اتحاد جمعيات التجارة والمهن تنغير

تنغير: اتحاد جمعيات التجارة والمهن بإقليم تنغير ينقاش برامج العمل السنوي

م. رشيد الادريسي – موطني نيوز
احتضنت ملحقة تنغير لغرفة الصناعة والتجارة والخدمات لجهة درعة تافيلالت؛ يوم الاحد 05 مارس 2017، لقاءا تواصليا لاتحاد جمعيات التجارة والمهن باقليم تنغير؛ خصص لمناقشة البرنامج العام السنوي للاتحاد، وكان اللقاء في البداية مناسبة لاعضاء ومنخرطي الاتحاد للحوار حول اخر المستجدات التي يعرفها قطاع التجارة والمهن بتنغير، واثارة مجموعة من النقاط حول حصيلة عمل الاتحاد منذ اخر جمع عام عادي له، حيث عبر الحاضرون عن تطلعاتهم وتوصياتهم من اجل تخطي العراقيل وفتح قنوات التواصل مع التجار والمهنيين من اجل ضمان نجاح الاتحاد وتحقيق الاهداف التي اسس من اجلها.
ويسعى الاتحاد ان يكون قويا ومنسجما ومتوافق بين اعضاءه، ومد جسور التعاون مع العديد من الاتحادات والجمعيات والشركاء من مختلف مناطق المغرب؛ واستغلال الفرصة المتاحة للتعاون مع القطاعات الوزارية والحكومية؛ وتظافر جهود الجميع من اجل بناء اتحاد قوي قادر على الترافع بشان القضايا التي تهم التجار والمهنيين.
اللقاء ثم من خلاله استعراض الخطوط العريضة لبرنامج العمل السنوي للاتحاد، الذي من شانها تطوير عمل الاتحاد عبر برمجة مجموعة من الانشطة لتطوير عمل الاتحاد من خلال الرقي بمجالات الاشتغال، وضرورة التركيز على القطاعات داخل الاتحاد وان تولى لها اهمية من خلال تقاسم الادوار والمهام، من خلال تفعيل عمل اللجان داخل الاتحاد، حيث خلص اللقاء الى تكوين لجان خاصة، منها لجنة العلاقات العامة والتواصل، لجنة التكوين والتوجيه ولجنة المشاريع والقطاعات، هذه اللجان من شانها الرقي بعمل الاتحاد والتوجه نحو عمل احترافي مع ضرورة التنسيق بينها.
اللقاء الذي ثم فيه مناقشة برنامج العمل من اجل تقاسم الادوار والمهام، واقتراح مجموعة من الانشطة كمقترح لقاءات تواصلية مع التجار والمهنيين والتقرب من انشغالتهم، والاهتمام بالشق الاجتماعي والترافع من اجل مشاريع تخدم المنطقة، مع التركيز على الدور الذي يلعبه التواصل داخل الاتحاد واعطاءه الاهمية التي يستحق من خلال انشاء مجموعة للتواصل بين الاعضاء؛ واقتراح نشرة اخبارية سنوية للانشطة.
ﻓﻲ ﺍﻟﺨﺘﺎﻡ ﺃﺷﺎﺩ ﺍﻟﺴﻴﺪ الحسين ناصري رئيس الاتحاد، ﺑﺘﺪﺧﻼﺕ ﺍﻟﺤﻀﻮﺭ وﺑﻤﻘﺘﺮﺣﺎﺗﻬﻢ، ﻭ ﺃﻛﺪ ﻋﻠﻰ ﺃﻥ ﻧﺠﺎﺡ ﻣﺸﺮﻭﻉ ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ ﻋﻤﻞ ﺍلاتحاد ﺭﻫﻴﻦ ﺑﺘﻈﺎﻓﺮ ﻣﺠﻬﻮﺩﺍﺕ ﺍﻟﺠﻤﻴﻊ، ﻭﻋﻠﻰ ﺍﻟﺸﺮﺍﻛﺔ ﺍﻟﻔﻌﺎﻟﺔ ﻹﺧﺮﺍﺝ ﻣﺨﺘﻠﻒ ﺍﻟﻤﺸﺎﺭﻳﻊ ﺍﻟﻤﻘﺘﺮﺣﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺳﺘﺒﺮﻣﺞ ﻓﻲ ﺇﻃﺎﺭ ﺑﺮﻧﺎﻣﺞ ﻋﻤﻞ ﺍلاتحاد ﺇﻟﻰ ﺣﻴﺰ ﺍﻟﻮﺟﻮﺩ.