الهيئة الوطنية لحماية المال العام طارق السباعي

الهيئة الوطنية لحماية المال العام ترصد الاختلاسات المعلن عنها رسميا

موطني نيوز – متابعة
منذ سنة 2000 أقرت الدولة المغربية من خلال لجن تقصي الحقائق بمختلف أشكالها بعدة اختلاسات طالت مجموعة من المؤسسات والقطاعات العمومية وهي:
• الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي : ب 115 مليار درهم
• المكتب الشريف للفوسفاط : 10 مليار درهم
• كومانف : 400 مليون درهم (تمت تصفيتها)
• المكتب الوطني للنقل: 20 مليون درهم
• الخطوط الجوية الملكية: قضية مدير عام سابق للخطوط الجوية الذي اختلس مليار سنيتم، إضافة إلى تبذير مبالغ مهمة على صيانة الطائرات بالخارج.
• مكتب التكوين المهني فقد تم الاحتيال على مبلغ 7 ملايير سنيتم في إطار برنامج العقود الخاصة للتكوين.
• وكالة المغرب العربي للأنباء: 1.76 مليون درهم
• المطاعم المدرسية: 85 مليون درهم
• جمعية مطاحن المغرب: اختلاس مليار و900 مليون سنتيم.
• وكذلك الأمر بالنسبة للإتحاد الوطني للتعاونيات الفلاحية المغربية، الذي أكدت بخصوصه المفتشية العامة للمالية وجود اختلالات خطيرة في تقرير الإفتحاص رقمigf/3342 والذي أنجز بطلب من وزارة الفلاحة في مايو 2002.
بالاضافة إلى اختلاسات طالت مؤسسات أخرى طالبت الهيئة بالتحقيق فيها:
• قضية البنك الوطني للإنماء الاقتصادي التي تورط فيها العديد من الشخصيات والبرلمانيين (افلس)
• قضية المكتب الوطني للصيد البحر حينما صرح وزير سابق للقطاع بأن 70% من الإنتاج الوطني للثروة السمكية يباع بطرق غير قانونية.
• قضية القناة الثانية “الدوزيم” التي كانت قناة خصوصية و تم تحويلها لقناة عمومية بمجرد إفلاسها وتم ضخ أموال ضخمة من المال العام لإنقاذها من الإفلاس.
• قضية خوصصة فندق حياة ريجينسي ب18 مليار درهم في الوقت الذي كانت تساوي قيمته الحقيقية 27 مليار درهم أي بفارق 9 مليار درهم.
• قضية تفويت معمل ايكوز بدرهم رمزي في الوقت الذي كان قد كلف ميزانية الدولة 40 مليار درهم علاوة على أنه عند تفويته كان به مخزون يقدر ب 9 مليار سنتيم.
• قضية خوصصة لاسامير بتفويتها لشركة السعودية كورال بتروليوم ب 300 مليون دولار فقط في الوقت الذي قدرت قيمتها ب 2 مليار دولار، وقد كان مستثمرون كنديون عرضوا ألف مليار سنتيم مقابلها وتعهدوا باستثمار 700 مليار سنتيم على امتداد خمس سنوات.
وللإشارة فقد أصبح وزير الخوصصة سابقا آنذاك مديرا عاما للشركة نفسها .
• قضية شركتي صوديا و صوجيطا اللتين كلفتا بتسيير واستغلال جزء من الضيعات المسترجعة من المعمرين، كانت لهما في البداية 305 ألف هكتار، ولم يعد لهما سوى 124 ألف هكتار من المساحة الأصلية، يتم استغلال منها 99 ألف هكتار منها فقط، في حين تم تفويت الباقي ، إما في إطار ما سمي بعملية الإصلاح الزراعي ،بحيث تم كرائها بأثمنة رمزية لمدة 99 سنة ،وهناك أراضي أخرى تم الاستيلاء عليها من طرف بعض النافذين وأخرى تم منحها لبعض المستفيدين ،وتم الشروع في تفويت كل الأراضي التي كانت تسيرها شركة صوديا للخواص بهدف التستر على ما طال القطاع الفلاحي من هدر وسطو على مداخيل أخصب الضيعات ولعدد من السنين، وقد خضعت هذه الأراضي منذ سنة 2006 إلى شطرين من التفويتات هم الشطر الأول حوالي 44 ألف هكتار والشطر الثاني 38 ألف هكتار، ورغم مراسلة الهيئة الوطنية لحماية المال العام لوزارة الفلاحة من أجل الكشف عن مصير تلك الأراضي والأسباب والمعايير المعتمدة لتفويتها، ولائحة المستفيدين منها ونشر الأسماء وكذا دفتر التحملات ومصير الشغيلة الفلاحية لكن دون أن تقدم إلينا أية أجوبة. وعلى المستوى السياسي أي الطبقة السياسية المغربية التي من المفروض أن تعمل من مواقعها الحزبية والبرلمانية والوزارية على حماية هاته الترواث الفلاحية وتنميتها والحرص على تطبيق القانون.
والخطير في الأمر نجد أن وجهاء بعض الأحزاب السياسية في طليعة المستفيدين من هذه التفويتات حسب الجدول أدناه، وهو ما يجيب على سؤال عريض ألا وهو سكوت الطبقة السياسية عن هذا الموضوع والتكتم الذي يلف وزراء الفلاحة المتعقبين خاصة منهم السياسيين:
– علي بلحاج : حزب رابطة الحريات 450 هكتار
– المحجوبي أحرضان : حزب الحركة الشعبية 328 هكتار
– رحو الهيلع : حزب التقدم والاشتراكية 609 هكتار
– بودلال بوهدود : حزب التجمع الوطني للأحرار 380 هكتار
– عبد الرزاق مويسات : حزب الاتحاد الاشتراكي 200 هكتار
– محمد تلموست : حزب الحركة الديمقراطية الاجتماعية 123 هكتار
– ميلود العلج : حزب الاستقلال 138 هكتار
– عبد السلام البياري : الاتحاد الدستوري 165 هكتار
– مولاي البشير بدلة : التجمع الوطني للأحرار 77 هكتار
– عياد بنعلي : حزب الحركة الشعبية 302 هكتار
– خالد برقية : حزب الحركة الشعبية 1082 هكتار
– محمد برقية : حزب المؤتمر الوطني الاتحادي 88 هكتار
– لحسن بوعود : حزب الحركة الشعبية 816 هكتار
– طارق القباج : حزب الاتحاد الاشتراكي 339 هكتار
– بوعمر تغوان : حزب الاستقلال 153 هكتار
– مولاي إسماعيل العلوي : حزب التقدم والاشتراكية ضيعة بالغرب
المجموع : 5250 هكتار هذا الرقم بالإضافة إلى الأسماء التي لم نتحصل عليها يطرح المسؤولية على عاتق الأحزاب السياسية بمختلف أطيافها، علما أن الاستفادة أيضا شملت عدة أسماء من الأوساط الرياضية والفنية والعسكرية. وبدل أن تعمل وزارة الفلاحة على إنشاء لجنة للتحقيق يكون عملها تقييم التفويتات السابقة ومحاسبة المخالفين، اختارت الهروب إلى الأمام من خلال الإعداد لشطر التفويت الثالث الذي سيشمل حوالي 20 ألف هكتار. 
بلدية بنسليمان

بلدية بنسليمان ترصد مبلغ 15 مليون سنتيم لدفن الموتى بالمجان

رئيس التحرير-موطني نيوز

بعد أن كان جل العائلات المعوزة بالمدينة تعترضها مشاكل دفن دويهم بمقبرة الولي الصالح سيدي محمد بنسليمان بسبب المبلغ الذي كان يصل أو يتجاوز سقف 300 درهم، وبعد توصل الجهات المعنية مجموعة من الشكايات في هذا الشأن فقد سبق للجماعة أن طرحت في إحدى دوراتها العادية نقطة جعل الدفن بالمقبرة بالمجان، وبالفعل فقد استحسن جل الأعضاء بالجماعة هذه الفكرة وقاموا بتوقيع عقد شراكة مع إحدى الجمعيات السلالية بالمدينة التي ضخت البلدية مبلغ 15 مليون سنتيم في حسابها على أساس أن تتكلف الجمعية بالتسيير وبالتالي إعفاء كل الساكنة من مصاريف الدفن بما فيها الكفن وكل ما يتعلق بمراسيم دفن موتى المسلمين، وهي بادرة صفق لها الجميع رغم معارضة البعض ممن لا يجيدون في هذه المدينة سوى المعارضة بل منهم من لا يعجبه العجب و لا الصيام في رجب، المهم أن هذه البادرة كان المجلس الحالي هو السباق لها في تاريخ المدينة و نتمنى أن يتدخل المجلس في قادم الأيام لخلق مثل هذه المبادرات المجانية كتمكين مرضى داء السكري و ضغط الدم من الأدوية بالمجان و غيرها من الأمور الاجتماعية الأخرى فشكرا لكل من شارك من الأعضاء بالموافقة على هذه البادرة الطيبة .