عين عتيق

عاجل وخطير: إكتشاف أذونات بقع أرضية مزورة بتجزئة الحمراء وحديث عن شبكة تزوير خطيرة

عبدالله رحيوي – موطني نيوز

ينفرد موقع موطني نيوز وطنيا، في الكشف عن فضيحة خطيرة عرفتها جماعة عين أعتيق ، وفي سرية تامة يتم تتبع خيوطها التي من الممكن أن تعصف بالعديد من الرؤوس.
وتعود تفاصيل القضية ، بعد إكتشاف شبكة تنصب على المواطنين وتبيع لهم بقع وهمية بأذونات مزورة بإسم شركة العمران ، والخطير في الأمر أن المتورطين عمدوا إلى تزوير الأذونات بإسم الرئيس العربي بوهنين وتقني بالجماعة من قيدومي الموظفين ومعروف بنزاهته ،وتسليم توجيه كوثيقة مطلوبة للتوجه إلى إدارة شركة العمران بغية تأدية الواجب المتفق عليه ضمن بقع أرضية لمشروع الحمراء ليفاجىء من دفعوا مبالغ مالية تفوق 20.000 ألف درهم أن ضحية نصب وإحتيال ولاوجود لارقام البقع الأرضية ضمن إعادة هيكلة دور الصفيح بمشروع الحمراء.
وفي سياق ذي صلة ، أشار مصدر فضل عدم ذكر إسمه أن مواطنة ملت من الإنتظار رفقة آخر فتوجهت لمكتب العمران وأمدتهم بوثيقة التوجيه للأذون رغبة منها في الأداء لتكون الصدمة كبرى بأن لاوجود لما تبحث عنه.
وفي سياق ذي صلة تأكد أن رئيس جماعة عين أعتيق العربي بوهنين راسل الجهات المسؤولة بالعمالة والرباط من أجل فتح تحقيق بعد إكتشاف الفضيحة يوم الجمعة الأخير ، وفي سرية تامة وشح المعلومة حصل موقع موطني نيوز على معلومة تفيد أن الضحايا الأن 12 ضحية والعدد مرشح للمزيد .

تجزئة الحمراء
تجزئة الحمراء

وفي سياق آخر تجدر الإشارة أن إعادة إسكان ساكنة دور الصفيح بعين إعتيق وهدم الدواوير لم تمض مدة طويلة على العملية ، ليتم الكشف عن هذه الفضيحة التي من المحتمل أن تظهر خبايا وتعصف برؤوس الفساد.
وتجدر الإشارة أن المصدر أكد أن التقني الذي أقحم إسمه في الأذونات ورئيس الجماعة لن يدخل في هذه المتاهات.
ولنا عودة وتتبع دقيق لهذه الفضيحة التي أساءت لعملية إسكان مشروع الحمراء بعين أعتيق التابعة لعمالة الصخيرات تمارة .
يذكر أن موقع موطني نيوز كأول منبر إعلامي يفجر الفضيحة وطنيا سيتابع مسلسل الفضيحة ويوافيكم بالتفاصيل.

خطير : إتلاف وحرق وسرقة حاويات أوزون يثير غضب ساكنة تامسنا (شاهد)

عبدالله رحيوي – موطني نيوز

عرفت مدينة تامسنا تنامي ظاهرة سرقة وحرق واتلاف الحاويات الخاصة بالازبال مما يعرض العمال للكثير من التعب ويشوه صورة المدينة ، فرغم المجهودات الجبارة لجميع العمال الأوزونيين في جميع الأحياء العمرانية والمجموعات السكنية بتامسنا، إلا أت هذه الجهود تلاقى بعدم التشجيع من خلال سرقة عجلات الحاويات ، والحرق والإتلاف غير مامرة.

للإشارة فمنذ بداية أوزون بتامسنا تم اتلاف ما يزيد عن 40 حاوية ، حيث يعمد بعض منعدمي الضمير إلى إضرام النار في أوقات متأخرة من الليل او صباحا ، الأمر الذي يحتم على السلطات المحلية والدرك المساعدة من الجانب الصحوة الأمنية للضرب بقوة على هؤلاء.

فرغم النجاح الكبير الذي حققته إستغلالية سيدي يحيى زعير في تدبير قطاع النظافة وصنفت أولا في المنطقة إلا أن العبث بالحاويات وحرقها وإتلافها، يؤرق المجموعة الأوزونية بالمنطقة .

فهل تستفيق الضمائر الحية لهؤلاء الغرباء الذين يضربون في العمق مدينتهم ووطنهم بمثل هذه التصرفات اللامسؤولة تجاه معدات شركة التدبير المفوض أوزون للخدمات والبيئة؟

يذكر أن بعض جمعيات المجتمع المدني عبرت عن غضبها وأبدت إستعدادها لتوكيل نفسها طرفا ومتابعة المتورطين وتعقب خطواتهم قانونيا.

خطير : حادثة سير خطيرة بين تيفلت والخميسات (صور)

رئيس التحرير – موطني نيوز

لا يزال التهور والسياقة بالسرعة المفرطة تحصد الأرواح في إطار حرب الطرقات التي لم تضع أوزارها بعد. 

فقد عاين موطني نيوز عشية اليوم حادثة خطيرة بالطريق الرابطة بين مدينتي الخميسات وتيفلت، حيث عاينا إنقلاب سيارة خفيفة من نوع “رونو كليو” بيضاء اللون،  ومن غرائب الصدف أن السيارة المعنية تحمل ترقيم مدينة بنسليمان. 

لم نتعرف على هوية الضحايا حيث تم نقلهم في وضعية حرجة جراء الاصابات المتفاوتة الخطورة والتي تظهر من الدماء الكثيرة البادية على جنبات السيارة والارض ،  كما أننا لم نتمكن من معرفة إذا ما كانت السيارة في ملكية أحد المصابين أم أنها تعود لإحدى وكالات تأجير السيارات بمدينة بنسليمان. 

خطير..مقرقب يفرض قانونه الخاص على التجار بمدينة الدار البيضاء (شاهد)

بوشتى المريني – موطني نيوز

حصل موطني نيوز على شكاية وصور بالاضافة إلى شريط مصور يرصد عملية خطيرة يعيشها أحد الاحياء بالدار البيضاء (زنقة العباسيين الدرب رقم 10 قرب المقاطعة 17 درب سلطان) .

حيث يوضح الشريط عملية إعتداء مشرمل وهو تحت تأثير الاقراص المهلوسة، بعد إعتدائه على أحد الاشخاص سلمت له شهادة طبية تتبث عجزه في 20 يوم قابلة للتجديد.

ويرجع سبب هذا الإعتداء بحسب تصريحات الضحية، كون المشرمل (حديث الخروج من السجن) يفرض ضريبة على البائعين بداك الحي ومن يرفض عليه التخلي عن سلعته او الإستعداد للمواجهة، في غياب تام للامن .

اما بخصوص هذا الإعتداء الذي يتناوله المقطع المصور فوقع يوم الاربعاء 12 يونيو 2019 حوالي الساعة السادسة مساءا، فبعد توجه المعتدى عليه لمقر الامن القريب من الحادث والذي قوبل بالامبالات، مما جعله يتوجه للنيابة العامة حيث تم وضع شكايته هناك .

وللإشارة تعرض الضحية ايضا لخسائر مادية بقيمة حوالي 30000 درهم

الأستاذ حمزة ادويهري

خطير..استاذ ينجو من محاولة قتل والمديرية الإقليمية بتاونات توضح

بوشتى المريني – موطني نيوز

بعدما تم تداول خبر تعرض الاستاذ حمزة ادويهري (استاذ التربية الإسلامية باعدادية الامير مولاي رشيد) والمكلف بالحراسة لامتحانات الباكالوريا بثانوية خالد بن الوليد، بجماعة بني وليد إقليم تاونات للاعتداء من طرف تلميذين . حيث عملا على رمي الاستاذ بصخرتين كبيرتين، كادتا أن تودي بحياته . تحرك المظير الإقليمي على وجه السرعة نحو مكان الأستاذ (صورة) وفي بلاغ لها المديرية الأقليمية بتاونات اوردت ما يلي وفيما يلي:

تدوينة
تدوينة

فور توصل المديرية الإقليمية بتاونات بخبر محاولة اعتداء على الأستاذ” حمزة.أدويهري” المكلف بحراسة امتحانات نيل شهادة البكالوريا بمركز الامتحان بثانوية خالد بن الوليد التأهيلية يوم 12يونيو 2019، بعد خروجه من مركز الامتحان متوجها صوب منزله، تم الاتصال بالأستاذ المعني هاتفيا للاطمئنان على سلامته والتعبير له عن الإدانة الشديدة لهذا السلوك غير المقبول، كما ربطت المديرية اتصالا في حينه بالسلطات الأمنية لاتخاذ مايلزم من إجراءات قانونية تتناسب والأفعال المرتكبة. وفي نفس اليوم انتقل السيد المدير الإقليمي إلى عين المكان لمؤازرة الأستاذ ودعمه .
هذا وتؤكد المديرية الإقليمية بتاونات رفضها لكل اعتداء جسدي أو معنوي على الأساتذة المكلفين بحراسة الامتحانات الإشهادية والتصدي لهذه السلوكات بما يلزم من صرامة وحزم بالتنسيق مع الجهات المختصة، كما تتابع هذه النازلة مع الأستاذ المعني والسلطات الأمنية والقضائية حفاظا على حق الأستاذ وكرامته.
الصورة لحظة زيارة السيد المدير الإقليمي للأستاذ “حمزة ادويهري” وهو يؤدي مهمة الحراسة في الفترة المسائية بعد محاولة الاعتداء.

بلاغ توضيحي
بلاغ توضيحي

الرماني : خطير جدا فيديو سارق الزحيليكة سيحصد المزيد

المصطفى المصدوقي – موطني نيوز

علمت موطني نيوز من مصادرة مقربة ومطلعة أن الأبحاث لا تزالي جارية في موضوع التشهير بسارق الزحيليكة بتاريخ 30 ماي 2019، فبعد القبض على شابين بتهمة الاعتداء والتشهير بشخص، لا تزال الأبحاث جارية بالطرق التقنية المتطورة لمعرفة من قام بتصوير الفيديو ومن عمل على نشره عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

الضابطة القضائية بالرماني التي تتوفر على الحنكة والخبرة الكافية ستكشف كل الملابسات المترتبطة بالحادث.

ومن مصدر جد مقرب أيضا فإن المتابعة تشمل المشرفين على بعض الصفحات، في غياب ملائمة المواقع واحترام قانون الصحافة والنشر، ونشير إلى ان قانون الصحافة والنشر يلزم ملائمة الموقع بالحصول على شهادة الملائمة من النيابة العامة تحت مسؤولية صحفي مهني، وما دون ذلك فهو مخالف للقانون.

كما ان البحث يشمل من قام بإخفاء وجوه المرافقين أو المعتدين على السارق، ومن غرد كونه كان حاضرا وقت القبض على السارق وبالعودة إلى جوهر المشكل فالخلاف القائم بين السلطة المحلية بالزحيليكة والقوات المساعدة ساهم بشكل كبير في حدوث هذا الاعتداء الذي يبقى في نهاية الامر مخالف للمبادئ الإنسانية.

وكيل جلالة الملك بالمحكمة الابتدائية بالرماني ملم ومطلعة على قانون الصحافة والنشر وبالتالي فلن يتسامح مع الفاعلين.

وتنويرا للرأي العام فقط فإن المؤسسة الإعلامية او الشركة لا تخول نشر الأخبار إلا إذا كانت ملائمة مع قانون الصحافة والنشر الجديد. 

عاجل : مجرم خطير كاد يقطع دراع شاب بمدينة خريبگة لهذه الأسباب (الصورة)

رئيس التحرير – موطني نيوز

وكأننا في غابة أو في دولة لا يسودها لا حق ولا قانون، ظواهر غريبة أصبح يتخبط فيها المجتمع في غفلة من الكل، ظواهر يتعامل معها علماء الاجتماع بتقصير واضح فلحد الساعة لم تخرج علينا أي جهة لتوضح لنا ماذا يجري؟ أو حتى كيف تحول المغاربة إلى أشخاص عنيفين لحد إزهاق الأرواح بدم بارد؟ ناهيك عن الحوادث العرضية من قبيل الاغتصاب وإعتراض السبيل وإحداث عاهات مستديمة، كما هو حال هذا الشاب الذي ينحدر من مدينة خريبگة عندما تعرض لضربة قوية بواسطة السلاح الابيض بحي القدس على مستوى يده كادت ان تقطعها.

حيث علم موطني نيوز انه تم نقله على اثرها بين الحياة و الموت الى مصحة خاصة بالدارالبيضاء زاد من خطورة وضعيته فقدانه كمية كبيرة من الدم وهو الان يخضع لعملية جراحية جد معقدة، نسأل الله العفو والعافية.

ومن هذا المنبر نتساءل، الم يحن الوقت للمشرع المغربي يأن يضع حد لظاهرة حمل السلاح الابيض وكأنهم يحملون معهم أشياء عادية؟ولماذا لا تتعامل الجهات المختصة مع حاملي الاسلحة البيضاء بالقسوة اللازمة؟ ومن هي الجهة التي ترخص لكل من هب ودب ببيع هذه الاسلحة على أشكالها حتى أصبحنا نراها معروضة للبيع في الشوارع والازقة والمحلات التجارية؟ 

ولمزيد من التوضيح فقد إتصل موطني نيوز بعائلة الضحية لمعرفة أي جديد بخصوص هذا الاعتداء الشنيع، حيت تم الرد علينا من طرف شقيق الضحية الذي أكد لنا تدهور حالة شقيقة، وحول سؤاله عن الاسباب الحقيقية التي جعلت شقيقه يتعرض لهذا الاعتداء، فقد صرح لنا بأن شقيقه والمعتدي كانت بينهم مناوشات عادية وأمام بيت عائلة المعتدي وبحضور والديه، موضحا أن هذه المشاداة الكلامية لم تكن فيها أي كلام نابي، لكن وبحسب ذات المصرح فإن المعتدي لم يستصغ هذه الطريقة التي تعامل معه بها الضحية وعمد إلى شراء سكين من الحجم الكبير.

وفي اليوم الثالي للمناوشات شاهدوا بعض الشهود العيان بحسب تصريح الشقيق أن المعتدي (أ.ب) جاء إلى مكان سكنى الضحية للبحث عنه رفقة والده، إعتقد الجميع بما فيهم الضحية أنه جاء للصلح، لكن سرعان ما تحول الوضع إلى عنف عندما عمد المعتدي بأن إستل سلاحه الذي كان يخفيه في محاولة لأصابة الشاب على مستوى وجهه مما إضطره إلى رفع دراعه لحمايته الشيء الذي أدى إلى صابته إصابة بليغة نتج عنه قطع ثلاثة عروق و رباط عصبي (عصبة)، وبعد إجراء العملية فهو الان يرقد بالبيت لكن ولحد الساعة لا تزال المصالح الأمنية لم تفتح أي تحقيق ولم تزر الضحية في بيته لإطلاع على وضعه الصحي، بل وبحسب تصريح الشقيق أن المعتدي لا يزال في حالة فرار

خطير : الموت يطارد عائلتين بنواحي جماعة رأس الواد في إقليم تاونات بسبب إهمال المكتب الوطني للكهرباء

بوشتى المريني – موطني نيوز

تقدم إلينا يوم الأربعاء 05 يونيو 2019، مواطن طاعن فالسن لوضع شكايته بحرقة وحسرة يستغيث “اولدي انا راه عييت منهضر معاهم الغالب الله”   .

وعند إنتقالنا لعين المكان،  رصدت عدسة موطني نيوز أفراد عائلة من بينهم أطفال يعيشان  بمنزلين يبتعدان عن بعضهما البعض حوالي كلم تقريبا بدوار راشد جماعة راس الواد دائرة تيسة إقليم تاونات .

  الخطير والذي لا يمكن لأي زائر للمنطقة أن ينكره هو سلك كهربائي للتيار العالي، ممددا مباشرة على الأرض ومنتشرا على طول المسافة بين المنزلين المذكورين كما ان السلك مرفوقا بعدد من الأعمدة الخشيبية (الخشيبات) المتناثر على طول المسافة.

فحتى نكون منصفين ننقل للمشاهدين ولمتابعي موطني نيوز وعلى رأسهم المسؤولين المركزيين لان المحليين في سبات عميق  فالواقع امامكم ونكتفي بنقل شريط يوضع مدى إستهتار المسؤولين بأرواح رعايا صاحب الجلالة في هذه الجماعة المنكوبة، دون ان ننسى ان تلك العائلتين يعيش افرادها تحت خطر فقدان حياتهم بالصعق او الحرق كون التيار يمر بين المحاصيل.

أسفي : شاحنة تتسبب في مصرع إمرأة في حادث سير خطير

سليم ناجي – موطني نيوز

خلفت حادثة سير خطيرة وقعت عصر اليوم الأحد 2 يونيو 2019 مصرع امرأة كانت تمتطي دراجة نارية رفقة زوجها بعدما دهستها شاحنة من الحجم الكبير بمدخل مدينة آسفي مفتاح الخير والتي لفظت أنفاسها الأخيرة داخل مستشفى محمد الخامس، في وقت يبدل فيه الطاقم الطبي جهودا جبارة لانقاذ زوجها من الموت.

و حسب شهود عيان أن الضحية ( ح ن ) كانت تهم بقطع الطريق رققة زوجها على متن دراجة نارية، قبل أن يتفاجئان بالشاحنة نقل الشاربون وهي تسير بسرعة غير عادية، وقد دهستهما، حيث بثرت رجلي الضحية في الحين، في مشهد أصاب عددا من الحاضرين بالصدمة.

هذا، وقد حلت عناصر الامن والوقاية المدنيةعلى الفور لمكان الحادثة لتقوم بفتح تحقيق في ملابسات الحادثة ،في حين تم الاحتفاظ بسائق الشاحنة تحت تدابير الحراسة النظرية،كما تم نقل الجثة الى مستودع الاموات ،و نقلالزوج في حالة حرجة صوب المستشفى الإقليمي بآسفي لتلقي العلاجات اللازمة .

و الجدير بالذكر أن الشارع الرئيسي لمفتاح الخير بوابة اسفي من الشمال يعرف غياب ممرات الراجلين وعلامات التشوير الخاصة بتحديد السرعة كلها عوامل تشكل خطرا دائما على المارة بالشارع الرئيسي مفتاح الخير والذي خضع أخيرا لصيانة شاملة كما يعرف اكتظاظ في حركة السير واجتياح يومي لشاحنات الشاربون الخطيرة والتي تسير بسرعات جنونية بدون حسيب ولارقيب