابه السامي بتاريخ 18 ماي 2005، نظمت إدارة قاعة الرياضات مولاي يوسف بخريبكة، بشراكة مع جمعية تسيير قاعة الرياضات مولاي يوسف بخريبكة، دوري في كرة القدم المصغرة.
و شارك في هذا الدوري الكروي الذي احتضنته قاعة الرياضات مولاي يوسف بخريبكة نهاية الأسبوع المنصرم، كل من فريق جمعية الأعمال الإجتماعية لعمالة إقليم خريبكة، و فريق موظفي مدينة خريبكة، و فريق إتحاد خريبكة، و فريق شباب خريبكة، و أسفرت مواجهات النصف النهائي عن تأهل كل من فريق إتحاد خريبكة، و فريق موظفي خريبكة للمباراة النهائية، التي ستجرى يوم السبت 19 ماي 2018 ابتداء من الساعة الرابعة زوالا، بقاعة الرياضات مولاي يوسف بخريبكة، بالإضافة لإجراء مباراتين في كرة السلة لفائدة الشباب و الشابات.
و عن هذا النشاط الرياضي المتميز، صرح لنا السيد عبد الإله مهذب مدير قاعة الرياضات مولاي يوسف، أن تنظيم هذا النشاط الرياضي المتميز، يندرج ضمن احتفاء المغاربة قاطبة بالذكرى الثالثة عشر لإنطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، هذه المبادرة الحكيمة و الفريدة من نوعها التي أعطى إنطلاقتها ملكنا الهمام محمد السادس نصره الله، بفضل حنكته و تبصره.
و أضاف المتحدث أن النشاط الذي برمجته قاعة الرياضات مولاي يوسف بخريبكة، يهدف إلى تعزيز ودعم الاندماج الاجتماعي للشباب والأطفال عبر تشجيع الأدوار التأطيرية والتربوية للأنشطة الرياضية بمدينة خريبكة.

عثمان مهجور

عثمان مهجور .. لاعب متميز بكل ما تحمله الكلمة من معنى

موطني نيوز

يبرز اسم اللاعب عثمان مهجور عميد فريق الاتحاد الرياضي لبوزنيقة لكرة القدم داخل القاعة المنضوي تحت لواء عصبة الغرب لكرة القدم داخل القاعة ، كهداف يعانق الشباك في البطولة و يحقق الفراق أينما حل و ارتحل ، يتصدر عثمان مهجور صادرة هدافي بطولة عصبة الغرب بتسجيله 25 هدفا من أصل 15 مباراة خاضها رفقة الفريق ، اللاعب الذي يحمل رقم 10 يتمتع بشعبية كبيرة في مدينة بوزنيقة يعتبر نجم بطولة عصبة الغرب لكرة القدم داخل الصالات بإمتياز .

عثمان مهجور لاعب استثنائي داخل صفوف النادي الرياضي الاتحاد الرياضي لكرة القدم داخل القاعة وحسب مصادر جد مطلعة لموطني نيوز فإن ادارة النادي من المنتظر أن تقوم بمنح اللاعب عثمان جائزة أفضل لاعب في الفريق لهذا الموسم

مديرية شيشاوة

مديرية شيشاوة على صفيح ساخن ونقابة المفتشين تحمل المسؤولية للمدير الإقليمي

رضوان الرمتي ـ موطني نيوز

     تبعا للبيان الصادرعن المجلس الإقليمي لنقابة المفتشين بشيشاوة بتاريخ 7 أبريل2017، والذي سمته بنقطة نظام، دعت المديرية الإقليمية مكتب المفتشين إلى عقد اجتماع بتاريخ الثلاثاء 25أبريل2017 وهو الأمر الذي استجابت له النقابة على اعتبار أنها تعتبر الحوار مدخل اساسي لحل كافة الإشكالات، حسب تصريح السيد  محمد وحيد الكاتب الإقليمي لنقابة المفتشين بشيشاوة، كما أنها مراسلة توضيحية للسيد المدير الإقليمي تؤكد له أن جدول الأعمال يجب أن يتضمن كافة الإشكالات المتضمنة في بيانات هيئة التفتيش بالإقليم منذ توليه المسؤولية (أي ما يقارب سنتين)، وأن يوقع محضر ملزم للطرفين يحدد المسؤوليات والواجبات والالتزامات، إلا أن المدير الإقليمي وبشكل مفاجىء وقبل يوم واحد من عقد اللقاء المرتقب وجه استفسارات للمفتشين بخصوص عدم قيامهم بمهامهم فيما يهم امتحان الكفاءة العملية للأساتذة المتدربين، وهو الأمر الذي اعتبره السيد محمد وحيد استفزازا ونسفا للحوار المزمع عقده، وهو السلوك الذي اعتبره بعض المتتبعين يحمل في طياته أحد الاحتمالين: إما عدم حضور مكتب المفتشين للاجتماع أو الحضور مع الخضوع والاستسلام.

  وصبيحة يوم الثلاثاء 25 ابريل2017 كان مكتب المفتشين في الموعد المحدد سلفا في العاشرة صباحا بمقر المديرية وحضر المدير الإقليمي رفقة رؤساء المصالح، وبعد الكلمة الافتتاحية، وكما هو معلوم في مثل هذه اللقاءات طالب مكتب المفتشين بمحضر يوثق للاجتماع ويحدد المسؤوليات والواجبات وهو أمر في صالح المدير الإقليمي بالدرجة الأولى إن كان يهمه إنهاء التوتر والشروع في العمل، إلا أم جوابه كان الرفض وأنه سيفعل ما يفعله مع جميع الهيئات، وهنا انتهى الاجتماع وانسحب مكتب المفتشين ليزداد الوضع تأزما واحتقانا.

وبخصوص مقاطعة المفتشين لامتحان الكفاءة العملية أكد السيد وحيد أن المقاطعة أولا ليست رفضا لأداء الواجب لأن هذا أمر لا يعقل منطقا وعقلا وإنما رفض إجرائها في ظروف غير لائقة للمفتشين و للممتحنين أنفسهم، فكيف يعقل أن يتم تكديس خمسين من الأساتذة والأطر في مركز واحد وهو فضاء لا يتسع لهذا العدد من ناحية كما أنه لا يراعي نفسية الممتحنين.

كما أن اختيار لجن الامتحان اتسمت بالعشوائية والسلطوية وغياب مبدأ التشارك ولا تراعي أحيانا الكفاءة وبالتالي فالنقط التي ستكون ممنوحة لن تكون موضوعية وكلها أمور حذر منها المجلس الإقليمي للمفتشين بشيشاوة في بيانهم الأخير.

وينتظر أن يصدر بلاغ في الموضوع من نقابة المفتشين ليبقى الوضع على ما هو عليه، ويجب على الأكاديمية والوزارة التدخل العاجل لتدارك ما يمكن تداركه.

redwaneromati@gmail.com

بلاغ
بلاغ