النظافة

ساكنة تيفلت تعاني من تراكم النفايات و غياب شاحنات النظافة

ياسين الحاجي – موطني نيوز 

عبر مجموعة من المواطنين في اتصالهم بالموقع، من ساكنة حي السعادة وأحياء أخرى بمدينة تيفلت، عن استيائهم جراء تراكم النفايات في غياب شبه تام لشاحنة جمع الازبال خصوصا خلال شهر رمضان، حيث عبرت الساكنة عن انزعاجها الكبير بسبب تراكم الأزبال داخل بعض الأزقة و أرصفة الحي المذكور، نتيجة غياب شاحنات نقل النفايات التي أنيط إليها جمع الازبال والحفاظ على نظافة الحي.

وفي تدوينة له على حائطه بموقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك اكد كريم تاج أنه منذ 4 أيام على الأقل و ساكنة مجموعة من أحياء مدينة تيفلت تعيش و سط الأزبال و النفايات المنزلية نتيجة الغياب التام للشركة المستفيدة من صفقة النظافة بجماعة تيفلت، التي أصبحت اسم على غير مسمى حسب تعبير كريم تاج مادام انها تنصلت من مسؤولياتها و تركت ساكنة دوار الجديد (حي_السعادة) وجزء كبير من حي الفرح و حي الرشاد، يواجهون مصيرهم مع الأزبال التي تكثر في شهر رمضان المبارك.

مؤكدا أن المسؤولية تتحملها الشركة و المجلس الجماعي للمدينة و المفروض فيه المراقبة و التتبع و التنبيه أو اتخاد الإجراءات اللازمة عند الضرورة و طبقا للقانون لإلزام الشركة على الوفاء بالتزاماتها مقابل ما تجنيه من أرباح. مضيفا أنهم يعملون على تتبع الموضوع من موقعهم كمعارضة في المجلس موجهين نداء لكل الفعاليات المحلية المعنية من أجل التعبئة حول هذا المطلب، تحت شعار “جميعا من أجل تيفلت نظيفة”.