حصري : صراع تافه بين بائع الشاي واخته ينتهي بالجريمة قتل بسطات

حسن متعبد – موطني نيوز

علم موطني نيوز من مصادرها الخاصة ان جريمة قتل وقعت ولاسباب تافهة وحول تفاصيل القضية ان سيتيني قام بتوجيه عدة طعنات غادرة بواسطة السلاح الابيض لشقيقته أردتها قتيلة وكان دوار اولاد صبح نواحي سطات عاش على واقعة نزاع بين الجاني .م يبلغ من العمر 60 سنة يعمل بائع لشاي بالاسواق الاسبوعية بالمناطق سطات وبعض الاسواق المجاورة حيث اشتد خصام داخل المنزل العائلة حول قنينات الغاز بينهما ليتطور الامر من ملاسنات الى تبادل الضرب مما جعل المتهم يستل سكين كبير الحجم عبارة عن مدية ووجه بها عدة طعنات على مستوى بطن وصدر شقيقته وذلك امام انظار العائلة لتسقط الضحية على ارض مدرجة بدمائها حيث وتم ربط الاتصال بالسيارة الاسعاف التي نقلت الضحية على الفور في إتجاه المستشفى الجامعي الحسن الثاني، لتفارق الحياة في الطريق نتيجة نزيف دموي حاد ليتم اشعار عناصر الدرك الملكي بالواقعة التي حلت على الفور لمستشفى الجامعي وتم استماع لبعض افراد عائلة ومن خلال البحث توصلت لهوية المتم ليتم اعتقال الجاني وحجز اداة الجريمة واستقدامه الى مركز الدرك الملكي واشعار النيابة العامة التي امرت بوضع المتهم تحت تدابير الحراسة النظرية في انتظار استكمال بحث واحالة المتهم على استئنافية سطات من اجل جناية القتل.

الامانة العامة لشبكة الوطنية لحقوق الانسان تختار زميل “متعبد حسن” المنسق الاقليمي لجهة الدار البيضاء سطات

موطني نيوز

اختار امين العام للامانة العامة لشبكة الوطنية لحقوق الانسان السيد حسن انوار الزميل حسن متعبد اعلامي و المنسق الاقليمي لشبكة الوطنية لحقوق الانسان من اجل العمل على مؤازرة وانصاف ضحايا الخروقات بالوسائل المشروعة المتاحة خاصة عبر التنصيب كمطالب بالحق المدني امام القضاء ضد المسؤولين على الخروقات والتعريف بحقوق الانسان واشاعتها والتربية عليها خاصة وسط النساء والشباب والاطفال والشغيلة العمل على تصديق المغرب على كافة المواثيق الدولية لحقوق وادماج مقتضياتها في التشريع المغربي وملائمته معها وضمان احترامها الرصد والفضح والتنديد بجميع الخروقات التي تطال حقوق الانسان والعمل من اجل وضع حد لها الوقوف بجانب ضحايا خرق حقوق الانسان تضامنا ومؤازرة ودعما تنظيم حملات طبية واشعاع ثقافة المحافظة على البيئة والنهوض باوضاع المراة كتعليم والانشطة الفنية والثقافية والتخييمية والترفيهية والرياضية.وفقنا الله لما فيه خيرا للامة والوطن.

 

فلاحو جهة الدار البيضاء سطات يحاكمون رئيس الغرفة الفلاحية 

جواد هدي – موطني نيوز
تميز اللقاء التواصلي الذي نظمته الجمعية المغربية للتنمية الفلاحية بجهة الدار البيضاء سطات يوم السبت الماضي بانسحاب ممثل الفلاحين الأول بالجهة عبد الفتاح عمار، رئيس الغرفة الفلاحية، هربا من الأسئلة الحارقة لبعض المشاركين، الذين عبروا عن احتجاجهم على عدم وفاء المسؤول الفلاحي بالوعود الانتخابية السابقة التي تبخرت مع مرور الوقت، ليجد الفلاح الصغير نفسه وحيدا وسط دوامة من المشاكل المرتبطة بارتفاع فاتورة مياه السقي والتعسفات التي تطاله في قطاع زراعة الشمندر بدكالة، والتعثر الواضح في برنامج الري بالتنقيط على مستوى منطقة الغربية والزمامرة من دون أي تدخل للغرفة وأعضائها المنتخبين.
وشكل انسحاب الرئيس ضربة موجعة لمؤسسة الغرفة التي تبين أنها أصبحت ضد الفلاحين وغير قادرة على تحمل أسئلتهم، خصوصا الجيل الجديد من أبناء الفلاحين الذي أصبحت انتظاراته أكبر بكثير من الآباء وهو الأمر الذي لم يستوعبه “ربان” الغرفة الفلاحية الذي ظهر بمظهر عدواني اتجاه الفلاح الصغير محملا إياه كامل المسؤولية في أوضاعه المتدهورة والمقلقة، وهو المسؤول نفسه الذي سبق وأن دعى الفلاحين في مناسبات سابقة إلى خروج الفلاحين إلى الشارع للاحتجاج.
وعبر المشاركون في اللقاء التواصلي عن استغرابهم الشديد من السلوك العدواني الذي بدر من رئيس الغرفة ضدهم، حيث طالبوا الجمعية المغربية للتنمية الفلاحية بجهة الدار البيضاء سطات بفسخ شراكتها مع الغرفة  الفلاحية، احتجاجا على اهانتهم من طرف المسؤول الأول على هذه الأخيرة، مطالبين بالمناسبة بتنظيم وقفة احتجاجية أمام الغرفة في اقرب الآجال من اجل المطالبة بحل الغرفة التي أصبحت مصدر اعتداء على الفلاحين بذلا من الدفاع عن مصالحهم.
بدوره، عبر رئيس الجمعية خالد الكيراوي، عن استغرابه للسلوك  الذي صدر عن رئيس الغرفة، معتبرا الأمر شاذا ولا يستقيم مع طبيعة العلاقة التمثيلية التي من المفروض أن تربط بين الفلاحين وممثليهم بالغرفة.
وأضاف أن الجمعية ستدعو إلى اجتماع طارئ للمكتب التنفيذي من اجل اتخاد الرد المناسب عن هذه التصرفات غير المبررة ولا تنسجم مع الأهداف المشتركة التي حددتها الشراكة الموقعة بين الجانبين.

العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان تعقد جمعها العام الثاني بسطات

موطني نيوز

أنه بتاريخ 29 يوليوز 2018 إنعقد الجمع العام التاني لتجديد المكتب الإقليمي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان بإقليم سطات بقاعة الاجتماعات بمقر جماعة أولاد امراح ابتداء من الساعة الثانية والنصف زوالا، تحت شعار : العمل الحقوقي نضال مستميت وعطاء مستمر تحت إشراف مبعوث المكتب المركزي للعصبة الأستاذ رشيد كنزي، وبعد الكلمة الترحيبية التي ألقاها هشام المرواني رئيس اللجنة التحضيرية والكاتب الإقليمي السابق، اسندت مهمة التسيير للجمع العام للمبعوث والذي تناول الكلمة التي تضمنت التصور الحقوقي للبعد التنموي والاهتمام بالحقوق المدنية والسياسية تماشيا مع ما تضمنه شعار هذا اللقاء، مؤكدا على الدفاع المستميت للدود عن كرامة المواطن وصيانة تمتعه بالحقوق التي يكفلها الدستور والقوانين تماشيا مع المواثيق الدولية والتي شملت مختلف المجالات: الصحة، التعليم، الشغل، الهشاشة الإجتماعية، إخراج منطقة إقليم سطات من العزلة وجعلها دات أولوية ضمن مخططات وإستراتيجية التنمية بالإضافة إلى تولية الإهتمام إلى العنصر البشري المحلي بجميع فئاته ومراعات مقاربة النوع وجعله في طليعة مخطط النماء، مؤكدا على أن المبادرات التي اتخدت وفق مقاربات وتصور كانت تهدف إلى إحداث مبادرة وطنية للتنمية البشرية إلا أن الواقع بإسم الوطنية والمواطنة الحقة يؤكد على أنه ينبغي أن تكون هناك مبادرة بشرية لتنمية المواطن وانه لن يتحقق ذلك إلا بكفالة الحقوق التي يضمنها الدستور بالإضافة إلى الإهتمام بالتنمية المحلية في بعدها الديمقراطي مع مراعات ما تفرضه الحكامة الجيدة في مجالاتها الإدارية والترابية والبيئية مع جعل الإدارة في خدمة المواطن تفعيلا لسياسة القرب مع محاربة الفساد الإداري والسلوكي.
كما شملت الكلمة الإهتمام بجميع الفئات دوي الإحتياجات الخاصة والمحرومة من جميع الحقوق الإجتماعية وكذلك فئات الشباب والمسنين والمعوزين واليتاما والأطفال المشردين وذلك بإنشاء مؤسسات الرعاية الإجتماعية ودور العجزة والمسنين مع التركيز على التربية والتكوين كمجال أساسي في تربية الناشئة والأطفال موضع الإهتمام وذلك بإنشاء دور للحضانة والتربية والتعليم ونوادي الترفيه والتلقين، كما تمت الإشارة إلى الإهتمام بالمرأة ودورها الفعلي والحيوي لحفظ التوازن في المجتمع وجعلها في طليعة التصور الحقوقي لما يعرفه وضعها الإجتماعي وجعلها تتمتع بالمساوات والسعي إلى تحقيق المناصفة.
وخلص في الأخير إلى أن المسار الأساسي للتوجهات العامة للدولة تهدف إلى تحقيق هاته المطالب ضمن المخططات والإستراتيجيات والتي لا تعدوا أن تكون مجرد مطالب حقوقية التي تنادي بها المنظمات الحقوقية وفي طليعتها منظمتنا العتيدة العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان بإعتبارها مدافعة ومراقبة، كما أنه يتعين على كل المناضلين أن يكونوا مدافعين ومتشبثين ومتشبعين بالفكر الحقوقي ترجمة لشعارنا العمل الحقوقي نضال مستميت وعطاء مستمر.
وبعد هذه الكلمة التوجيهية تم تلاوة التقريرين الأدبي والمالي والذين تلتهما المناقشة العامة إذ تم التفاعل مع كافة المعطيات التي تناولها التقرير الأدبي الذي تواضع على متناقضات المجتمع المحلي وكذا الحاجيات الضرورية والملحة، وتم عرضهما للتصويت الذي حضي بالإجماع ودون تحفظ.
ليتم في الأخير الإحتكام مرة أخرى إلى البعد الديمقراطي لفتح لائحة الترشيحات لتولي مسؤولية الكتابة الإقليمية وعضوية المكتب.
وبعدها تم إنتخاب المكتب الإقليمي للعصبة بإقليم سطات على الشكل التالي:
الكاتب الإقليمي: المهدي الدين. نائبه الأول: جمال أبو زيان. نائبه التاني: احمد سهل. أمين المال: عبد اللطيف عكاشة. نائبه: رشيد بياز. المقرر: سعد بوشعيب. نائبه عبدالعالي حلولي. المستشارون: عبد القادر ولد لعبورة. علي الشيكري. رشيد الراوي. عبد المجيد بليامون. أحمد بنعيش. عثمان عابر.
كما أنه تمت صياغة بيان ختامي تضمن مجموعة من المطالب والتي تتحدد في ما يلي:
– يطالب الجمع العام من الجهات المسؤولة العمل على إرساء قواعد الديمقراطية وتمثيلها تعزيزا للمشاركة السياسية وتشجيع المواطنين للمشاركة في الحياة العامة.
– يدعو الجمع العام بتشجيع المواطنات والمواطنين في تدبير الشأن العام والتفعيل الأمثل للقوانين المنظمة للإنتخابات تقوية للنزاهة والحكامة.
– يطالب الجمع العام من السيد عامل إقليم سطات بضرورة فتح تحقيق في تصريحات أحد المرشحين في الإنتخابات الجزئية لدائرة سطات التي جرت بتاريخ: الخميس 14 شتنبر 2017 والتي تضمنت إتهامات لبعض رجال السلطة بالإقليم بفساد العملية الانتخابية وذلك بالتأثير على إرادة الناخبين بواسطة رجال السلطة وإستعمال المال، علما أن المصرح هو من مسير الشأن العام بالإقليم عن طريق التمثيل السياسي. (رئيس المجلس الإقليمي)، وأن الداعي إلى تحقيق هذا المطلب هو حماية للديمقراطية وللمؤسسات، وللوقوف على مدا صحة حقيقة هذا التصريح أو مجانبته للصواب واتخاذ ما يلزم.
– يدعو الجمع العام إلى تشجيع مشاركة الشباب والنساء في الحياة العامة .
– المطالبة بضرورة تفعيل القانون المنظم لإستعمال الموارد وإمكانيات الجماعات و من بينها وسائل نقل الجماعات وضبط حسن إستخدامها في المهام الجماعية وداخل أوقات العمل.
– ضرورة تقوية ضمانات الآيات الكفيلة بتعزيز الحكامة الإدارية والنزاهة وثقافة ربط المسؤولية بالمحاسبة.
– ضرورة التربية والتعليم كحق دستوري وتقوية ثقة المواطنات والمواطنين في المدرسة العمومية وضمان تكافؤ الفرص في الولوج إلى التعليم الإلزامي مع الدعوة إلى التربية على حقوق الإنسان والمواطنة وجعل المؤسسة التعليمية مؤسسة مواطنة.
– يدعو الجمع العام إلى تيسير التمتع بالحق في الشغل بالإقليم وتكافؤ الفرص في برامج التكوين والتأهيل والإدماج في سوق الشغل.
– يدعو الجمع العام إلى تعزيز المقاربة الأمنية لمكافحة الجريمة والجريمة المنظمة وإتخاذ إجراءات إستباقية للحد منها والحيلولة دون وقوعها ضمانا لسلامة المواطنين وحماية حقهم في الحياة.
– يدعو الجمع العام إلى تفعيل الإتفاقيات الدولية المتعلقة بتدبير المؤسسات السجنية والتعامل مع السجناء بما يحفظ كرامتهم وخاصتا المؤسستين السجنيتين ابن احمد وعين علي مومن بسطات، مع إتخاذ التدابير للتأهيل وإعادة الإدماج.
– الدعوة إلى إدماج البعد البيئي في السياسة محليا لمحاربة الثلوت البيئي مراعات للتنمية المستدامة بالإقليم وتعزيز آليات المراقبة تجاه بعض المصانع التي تشكل مساسا بالبيئة وذلك بحرق بعض النفايات السامة والمحضورة دوليا، كما يدعو الجمع العام إلى المحافظة على التنوع البيئي ومحاربة الثلوت عن طريق التشجير.
– ضمان الحق في الولوج إلى الصحة وتعميم التغطية الصحية في إطار المساوات مع ضمان الاستفادة من الخدمات الصحية مع إحداث مراكز صحية محليا تعزيزا إلى الخدمات المتعلقة بالحالات الطارئة والخطيرة.
– يدعو الجمع العام إلى المطالبة بالتفعيل الحقيقي لجعل القضاء في خدمة المواطن وذلك بالإسراع في البت في القضايا وتجسيد المحاكمة العادلة وإصدار أحكام طبقا للقانون حفاظا على الحقوق والحريات كما يدعو الجهات المعنية السهر على تنفيذ الأحكام.

خديجة اليعقوبي

خديجة اليعقوبي تتألق في معرض الصناعة التقليدية وتتوج من طرف رئيس غرفة الصناعة التقليدية لجهة الدارالبيضاء-سطات شخصيا(فيديو)

كاميرا إدريس مقاس – موطني نيوز

عافية صابر

الأستاذة “عافية صابر” ترد بالحجج والأدلة على القرار الجائر لأكاديمية التربية والتعليم بجهة الدارالبيضاء سطات في ندوة صحفية

موطني نيوز

لقاء عمل و تعاون

لقاء عمل و تعاون في إطار الشراكة بين جهة الداربيضاء-سطات و جهة العيون الساقية الحمراء 

سليم الناجي – موطني نيوز

ترأس السيد “عثمان الطرمونية ” نائب رئيس جهة الدار البيضاء سطات ، لقاء عمل و التعاون في إطار الشراكة و التعاون التي تجمع جهة العيون الساقية الحمراء و جهة الدار البيضاء سطات ، و قد حل الوفد الممثل لجهة العيون صباح يوم الخميس 19 أبريل 2018 بمدينة الدار البيضاء ، و الذي ترأسه السيد النائب الأول لرئيس الجهة  بمعية أعضاء و عضوات مجلس الجهة  ، حيث احتضن مقر جهة الدار البيضاء سطات هذا اللقاء التشاركي و الذي يهدف إلى تبادل الخبرات و دراسة مختلف نقط التعاون بين الجهتين ،إضافة إلى التجند الكامل من أجل الدفاع عن قضية وحدتنا الوطنية ، حيث قدم وفد جهة العيون الساقية الحمراء معلومات كافية حول الوضع الذي تعرفه المنطقة العازلة ، و العمل الجبار الذي تقوم به الدبلوماسية المغربية تحث ظل القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس القائد الأعلى للقوات المسلحة الملكية و حامي حمى الوطن و الدين .
لقاء عمل و تعاون
لقاء عمل و تعاون
كما يتضمن برنامج الزيارة أيضا جلسات عمل واجتماعات بمختلف تراب الجهة للتداول في محاور التعاون المشتركة ومسارات البرامج التنموية المشتركة بين مجلسي الجهتين، وتبرمج في هذا السياق زيارات ميدانية بأقاليم وعمالات الجهة تهم بالخصوص المناطق الصناعية والوحدات اللوجيستية والمحطة الحرارية والمجمع الشريف للفوسفاط بميناء الجرف الأصفر بإقليم الجديدة، ومنطقة صناعة الطيران بإقليم النواصر، وعدة مناطق للاطلاع على  التجارب الناجحة للإقتصاد التضامني للتعاونيات التقليدية والتي تهدف إلى التعريف بالمنتجات المحلية، إضافة إلى عقد لقاءات بين الفاعلين الجهويين.
و في الآخير اعرب الجميع على ضرورة التعبئة الشاملة للشعب المغربي كل من موقعه و حسب مسؤوليته  للدفاع عن حوزة الوطن
لقاء عمل و تعاون
لقاء عمل و تعاون