جماعة المحمدية

فضيحة : مساعدات غذائية يجهل مصدرها تخزن ليلا بداخل بيت موظف جماعي تكفلت الجماعة بنقلها(فيديو)

رئيس التحرير – موطني نيوز

علم موطني نيوز من مواقع التواصل الإجتماعي أن السيد مهدي مزواري، الذي كان يشغل منصب نائب برلماني سابق عن حزب الاتحاد الاشتراكي، نشر مقطع لشريط مصور يفضح فيه رئيس المجلس البلدي لمدينة المحمدية، السيد حسن عنترة، المنتمي لحزب العدالة والتنمية، يظهر فيه استعمال شاحنة تابعة للجماعة في نقل مساعدات غذائية، وتخزينها في بيت أحد الموظفين الجماعيين.

هذا و يظهر نفس الشريط الذي تم نشره، شاحنة الجماعة وهي تنقل المساعدات الغذائية إلى منزل أحد الموظفين الجماعيين، ينتمي لحزب الرئيس، لم يقتصر على الشاحنة بل قاموا بالاستعانة بدراجة نارية “تريبورتور” وتحميلها بالمواد الغذائية و من تم إرسالها إلى بيت والدة رئيس جماعة المحمدية، وتم افراغها من طرف الزوجة.

فهل كل ما جاء في هذا الشريط صحيح؟ أم أن هناك من يريد النيل من رئيس الجماعة و أتباعه؟ وما هو رأي السيد الرئيس في فحوى هذا الشريط؟ كما سنوجه للسيد الرئيس نفس الأسئلة التي تم طرحها في الشريط : ماهو مصدر هذه المساعدات، هل هي الجماعة أم أحد رجال الأعمال كما يشاع ؟ لماذا يتم تخزينها بمنزل خاص بموظف جماعي؟ ما هي المعايير التي اعتمدت عليها الجماعة لإستفادة الموظفين ؟ ولماذا أستعملت وسائل الجماعة ؟ نتمنى أن يجيبنا السيد الرئيس عن هذا الشريط وأن يوضح الحقيقة للرأي العام.