وفاة الشاعر السوري الكبير عمر الفرا

عمر-الفرا
عمر-الفرا

رئيس التحرير – موطني نيوز

توفي اليوم  الشاعر السوري الكبير عمر الفرا إثر أزمة قلبية عن عمر يناهز 65 عاما في دمشق . ويعتبر الشاعر الفرا من أكثر الشعراء الشعبيين شهرة.

كما أصدر قيد حياته العديد من المجموعات الشعرية في اللهجة الشعبية وفي اللغة العربية الفصحى. واشتهر كثيراً بالعالم العربي بقصيدته حمدة.
 وتتنوع قصائد الشاعر الكبير في موضوعاتها متناولا الأحداث والمناسبات والقصص الاجتماعية والوطنية المختلفة التي وجه من خلالها رسائله.تغمده الله برحمته الواسعة ،إنا لله و إنا إليه راجعون.

ولد الشاعر عمر الفرا 1949 وهو من ابرز الشعراء في العالم العربي واكثرهم ابداعا كتب العديد من القصائد عن الوطن والحب والمشكلات الاجتماعية وقد اشتهر عمر الفرا بلون الشعر الشعبي وامتاز بطريقته في القائه للشعر التي كانت تشد الكثيرين الى سماعها

كان من اجمل قصائده :وطن والياسمينة ، حديث الهيل،الارض لنا ، جول الجمال ، عرار ،البندقية، بليلة عواصف ، محمد دره، مرت ايامي والقصيدة التي اثارت اعجاب الكثيرين قصيدة حمدة وهي من القصص الشعرية باللهجة البدوية و كانت تروي قصة فتاة بدوية خضعت لاحكام والتقاليد البدوية في الزواج حيث اجبرها اهلها على زواج من ابن عمها فاختارت الانتحار على تمضية عمرها بجانبه .

شاعر شعبي سوري. ولد في تدمر ودرس فيها وفي حمص. بدأ كتابة الشعر الشعبي منذ عمر الثالثة عشرة.

عمل بالتدريس في حمص لمدة 17 عاماً ثم تفرغ للأعمال الأدبية. معظم قصائده بالعامية البدوية. أشهر قصائده “قصة حمدة” التي تتحدث عن معاناة فتاة بدوية أرادت عائلتها إجبارها على الزواج من ابن عمها.