مي ميرة

عاجل : مي “ميرة” سيدة مسنة تعاني في صمت بسبب سرطان الثدي..ولا روح لمن تنادي (شاهد)

رئيس التحرير – موطني نيوز

مي ميرة سيدة مسنة تقطن بنواحي إقليم بنسليمان وتحديدا بجماعة الترابية الزيايدة، سيدة فقيرة ولا معيل لها ألم بها مرض عضال يرعب كل النساء إنه سرطان الثدي بالإنجليزية (breast cancer)، وما لا يعرفه أغلب النساء عن هذا المرض الذي يعرف منه غير الاسم أنه نوع من أنواع السرطان يظهر في أنسجة الثدي و من علاماته تغير في شكل الثدي، وظهور كتلة في الثدي، وخروج سائل من الحلمة أو ظهور بقعة حمراء ذات قشور.

وفي حالة انتشار المرض في الجسم تظهر العلامات التالية: ألم في العظام، انتفاخ في الغدد الليمفية، ضيق في التنفس أو اصفرار في الجلد وهي نتيجة لعدة عوامل التي تزيد من احتمالية الإصابة بسرطان الثدي كنوع الجنس، وتجدر الاشارة إلى أن النساء أكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدي من الرجال، نذكر منها السمنة، وعدم ممارسة الرياضة، شرب الكحول، العلاج بالهرمونات البديلة خلال فترة انقطاع الطمث، بالاضافة إلى التعرض للإشعاع الأيوني، والبلوغ المبكر للفتاة، زد على ذلك إنجاب الأطفال في عمر متأخر أو عدم إنجاب الأطفال أصلا، والتقدم في العمر.

وتجدر الاشارة إلى أن هذا المرض الفتاك يظهر عادة في 5-10% من الحالات الوراثية كتغير في الجين سواء من الأب أو الأم بما في ذلك تتضمن غدد الحليب وقنوات الحليب.

لهذا فمي “ميرة” تعاني من ألام شديدة لا يعلمها إلا الله وحده وكل المصابات بهذا المرض، لهذا فهي تتوجه بنداء إلى كل المحسنين وذوي القلوب الرحيمة لمد يد المساعدة لها، فمطالبها جد بسيطة عبارة عن حفاضات وبعض الأدوية البسيطة، فلا أعتقد أن الذين يصرفون الكثير على أمور ثافهة أن يبخلوا عليها لأن الله سبحانه وتعالى يقول في سورة البقرة آية 110 {وَأَقِيمُواْ الصَّلاَةَ وَآتُواْ الزَّكَاةَ وَمَا تُقَدِّمُواْ لأَنفُسِكُم مِّنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِندَ اللّهِ إِنَّ اللّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ} صدق الله العظيم. 

المخدرات والمؤثرات العقلية

المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة توقيف سيدة يشتبه في تورطها في قضية تتعلق بالحيازة والاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية

موطني نيوز –  و م ع

تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة بناء على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، اليوم الجمعة، من توقيف سيدة يشتبه في تورطها في قضية تتعلق بالحيازة والاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية.
وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن عملية التفتيش المنجزة في إطار هذه القضية أسفرت عن العثور بحوزة المشتبه فيها على ما مجموعه 3040 من الأقراص المهلوسة، من بينها 2040 من الأقراص الطبية المخدرة و1000 قرص من مخدر الإكستازي.
وحسب البلاغ، تم الاحتفاظ بالمشتبه فيها تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بينما لازالت الأبحاث والتحريات متواصلة للكشف عن مصدر هذه الأقراص المهلوسة، وتوقيف كافة المساهمين والمشاركين المحتمل تورطهم في هذه القضية.

سيدة تتهم ودادية سكنية بابنسليمان بالنصب والاحتيال والتزوير وبيع شقتها مرتين

حسن متعبد – موطني نيوز

استمعت الضابطة القضائية بالمنطقة امنية الحي الحسني للمسماة .م.د. بعد احالة وكيل الملك بالمحكمة الزجرية بالعين السبع بالدار البيضاء شكايتها على امن الحي الحسني حيت صرحت .م.د. انها تقدمت لمسؤولي الودادية سكنية بالمنصورية بمدينة بنسليمان من اجل اقتناء شقة سكنية بمبلغ 58 مليون سنتيم سلمتهم على طريق مكتب بشارع ام الربيع بالحي الحسني مبالغ ودفوعات وصلت 50 مليون و500 درهم لتتفاجاء ان شقتها تم بيعها لمهاجرة مغربية تقيم بالفرنسى كما ان شخص يسمى ن. تم توكيله من طرف ضحايا من جالية المغاربة مقيمة بالخارج وصل عددهم 160 مهاجر استمعت الضابطة القضائية ولائية بولاية الامن الدار البيضاء اليه في محاضر قانونية عند وضع ضحايا تفويض له كما صرحت م.د.ان 60 شكاية اخرى بكل من مدينة بنسليمان والمحمدية والدار البيضاء تم استماع لضحاياها بالخصوص المجمع السكني ط .ب.ش كما صرحت م.د. لموطني نيوز انه سبق 59 منخرط ان جلسوا مع العامل صاحب الجلالة سابق بمدينة بنسليمان وقدموا التنازل ووعدهم رئيس الودادية باسترجاع مبالغ مالية الذي سلموها وذلك في شهر 9 من هذه السنة ومازالوا ينتظيرون كما صرحت .م.د. لضابطة القضائية بامن الحي الحسني انها تعرضت للنصب والاحتيال والتزوير وان المشروع سكني قيل ان 884 شقة سيتم تجهيزها فيما بيعت 1200 منخرط حسب تصريحاتها ومن المنتظر ان تستدعي الضابطة القضائية امن الحسني والشرطة الولائية بولاية امن الدار البيضاء اطراف المسؤولة الذي حسب تصريحات بعض ضحايا انهم يقدمون شواهد طبية لمصالح الامن واكيد ان جميع الضحايا لهم ثقة كبيرة في مصالح امن وجهاز القضاء من اجل انصافهم واسترجاع شققهم او مبالغهم مالية الذي سلموها.

شكاية وكيل الملك
شكاية وكيل الملك
محضر الاجتماع بالعمالة
محضر الاجتماع بالعمالة
محضر الاجتماع بالعمالة
محضر الاجتماع بالعمالة
الدرك الملكي ببنسليمان

درك الملكي بسيدي بطاش يطيح بوحش بشري قام بإغتصاب وهتك عرض سيدة بالعنف

رئيس التحرير – موطني نيوز

علم موطني نيوز اليوم أن سيدة (ج.ز) من مواليد سنة 1967 تقدمت يوم أمس الخميس بشكاية لمركز الدرك الملكي بسيدي بطاش في شأن تعرضها لإغتصاب و هنتك عرضها بالقوة من طرف وحش بشري ينجدر كذلك من نفس الجماعة.

وتجدر الإشارة إلى أن السيدة (ج.ز) التي تنحدر من جماعة سيدي بطاش وتحديدا بدوار الشراردة “فوزار” و تشتغل بجماعة سيدي يحيي زعير، إعترض سبيلها المسمى (ش.ن) من مواليد 1976 تقريبا متزوج وأب لطفلين، وعرض عليها بأن يوصلها إلى نقس الوجهة التي هو ذاهب إليها وبحكم معرفته التامة به كونه يسكن بسيدي بطاش المركز قبلت عرضه دون تردد، لكن يبدوا أن هذا الوحش البشري كانت لديه نوايا سيئة وربما حقد دفين عن هذه السيدة أو لربما على عائلتها.

  لكن الضحية وجدت نفسها وجها لوجه مع إبن منطقتها بإحدى غابات سيدي يحيى زعير، حيث قام بإغتصابها وهتك عرضها بالقوة، وهو ما إضطرها إلى تقديم شكاية للضابطة القضائية بسيدي بطاش هذه الأخير التي لم تتأخر وقامت بتكثيف حملتها فور توصلها بالشكاية.

وبالفعل وفي وقت قياسي تمكن عناصر الدرك الملكي بسيدي بطاش من الإطاحة بهذا المجرم وفتح تحقيق فوري معه لمعرفة أسباب وملابسات قيامه بهذا الجرم علما أن السيدة إبنت منطقته وما كان عليه أن يتصرف معها بهذه الوحشية، وفي نفس الصدد فقد تم وضع الموقوف رهن تدابير الحراسة النظرية بعد ربط الإتصال بالنيابة العامة المختصة على أساس إحالته صباح يوم غد السبت على أنظار العدالة بمحكمة الجنايات بمدينة الدارالبيضاء لنقول كلمتها فيه.

وخلال البحث التمهيدي مع المجرم الموقوف وبحسب مصادر لموطني نيوز فقد إدعى هذا الأخير أنه كان على علاقة غرامية بالمعتدى عليها، وهو ما يرجح فرضية الإنتقام وأن ما قام به كان مع سبق الإصرار والترصد.

وبدورنا فإننا نشد على أيدي عناصر الدرك الملكي بسيدي بطاش الذين قاموا بوضع حد لهذا المجرم وفي وقت قياسي، وليس هذا فحسب فقد علم موطني نيوز من بعض الشهود العيان أن هذا المركز وتحت القيادة النزيهة لقائد المركز يتميز بتدخلاته السريعة في مثل هذه الحالات وغيرها، بل يضرب بيد من حديد مع كل من سولت له نفسه تعريض أمن وسلامة رعايا صاحب الجلالة للخطر، ناهيك عن الحملات التمشيطية التي سبق وشنوها على كل الأوكار بما فيها تجار الخمور والمخدرات بشتى ألوانها، فتحية للعناصر الدرك الملكي وتحية عالية للسيد رئيس المركز الترابي على المجهوات التي يقوم بها في أمن وسلامة ساكنة سيدي بطاش.   

سيدة تتعرض للسرقة المتكررة و المتهم ابنها

عتيقة يافي – موطني نيوز

تعرضت السيدة (ن. م) الساكنة بسيدي مومن القديم الزنقة12 الرقم 35 للسرقة سنة 2016 و فقدت على اثرها مجموعة من الوثائق الادارية المهمة مثل البطاقة الوطنية و عقد الزواج …فتقدمت بشكاية للدائرة الامنية 1 التى استمعت للضحية و انتقلت معها الى عين المكان رفقة الشرطة العلمية و حررت لها محضرا بذلك.لكن بعد مدة تفاجأت بان شكايتها دخلت للحفظ.
و خلال الايام القليلة الماضية تعرضت مرة اخرى للسرقة و بنفس الطريقة السابقة ، فتوجهت على الفور الى الدائرة الامنية 1 بسيدي مومن التى انتقلت معها الى عين المكان رفقة الشرطة العلمية ، فاذا بها تجد ابنها البكر(مع العلم ان والده متوفي ) رفقة اعمامه في بيتها ، و اعترف للشرطة بانه هو من قام بهذا الفعل ، و حسب تصريحات الام فانها قد فقدت مبلغ 5000 درهم و بعض الحلي و مجمد و تلفار و مستقبل رقمي
وتناشد الام الجهات الامنية القيام بالواجب حتى لا يفلت ابنها من العقاب مثل المرة السابقة .

عاجل : سيدة تناشد أصحاب القلوب البيضاء بسيدي بطاش

محمد صبري – موطني نيوز

هناك حالة تستدعي المساعدة من طرف المحسنين والمجتمع المدني بسيدي بطاش، ونتمنى أن تدخل مندوبية وزارة الصحة على الخط.

لأن هذه المرأة بالفعل تحتاج لمساعدة عاجلة والتي هي عبارة عن حقن لتختير الدم وثمنها لا يتعدى مئة درهما للحقنة الواحدة ولمدة شهر ونصف، وعلى حسب حالتها الاجتماعية المزرية فهذا الثمن جد مكلف ولا حول ولا قوة لها لتحمل هذه المصاريف.

والغريب في الموضوع أن السيدة تعاني وصحتها في تدهور، وقد تم رفض إيسعافها او نقلها الى مستشفى إبن رشد بالرباط بحجة عدم إمتلاكها للبطاقة الوطنية.
وحسب شهود عيان فقد إستسلمت للأمر الواقع وتم نقلها الى محل إقامتها بواسطة سيارة خاصة بدل سيارة الإسعاف
للاشارة فالضحية قد اصيبت جراء حادثة سير بطريق فوزار
الغريب أن هذه الحقنة غير متوفرة لأسف الشديد في المستشفى، وهذا هو السبب الذي جعل المعنية تحتج على عدم توفر المستشفى على هذه الحقن.

من هذا المنبر نتوجه بالشكر الجزيل للاخت رشيدة الممرضة بمستوصف سيدي بطاش لمساعدتها اليوم للسيدة، حيث قدمت لها كامل المساعدة الضرورية بمنزلها، فمزيدا من المساعدة لهذه المرأة المحتاجة الى الدعم من الجميع وأخص بالدكر الجمعيات المحلية وأعيان القبيلة.

أقراص طبية مخدرة

فاس : توقيف سيدة منقبة متورطة في ترويج الأقراص المخدرة

أسية عكور – موطني نيوز

علم موطني نيوز من مصادر أمنية بفاس، أن الشرطة القضائية مدعومة بعناصر فرقة الأبحاث والتدخلات، قامت ليلة أول أمس بإقاف شخصين ضمنهما سيدة وطفل قاصر للاشتباه في تورطهما في ترويج الأقراص الطبية المخدرة “القرقوبي”.

وبحسب ذات المصدر فإن المصالح الأمنية توصلت بشكاية معززة بشريط مصور يظهر فيه سيدة منقبة تعرض طفلا قاصرا للعنف الجسدي واللفظي، قبل أن يتبين من خلال الأبحاث الأولية أن هذه الأخيرة متورطة في تسخير القاصر من أجل ترويج الأقراص المهلوسة، وأن اعتدائها على القاصر كان نتيجة خلاف حول عدم قيام المعنف بالنشاط الإجرامي على أتم وجه.

حيث قامت العناصر الأمنية بعملية تفتيش منزل المشتبه فيها ليتم حجز 300 قرص طبي مخدر، فضلا عن أسلحة بيضاء ومبلغ مالي متحصل عليه من عملية ترويج المواد المخدرة.

وقد تم وضع المشتبه فيها تحت تدابير الحراسة النظرية، والمراقبة الأمنية بالنسبة للقاصر، وذلك رهن إشارة البحث الذي تجريه المصلحة الولائية للشرطة القضائية تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

خنيفرة

إعتقال سيدة ترقص بقبعة أحد عناصر الدرك الملكي (فيديو)

أسية عكور – موطني نيوز

علم موطني نيوز من مصادر مطلعة أن مختبر الأبحاث والتحليل التقني والعلمي التابع للمفتشية العامة للدرك الملكي، توصل إلى أن الزي الذي ظهر في الشريط يعود بالفعل للدركي برتبة مساعد بمدينة بني ملال.

هذا وبحسب ذات المصدر فإن المفتشية العامة للدرك الملكي إستدعت المعني بالأمر بعدما توبع من طرف المحكمة في حالة سراح، إلى حين تعرضه للعقوبة التي تراها الادارة مناسبة له.   

وتجدر الإشارة إلى أن الدرك الملكي بمدينة خنيفرة سبق وأن أحالت الدركي المعني وسيدة على أنظار وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بخنيفرة، التي قررت إعتقال السيدة وإيداعها السجن المحلي في ما تم إخلاء سبيل الدركي وعدم متابعته على خلفية انتشار شريط فيديو بموقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” والذي تظهر فيه السيدة وهي ترقص جالسة على أريكة مرتدية قبعة .

الأرشيف

مستشفيات الذل والعار في المغرب..سيدة تضع حملها على الأرض في عهد مهرجان موازين

رئيس التحرير – موطني نيوز

في عز الاستعدادات المحمومة لتنظيم موازين مهرجان تبدير المال العام بإمتياز، مهرجان الفسق والفجور. نجد بعض الجهات تسابق الزمن لتنظيمه علما أنه يصرف عليه ملايير السنتيمات على أشخاص لا علاقة لهم بالبلاد ولا تستفيد منهم ولايقومون بصرف ولو درهم واحد بالبلاد.

ومن جهة أخرى وبإحدى المدن التي تعرف إحدى منصات مهرجان الذل نجد النساء المغربيات يلدن في الشارع بدون أي رعاية طبية ولا توفرهن على سرير يحمي كرامتهن وكرامة البلاد، وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على الوضع الكارثي الذي وصل إليه المواطن المغربي في ضل مسؤولين لا هم لهم سوى تلميع صورتهم السياسية فثمن مغنية واحد بمهرجان موازين يجهز مستشفى بأحدث التجهيزات لكن هيهات فكرامتهم أغلى من كرمة المواطن المغربي والحق أقول لكم إذا كان مهرجان الذل إيقاعات العالم فمستشفياتنا فظاعات الكون ومغربنا مغرب التناقدات نساء تلد في الشوارع وأكياس الأموال توزع على الرقص والأغاني فلا يعقل أن تبدد مبالغ تناهز أربعة ملايير سنتيم في أسبوع بينما مستشقياتنا تفتقر إلى سرير يلملم كرامة المرضى المغاربة. #مقاطعون