السهول : الدرك الملكي يلقي القبض على عصابة اجرامية مختصة في ترويج المخدرات بانواعها

عبدالله رحيوي – موطني نيوز

تمكنت عناصر الدرك الملكي بمنطقة السهول تحت اشراف قائد المركز الجديد من ايقاف عصابة اجرامية متكونة من شخصين على متن قارب تقليدي بسد محمد بنعبدالله المعروفةبسيدي جابر بعد نصب كمين محكم على الساعة السادسة مساء بعد جمع معلومات ومعطيات اكيدة حول نشاط مروجي المخدرات ،حيث اسفرت هذه العملية عن حجز:
* نصف كيلو من مخدر الشيرا
* 4كيلوغرام من الكيف سنابل
* 500غرام من التبغ ورق(طابة)
* 28قرص مهلوس من نوع الزيبام
وبعد البحث التمهيدي اعترفا الشخصان الموقفان بمانسب اليها واكد انها يتسلمان هذه من احد كبار مروجي المخدرات بالمنطقة المدعو (التيجاني ولد صالح) وتم الاهتداء الى مخزن للمخدرات بالغابة المجاورة للدوار الذي يقطن فيه البارون ولد صالح وقد تم حجز كمية اخرى متجلية في
* 120 كيلو غرام من الكيف سنابل
* 600 كيلو غرام من مسحوق الكيف
* 20كيلو غرام من ورق التبغ (طابة).
وسيحال الظنينين الموقوفين يوم الاثنين فيما سجلت برقية بحث وطنية في حق المزود الرئيسى..

المحجوزات
المحجوزات

اذن هي صحوة امنية تعرفها منطقة السهول بعد حلول لاجودان عبد المنعم العبوشي القائد السابق لمركز درك تامسنا…وتجدر الاشارة انه تم هذا المساء حجز كمية كبيرة من مواد الملابس المهربة والمستعملة على متن شاحنة بباراج العرجات السهول.

المحجوزات
المحجوزات
أقراص طبية مخدرة

فاس : توقيف سيدة منقبة متورطة في ترويج الأقراص المخدرة

أسية عكور – موطني نيوز

علم موطني نيوز من مصادر أمنية بفاس، أن الشرطة القضائية مدعومة بعناصر فرقة الأبحاث والتدخلات، قامت ليلة أول أمس بإقاف شخصين ضمنهما سيدة وطفل قاصر للاشتباه في تورطهما في ترويج الأقراص الطبية المخدرة “القرقوبي”.

وبحسب ذات المصدر فإن المصالح الأمنية توصلت بشكاية معززة بشريط مصور يظهر فيه سيدة منقبة تعرض طفلا قاصرا للعنف الجسدي واللفظي، قبل أن يتبين من خلال الأبحاث الأولية أن هذه الأخيرة متورطة في تسخير القاصر من أجل ترويج الأقراص المهلوسة، وأن اعتدائها على القاصر كان نتيجة خلاف حول عدم قيام المعنف بالنشاط الإجرامي على أتم وجه.

حيث قامت العناصر الأمنية بعملية تفتيش منزل المشتبه فيها ليتم حجز 300 قرص طبي مخدر، فضلا عن أسلحة بيضاء ومبلغ مالي متحصل عليه من عملية ترويج المواد المخدرة.

وقد تم وضع المشتبه فيها تحت تدابير الحراسة النظرية، والمراقبة الأمنية بالنسبة للقاصر، وذلك رهن إشارة البحث الذي تجريه المصلحة الولائية للشرطة القضائية تحت إشراف النيابة العامة المختصة.