حميد الشنوري عامل إقليم خريبكة

خريبكة : حميد الشنوري..نريد مشاريع كبرى من المجمع الشريف للفوسفاط

عبد المجيد غزة – موطني نيوز

مرة أخرى يأبى السيد حميد الشنوري عامل إقليم خريبكة إلا أن يعبر عن وطنيته الصادقة وغيرته على إقليم خريبكة ، هذا الإقليم الذي حباه الله بنعمة الفوسفاط، جاء ذلك في معرض حديثه خلال احد الاجتماعات بمقر العمالة حين قال “خريبكة لا تريد الأظرفة ولا الفُتات ولكن تريد مشاريع كبرى من المجمع الشريف للفوسفاط” وهي رسالة واضحة وقوية وذات أبعاد إلى كل من يهمه الأمر، رسالة واضحة “وْضُوحْ الشَّمسْ فْ نْهارْ جْميلْ” ولا تحتاج أي تأويل أو تفسير، بل وتنم عن حس كبير بالمسؤولية، لاسيما وأنها صادرة عن ابن الدار الذي نغتنم الفرصة لنرفع له القبعة لجرأته القوية ولأنه وضع الأصبع على الجرح وشخص الداء وأعطى الدواء.
فبصرخته المدوية هاته يكون السيد العامل قد أفصح بما يجول في خاطر كل الخريبكين وتحدث بلسانهم، ولاسيما فئة الشباب الذين يشعرون بالاستياء العميق من جراء التهميش الذي يطولهم رغم ما تزخر بم المنطقة من إمكانات مادية وبشرية مما يضطر الغالبية العظمى منهم إلى ركوب قوارب الموت، ومواجهة الأمواج والحيتان في محاولة قد تنجح وقد تفشل من اجل غد أفضل . ولسان حالهم يقول ”حتى قَطْ ما هْرَبْ مَنْ دار العَرْسْ”
وحين يقول السيد العامل أن خريبكة تحتاج مشاريع كبرى من المجمع الشريف للفوسفاط ، فلأنه يعي جيدا أن الإقليم لا يحتاج صدقات ، وان أبناء الإقليم يحتاجون مصانع ومعامل وأوراش كبرى لامتصاص الأعداد الكبيرة من الشباب المعطلين وخريجي الجامعات والمعاهد ومؤسسات التكوين حتى يسهموا بدورهم في تحقيق الإقلاع الاقتصادي والاجتماعي الذي سينعكس بالإيجاب على الساكنة وعلى الإقليم ككل .
وبمعنى أصح يقول السيد العامل لمن يهمهم الأمر بالمكتب الشريف للفوسفاط ، كما يقول المثل الصيني ” لا تعطيني سمكة بل علمني كيف اصطادها” وَالفَاهَمْ يَفْهَمْ. .

عامل عمالة الصخيرات تمارة

السيد يوسف الدريس عامل عمالة الصخيرات تمارة يشرف على الانطلاقة الرسمية للذكرى الرابعة عشر 14 للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية بجماعة المنزه

موطني نيوز – متابعة

تخليدا للذكرى الرابعة عشر (14)لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي أعلن عنها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله بتاريخ 18 ماي 2005 ،والتي تخلد هذه السنة تحت شعار: ” التعليم الأولي رافعة للتنمية المتوازنة وتأهيل الرأسمال البشري”، فقد تم تسطير برنامج حافل ومتنوع للاحتفال بهذه المناسبة التي تؤرخ لميلاد مشروع مجتمعي تنموي جعل الإنسان محور اهتماماته وتحسين أوضاعه المعيشية سواء كفاعل أساسي أو مستهدف في صلب أولوياته والمقاربة التشاركية والتعاقد والحكامة الجيدة من أهم مقارباته ومناهج تدبيره .

حيث اشرف السيد يوسف الدريس عامل عمالة الصخيرات تمارة بجماعة المنزه ، بتاريخ 18 ماي 2019 على أنشطة مكثفة اشتملت على ما يلي:

  • الافتتاح الرسمي لسبعة عشر (17 ) وحدة للتعليم الاولي  والتي انجزت  في إطار محور دعم التعليم الأولي  لبرنامج دعم التنمية البشرية للأجيال الصاعدة ، رصد له غلاف مالي إجمالي قدره 1 مليون درهم في إطار شراكة مع المؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي  والمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية. والهادفة إلى دعم هذا القطاع بالوسط القروي، من خلال إحداث أو إعادة تأهيل وتجهيز وحدات للتعليم الأولي، وتدبير وتسيير الوحدات المنجزة ( انتقاء وتكوين المؤطرين)، وتنظيم النسيج الجمعوي العامل في هذا المجال، وضمان الصيانة والاستمرارية وجودة الخدمات.
  • الافتتاح الرسمي للمركز الاجتماعي المتعدد الوظائف  في إطار برنامج محاربة الهشاشة والذي يهدف إلى دعم البنيات والتجهيزات الأساسية والاهتمام بالأشخاص في وضعية هشاشة.                             
  • الافتتاح الرسمي ل تلاثة وتلاتون  (33) ملعب رياضي للقرب بمختلف الجماعات الترابية لعمالة الصخيرات تمارة بمبلغ اجمالي  قدره 827927.20 30 درهم والتي تهدف الى إحداث مدارس خاصة بالفئات الصغرى،  إحداث فضاء لممارسة الرياضة وتشجيع ممارسة الرياضة وستختتم بالتوقيع على عقد برنامج  من أجل إحداث مدارس  لكرة القدم للفئات الصغرى.
  • إعطاء الانطلاقة الرسمية للدوري الإقليمي الاول لفرق الأحياء لكرة القدم المصغرة والذي ستنظمه عمالة الصخيرات تمارة بشراكة مع مجلس العمالة ،المديرية الإقليمية للتربية الوطنية، المديرية الإقليمية للشباب و الرياضة، عصبة الغرب و فعاليات المجتمع المدني بمشاركة 273 فريقا يمثلون الأحياء والجمعيات الرياضية  بالجماعات الترابية للعمالة ويهدف  هذا الدوري الى  توفير أجواء كروية وتشجيع الشباب ذكور وإناث على ممارسة رياضة كرة القدم.

 واختيار تخليد الذكرى 14 للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية تحت شعار :  ” التعليم الأولي رافعة للتنمية المتوازنة وتأهيل الرأسمال البشري “، يجسد الأهمية القصوى التي يوليها هذا المشروع الملكي للتعليم الأولي ، وذلك انسجاما مع الرعاية الخاصة التي  تحظى بها هذه الفئة من الاجيال الصاعدة  من قبل صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله ، حيث ما فتئ جلالته يدعو  في مختلف الخطب والرسائل الملكية السامية إلى الاهتمام بالاجيال الصاعدة  وتأهيله وضمان انخراطه في مختلف مجالات التنمية .

 وجدير بالذكر ان  حصيلة تنزيل المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على مستوى عمالة الصخيرات تمارة  حققت نتائج هامة، حيث انعكست مشاريعها بشكل إيجابي على حياة الساكنة المحلية في العديد من مجالات تدخلاتها ، سواء من حيث دعم البنيات التحتية والتجهيزات الأساسية أو على مستوى محاربة الهدر المدرسي وإدماج المرأة والاهتمام بالأشخاص في وضعية هشاشة وكذا الإدماج الاقتصادي وتوفير فرص الشغل عن طريق الأنشطة المدرة للدخل.

وتجدر الإشارة أن هذا النشاط الرسمي ترأسه عامل عمالة الصخيرات تمارة  برفقة رئيس مجلس العمالة والسادة النواب والمستشارون البرلمانيون  ورؤساء الجماعات الترابية بالعمالة  والسلطات المحلية وأعضاء اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية وفعاليات المجتمع المدني.

عامل إقليم بنسليمان والسيد سعيد الزيدي

شراط : قافلة طبية متعددة الإختصاصات تحط الرحال بالجماعة بدعم من السيد سعيد الزيدي (شاهد)

رئيس التحرير – موطني نيوز

إنطلقت اليوم الأحد 05 ماي الجاري، بجماعة شراط التابعة لإقليم بنسليمان قافلة طبية متعددة الإختصاصات والتي عرفت حضور عدد كبير من المستفيدين والمستفيدات من هذه الحملة التي عرفت عدة تخصصات كطب العيون وطب امراض النساء والطب العام بالاضافة إلى ختان حوالي 400 طفل وهو عدد لا يمكن أن تتم السيطرة عليه إلا بوجود طاقم طبي كفئ، حيث تكلفت بهذه العملة من ألفها إلى يائها القافلة الطبية صداقة بلا حدود للختان والتي يشرف عليها الدكتور “رشيد بن عمي” الرئيس المؤسس لهذه القافلة المجانية.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه القافلة تقوم بهذه الحملات المجانية يشرف عليها طاقم يتنقل في كل أرجاء المملكة بالاضافة إلى أنه متمرس وذو كفاءة عالية.

الجميل أن كل عمليات الختان التي تقوم بها هذه القافلة لا تعرف أي مضاعفات، كون هذا الطاقم المتميز يأخذ كل الإحتياطات الطبية الضرورية والواجبة كالحالة الصحية للطفل وعمل تحليلات مخبرية لكل الأطفال، وفي حالة ما تأكد الطاقم الطبي أن أحد الأطفال يعاني من مشاكل على مستوى جهازه التناسلي فيتم رفضه على الفور بل يجب أن يكون الطفل عادي وبدون مشاكل.

وللمعلومة فقط فهذه القافلة الطبية صداقة بلا حدود للختان وإلى حدود الساعة وصلت إلى ما يناهز 93 ألف عملية ختان بمختلف المناطق المغربية، كما تقوم هذه القافلة وفي غياب أي دعم مادي أو معنوي، بإستعمال مواردها الخاصة والغرض من هذا كله هو روح العمل التطوعي وبأن يعلم الجميع أن الطبيب هو الجهة الوحيدة  المخول لها القيام بعملية الختان. 

سعيد الزايدي

عامل إقليم بنسليمان والسيد البرلماني سعيد الزيدي يشرفان على القافلة الطبية المتعددة الاختصاصات بجماعة شراط (شاهد)

رئيس التحرير – موطني نيوز

 

عامل سلا عمر التويمي

سلا : عامل عمر التويمي يفاجىء منظمي مهرجان سيدي عامر بالحضور والتفاعل مع التبوريدة

عبدالله رحيوي – موطني نيوز

عرفت جماعة سيدي عامر تنظيم المهرجان السنوي للفروسية التقليدية في دورته 13 ، المنظم يومي 27 و 28 أبريل 2019 بمناسبة عيد ميلاد سمو الأمير الجليل مولاي الحسن تحت شعار :” الخيل في نواصيها الخير” وعرف المهرجان مشاركة عدد من صربات التبوريدة التقليدية ، ب 560 فارس من مدن مختلفة من الجهة ، ينتمون ل 36 صربة التبوريدة. وكان من بين الحضور السيد محمد كربوب رئيس جماعة عامر وأعضاء المجلس الجماعي ورؤساء المصالح الخارجية وفعاليات المجتمع المدني .
وقد فوجىء المواطنون بحضور السيد عمر التويمي عامل صاحب الجلالة على عمالة سلا والذي نوه بفقرات الإستعراض للمقدمين ، وتبادل أطراف الحديث مع المواطنين بشكل يوحي ان العامل تأقلم مع أجواء مدينة سلا بسرعة كبيرة.
يذكر أن موقع موطني نيوز سيسلط الضوء على آخر مستجدات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بعمالة سلا. 

عامل إقليم أسفي

أسفي : بعد مجهودات عامل الإقليم ورئيس مجموعة عبدة للنظافة وزارة الداخلية تصادق على إتفاقية المطرح الجديد

سليم ناجي – موطني نيوز

بعد طول الإنتظار و مجموعة من اللقاءات و الإجتماعات الماراطونية و المجهودات المبدولة من طرف سيد عامل إقليم آسفي “الحسين شينان” ورئيس مجموعة عبد للنظافة “عبد الرحيم بنحميدة”  و التي تكللت بنجاح و أسفرت عن المصادقة النهائية لوزارة الداخلية على الاتفاقية الخاصة بانجاز مركز طمر وتثمين النفايات المنزلية لآسفي، وهو الأمر الذي سينهي بعبع المطارح العمومية بكل من آسفي وسبت جزولة وجمعة اسحيم وجماعتي المعاشات والبدوزة.

رئيس مجموعة عبدة للنظافة
رئيس مجموعة عبدة للنظافة

و بمصادقة وزارة الداخلية على الإتفاقية ثمن الشارع المسفيوي الخطوة التي حملت البشرى للساكنة عن قرب إغلاق جميع المطارح العمومي  للإقليم  و إستحسن عدد من سكان الجماعات المجهودات التي بدلها عامل الإقليم بتنسيق تام مع رئيس مجموعة عبدة للنظاف  بعد أن ذاقوا درعا من الإنتظار لسنوات ومن فشل المجالس الحضرية لآسفي في إغلاق مطرح طريق سبت جزولة، وبعد سنوات من تعاقب عدد من الولاة والعمال 

والجدير بالذكر أن خلال الأشهر القليلة المقبلة كافية لغلق المطرح القديم وباقي المطارح بالإقليم والشروع في إستقبال النفايات المنزلية بالمطرح الجديد الذي ستديره شركة “إيكوميد” في إطار التدبير المفوض بينها وبين مجموعة عبد للنظافة صاحبة المشروع ، تحت إشراف وتتبع من طرف لجنة يرأسها عامل الإقليم 

المصادقة على المطرح الجديد
المصادقة على المطرح الجديد

الجديدة : رسالة مفتوحة الى السيد عامل صاحب الجلالة بالاقليم

عتيقة يافي – موطني نيوز

توصل موطني نيوز برسالة مفتوحة من السيد أمين حارسي الكاتب العام، موجهة إلى السيد عامل إقليم الجديدة والتي يحثه فيها على ضرورة التدخل من أجل إيقاف العبث في توزيع الدعم العمومي للجمعيات من طرف المجلس الجماعي لمدينة الجديدة، هذا نصها:

” …. ولا يسعنا إلا أن نبتهج بما أصبحت تشكله الجمعيات المغربية، من ثروة وطنية هائلة، ومن تنوع في مجالات عملها، وما تجسده من قوة إقتراحية فاعلة، أصبحت بفضلها بمثابة الشريك، الذي لا محيد عنه لتحقيق ما نبتغيه لبلادنا من تقدم وتحديث.
وإننا لنحث الفعاليات الجمعوية على تشجيع انخراط الشباب فيها، باعتبار الجمعيات مدرسة نموذجية للديمقراطية والتضامن، ولتحرير طاقات الشباب الخلاقة في خدمة المجتمع والصالح العام.
كما ندعو هذه الفعاليات إلى تجاوز ما يشوب بعضها من طرق التسيير التقليدية االعقيمة، واعتماد ثقافة تدبير حديثة وناجحة، فضلا عن ضرورة تكتلها في نطاق فيدراليات تنصهر فيها تجاربها، وتجعل منها مخاطبا فعالا لمختلف شركائها…”
“مقتطفات من الرسالة الملكية الموجهة للمشاركين في الأيام الدراسية حول التدبير الجمعوي بتاريخ 14 فبراير 2002”

لقد لاحظنا وبأسف كبير الإقصاء الممنهج لجمعيتنا من الإستفادة من توزيع الدعم العمومي للجمعيات خلال الدورة الاستثنائية لمجلس جماعة الجديدة المنعقدة يوم الخميس 28 مارس 2019 والمدرجة في النقطة الثامنة:
– – توزيع المساعدات والدعم لفائدة الجمعيات برسم السنة المالية 2019 ومن خلال دراسة متأنية وعميقة لجدول المنح لفائدة الجمعيات برسم السنة المالية 2019 يتضح ما يلي:أن توزيع هذا الدعم العمومي غلبت عليه المحاباة والارضاءات السياسية واستغلال النفوذ وتحكمت فيه الرؤية الضيقة والسياسة النفعية والتسيب الكبير في حين كان من المفروض أن يوزع هذا الدعم العمومي الذي يعتبر مال عام عبر شروط وضوابط ومساطر تحكمها المصداقية والنزاهة والحكامة الجيدة من أجل مستقبل عادل ومنصف واكتر عطاء يتسع للجميع.
– – أن توزيع الدعم العمومي لم يعر أي اهتمام لمذكرة السيد وزير الداخلية عدد D2185 حول دعم الجمعيات من طرف الجماعات الترابية وإبرام اتفاقيات التعاون والشراكة معها”.والتي تصدت للريع واستغلال النفوذ من قبل مستشاري الجماعات المحلية الذين ينشطون في جمعيات، ويسخرون نفوذهم لضمان استفادة جمعياتهم من الدعم من اجل استغلال هذه الجمعيات لأهداف مالية وسياسية وجاء ضمن المذكرة أنه ” تفاديا لحالات استغلال النفوذ، تمنع القوانين التنظيمية تمكين الجمعيات التي ينتمي إليها أحد أعضاء الجماعة الترابية من توقيع اتفاقيات الشراكة أو التمويل، معتبرة أن توقيعها هو أمر مخالف للقانون، وموجب للتعرض والبطلان، باعتبار ذلك من أوجه ربط مصالح خاصة، مع ما يترتب عنه من متابعة للعضو الذي ثبت إخلاله بالمقتضيات المتعلقة بهذا الشأن”
– – عدم استحضار المجلس الجماعي لمدينة الجديدة للمستجدات الأخيرة التي عرفها القانون المتعلق بالميثاق الجماعي التي أشركت الجمعيات في تدبير الشأن العام والداعية إلى تبني مقاربة تشاركية حقيقية بين الجمعيات والمجالس الجماعية من أجل تحقيق تنمية محلية فعلية وشاملة.

– – عدم اهتمام المجلس الجماعي لمدينة الجديدة بما جاء به دستور المملكة 2011 الذي أبرز المكانة المتميزة التي أضحى المجتمع المدني يلعبها، بصفته شريكا أساسيا وحقيقيا في التنمية، حيث نص في فصله الأول على أن النظام الدستوري للمملكة يقوم على أساس الديمقراطية المواطنة والتشاركية، وعلى مبادئ الحكامة الجيدة، وربط المسؤولية بالمحاسبة.
وبالتالي فقد أعطى مكانة خاصة ومميزة للمجتمع المدني، لابد أن تعكسها كل المؤسسات الدستورية بما فيها الجهات والجماعات الترابية الأخرى، انطلاقا من رؤية ومقاربة جديدتين. و منح للجمعيات أدوار تشاركية عديدة أصبح معها من اللازم تقنين باب الدعم العمومي عبر شروط يحترمها الجميع تطبعها الشفافية والنزاهة مع العمل على صرف الدعم في البرامج المنتجة والحقيقية سواء في الطفولة أو الشباب والرياضة والثقافة والبيئة أو العمل الاجتماعي.
كما خلصت دراستنا للكيفية التي تمت بها عملية توزيع الدعم العمومي من طرف المجلس الجماعي لمدينة الجديدة إلى ما يلي:

– عدم توفر المجلس الجماعي لمدينة الجديدة على دليل للمساطر الخاص بالدعم والشراكة مع الجمعيات.
– غياب منهجية جديدة في تقديم الدعم لجمعيات المجتمع المدني بهدف بلوغ الأهداف المسطرة بطرقة فعالة وناجعة،
– غياب مسطرة واضحة لتلقي طلبات الجمعيات مع الحرص على اشتمالها على الوثائق الضرورية المخولة للإستفاذة من الدعم، بما في ذلك سلامة وضعيتها القانونية وبيان أنشطتها ومدى امتدادها ومشروع أنشطتها السنوي،
– غياب معيار الاستحقاق لتوزيع الدعم عبر بلورة تصور واضح لمفهوم التضامن ودعم المجتمع المدني من قبل المجلس الجماعي لمدينة الجديدة، مع سلك منهجية وإستراتجية في اختيار وتصنيف الجمعيات المستفيدة من الدعم.
– غياب إطار تعاقدي مع الجمعيات المستفيدة من الدعم، مع ضرورة تتبع هذا الدعم.
وأمام غياب كل هذه المرجعيات السالفة الذكر فقد لجأ الرئيس والمكتب المسير للمجلس الجماعي لمدينة الجديدة إلى سياسة الإقصاء الغير مبرر والغير معلل عوض سلوك منهجية جديدة للتعاطي مع تدخلات مؤسسات المجتمع المدني، وفق رؤية أكثر نضجا ووضوحا تروم إضفاء الوضوح والشفافية وتخليق العلاقات التشاركية مع مكونات النسيج الجمعوي وتتأسس على مبادئ: الشفافية، التعاقد، المواكبة، المصاحبة، المحاسبة، التقييم. مقارنة الإنجازات بالأهداف، تحليل كلفة البرامج، رفع مقاييس وقياسات النجاعة والفعالية وقد أثبتت هذه المنهجية فعاليتها في الديمقراطيات المتقدمة.
مما سيؤدي إلى الوصول إلى تحقيق حكامة تدبيرية جيدة ورشيدة لعملية دعم الجمعيات على مستوى تراب جماعة مدينة الجديدة.
وإنطلاقا من مضمون مذكرة السيد وزير الداخلية عدد D2185 حول دعم الجمعيات من طرف الجماعات الترابية وإبرام اتفاقيات التعاون والشراكة معها. ومما جاء ضمن المذكرة “أهيب بالسادة الولاة والعمال الحرص على احترام الجماعات الترابية لمختلف الشروط والقواعد المتعلقة بالتعامل مع الجمعيات ضمانا لمشروعية أعمالها ولتحقيق الأهداف المتوخاة منها بما يخدم الصالح العام والتنمية الترابية المنشودة”.

نتوجه إليكم السيد العامل لنطلب منكم:

— التحقق من إحترام مضامين رسالة السيد وزير الداخلية المشار إليها سابقا من طرف المجلس الجماعي لمدينة الجديدة في توزيع الدعم العمومي.
— الحرص والعمل على ضمان حقوق الجمعيات الناشطة التي ثم إقصائها من الدعم العمومي.
— عدم التأشيرة على توزيع الدعم العمومي المبرمج من طرف المجلس الجماعي لمدينة الجديدة لما عرفه من إختلالات التي تطرقنا لها سالفا.

في انتظار استجابتكم لمضامين رسالتنا، تقبلوا السيد العامل فائق التقدير والإحترام.

الإمضاء :

الكاتب العام : أمين حارسي

بنسليمان : السيد سمير اليزيدي عامل الإقليم يشرف على افتتاح المعرض الإقليمي للكتاب في دورته الحادية عشر

هشام الشافعي – موطني نيوز

بتنظيم المديرية الإقليمية للثقافة بسطات وبشراكة مع المجلس الجماعي لبنسليمان وبدعم من مديرية الكتاب والخزانات والمحفوظات اشرف السيد عامل إقليم بنسليمان على افتتاح المعرض الإقليمي للكتاب في دورته الحادية عشر والتي تمتد في الفترة المتراوحة من 3 الى9 ابريل 2019 تحت شعار :<فضاء الكتاب رحاب للعلم والمعرفة >وقد عرف حفل الافتتاح زيارة السيدة العامل للاروقة الخاصة بعرض الكتب وكذلك معرض الفنون التشكيلية وقد شهد حفل الافتتاح تلاوة ايات بينات من الذكر الحكيم اعقبها عزف النشيد الوطني لتأخد الكلمة المديرة الجهوية للثقافة بجهة الدار البيضاء سطات التي رحبت بالحضور وتطرقت لاهداف الدورة والعناية الخاصة التي يوليها عامل الإقليم بها وعرف الحفل تكريم الشاعر المصطفى غزلاني.

سمير اليزيدي وامحمد اجديرة

عامل إقليم بنسليمان يزور مجموعة من الورشات الايكنولوجية بمناسبة الاحتفال بيوم الشجرة (شاهد)

رئيس التحرير – موطني نيوز

عرف إقليم بنسليمان اليوم زيارة السيد العامل سمير اليزيدي، بمناسبة الاحتفال بيوم الشجرة إلى عدة أوراش كانت البداية من جماعة عين تيزغة حيت زار السيد العامل إحدى المانبت الخاصة بالمديرية الإقليمية للمياه والغابات ومخاربة التصحر تلقى خلالها السيد العامل والوفد المرافق له عدة توضيحات همت عملية الغرس من بدايتها وحتى النهاية.

كما قام السيد العامل بزيارة مدرسة المستقبل الإبتدائية بحي لالة مريم، للإطلاع على ما أنتجته أيادي التلاميذ الصغار من إبداع في البيئة، الجميل أن كل التوضيحات الشافية كانت من عند الاطفال وفي المقابل كان السيد العامل يستمع إليهم ويستمتع بمحاضراتهم حول البيئة.

ليشد الرحال مرة أخرى إلى تجزئة لوازيس التي أشرف فيها السيد العامل رفقة السيد أمحمد أجديرة رئيس جماعة بنسليمان على عملية التشجير بهذا الحي الحديث لتنتهي بذلك جولة السيد العامل بهذه المناسبة.

وتجدر الإشارة إلى أن السيد العامل ومنذ تعينه على رأس هذه العاملة لم يخلف الموعد مع أي نشاط أو تظاهرة تمت دعوته إليها أو حتى تلك التي أشرفت عليها العمالة.