قطر : رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم يستقبل المكتب المديري لنادي الرجاء الرياضي

إدريس مقاس – موطني نيوز

تفعيلا لعلاقات الأخوة و الشراكة التي تربط نادي الرجاء الرياضي بمختلف الهيئات و المؤسسات الرياضية و بمناسبة لقاء السوبر الافريقي الذي اقيم بالدوحة يوم الجمعة 29 مارس 2019، استقبل سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم مرفوقا ببعض الشخصيات الرياضية بالاتحاد السيد جواد الزيات رئيس النادي بحضور اعضاء المكتب المديري المرافقين له.
و خلال هذا اللقاء تم التطرق لمجموعة من المواضيع التي تهم تطوير العلاقات الرياضية و المؤسساتية بين الهيئات و المؤسسات الكروية بدولة قطر و نادي الرجاء الرياضي.
و في الختام، تفضل السيد رئيس الاتحاد القطري بتقديم درع الاتحاد و القميص الرسمي للمنتخب القطري لنادي الرجاء الرياضي كهدية تذكارية.

أوين جونز : الإمارات والسعودية تستغلان عداء ترامب لإيران وتشنان حربا إلكترونية ضد قطر

أحمد رباص – موطني نيوز

بينما يواصل الإعلام الإماراتي والسعوديّ حملة تضليل الرأي العام وتشويه الحقائق المتعلقة بدولة قطر، بعد قطع العلاقات مع الدوحة، نشرت صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية مقالةً للباحث في الشؤون الخليجية في معهد الدراسات العربية والإسلامية في جامعة إكستر البريطانية، مارك أوين جونز، يشرح فيها التسلسل الزمني وتفاصيل الحملة الإلكترونية/الافتراضية على قطر، منذ ما قبل اختراق موقع “وكالة الأنباء القطرية” (قنا) وصولاً إلى اليوم. كما يفتح جونز الباب أمام احتمالات كثيرة، مرتبطة بانتقال الحرب الإلكترونية التي تستخدمها بعض الدول الخليجية إلى مستوى ثانٍ وجديد.

انطلق المقال مما كشفته التحقيقات الأميركية عن إمكانية تورّط قراصنة روس في عملية اختراق “قنا”، لكنه يعود ليقول إنّ ذلك قد يكون غير مرجّح نظراً إلى التوتّر الذي انفجر بين دول خليجية وقطر، “وإن كانت الأزمة الدبلوماسية الأخيرة تكشف حجم الاختلاف السياسي بين دول مجلس التعاون الخليجي، فإنّه يكشف أيضاً عن ظهور نوع جديد من الحرب الإلكترونية بين هذه الدول… وبدل أن تستخدم الدول الخليجية طريقتها التقليدية بالرقابة والبروبغندا، تجاه مواطنيها فإنها باتت تستخدمها ضد بعضها بعضاً”.

وبين اختراق وكالة الأنباء القطرية، ثمّ نفي دولة قطر لأي من التصريحات الكاذبة لأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، يشير الكاتب إلى أنّ الإمارات والسعودية تجاهلتا النفي وشنّتا الحملة على قطر. ثم ينتقل جونز ليكمل تسلسل الأحداث متحدثاً عن اختراق بريد السفير الإماراتي في الولايات المتحدة يوسف العتيبة في بداية صيف 2017، وتسريب محادثات بينه وبين عدد من الشخصيات، أبرزهم جون هانا المستشار في “مؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات” الموالية لإسرائيل.

– الروبوتات الافتراضية

يعود جونز في مقالته إلى ما قبل اختراق “قنا”، مذكّراً بأن قطر أعلنت قبلها بأيام، أنها عرضة لحملة تشويه منظّمة، تحاول ربطها بالإرهاب، في إشارة إلى تصريحات مدير مكتب الاتصال الحكومي في قطر الشيخ سيف بن أحمد آل ثاني عن استهداف قطر بأخبار واتهامات كاذبة تربطها بجماعات إرهابية قبيل زيارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى للرياض في غضون شهر ماي 2017.

ثّم يذكّر المقال بانتشار وسم يتّهم قطر بالاتهامات نفسها قبل أربعة أيام من اختراق موقع وحسابات “قنا”. ويلفت إلى أنّ أغلب الحسابات التي قامت بالتغريد على هذا الوسم هي حسابات bots أي تعود لروبوتات مبرمجة، وليس إلى بشرٍ. ثمّ عادت هذه الروبوتات للنشاط بقوة بعد تسريبات تخص إيميلات يوسف العتيبة، إذ عادت الحسابات الوهمية للظهور مهاجمةً قطر. واللافت بحسب المقال نفسه أن أغلب هذه الحسابات الوهمية، نشرت تغريدات مؤيدة للعاهل السعودي الملك سلمان والمملكة العربية السعودية، وعلاقته الجديدة بالرئيس الأميركي دونالد ترامب خاصة بعد الزيارة التي قام بها الأخير إلى الرياض.

أما الأهم فهو ما يخلص إليه مقال جونز عن أن وجود هذه الحسابات الوهمية والروبوتات قبل اختراق، قنا، ثمّ ظهورها بسرعة للقيام بواجبها بعد عملية الاختراق، يكشف أن هناك مؤسسات ومنظمات بإمكانات كبيرة تسعى لخلق رأي عام معادٍ لقطر، وجعل هذا الرأي منتشراً وشعبياً.

وفي نهاية مقاله، يشير مارك أوين جونز إلى قواعد الحرب الإلكترونية الجديدة في الخليج، واستخدام بعض الدول الخليجية للسلاح الافتراضي ومحاربة دول خليجية مجاورة. مشيراً إلى “استغلال الإمارات والسعودية عداء ترامب لإيران بهدف معالجة خلافاتهم مع سياسات قطر”.

قطر : الباحث المغربي في علم النفس المعرفي بنعيسى زغبوش يتوّج بالجائزة العربية للعلوم الاجتماعية والإنسانية

سامي دقاقي – موطني نيوز

نال الأستاذ والباحث المغربي في علم النفس المعرفي الدكتور بنعيسى زغبوش يوم الاثنين 25 مارس 2019 بدولة قطر الجائزة الثانية خلال إعلان أسماء الفائزين ب”الجائزة العربية للعلوم الاجتماعية والإنسانية” التي نظمها “المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات”، وأعلن نتائجها في ختام الدورة السابعة من “المؤتمر السنوي للعلوم الاجتماعية والإنسانية” الذي عقده على مدى ثلاثة أيام (25 و26 و27 مارس) في الدوحة.
والجائزة التي حصل عليها الدكتور بنعيسى زغبوش بعدما حُجِبت الجائزة الأولى (مثل دورات سابقة)، تسلمها بعد أن أُعلِن عن الفائزين الثمانية بحضور كلّ من المدير العام للمركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات، المفكّر العربي عزمي بشارة، ووزير التعليم والتعليم العالي القطري محمد عبد الواحد الحمادي، بحضور أعضاء لجنة الجائزة، وهي في فرع “الأبحاث غير المنشورة”، عن بحث بعنوان “التجريب بين علم النفس وعلوم الأعصاب: اشتراك في البراديغم، واختلاف في التقنيات، وتكامل في النتائج”.
هذا، ويناقش البحث المتوجّ للدكتور بنعيسى زغبوش وضعية المنهج التجريبي بين العلوم الإنسانية والعلوم الطبيعية، وذلك في سياق البراديغم المعرفي، ضمن إشكالية العلاقة بين الدماغ والذهن والسلوك، إذ يرى الباحث أنّ تحليل مضامين هذا الموضوع يكون منهجيا بالجوهر، ونظريا- إبستيميا في مستوى ثانٍ. من أجل ذلك تساءل الباحث عن الحدود التي أضحت ترسم ضمن “العلوم المعرفية”، بين العلوم الإنسانية (نموذج علم النفس) والعلوم الطبيعية (نموذج علم الأعصاب). وافترض أنّ اختلاف التخصصات والتقنيات التجريبية يفضي إلى نتائج مشابهة عند الاشتغال بالبراديغم نفسه، سواء كان مؤطّرا للبحث العلمي مثل البراديغم المعرفي، أو براديغما تجريبيّا، مثل براديغم “التفضيل البصري”، وبراديغم “التعوّد- اللاتعوّد”. ومثّل الباحث لذلك بعلم النفس المعرفي والعلوم العصبية المعرفية عند دراستهما موضوعا دقيقا، مثل الكفاءات المبكرة في وضعية تجريبية.


يشار إلى أنّ الأستاذ الباحث الفائز بالجائزة العربية للعلوم الإنسانية والاجتماعية بقطر هو أستاذ لعلم النفس بكلية ظهر المهراز للآداب والعلوم الإنسانية بجامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس، ورئيس شعبة علم النفس، ومنسق ماستر علم النفس العصبي المعرفي، ومنسق قطب اللغات والتواصل والفنون، ومدير مختبر العلوم المعرفية بالجامعة نفسها، عضو اللجنة العلمية وعضو لجنة تحكيم العديد من المجلات العلمية، صدر له ثلاث كتب، و35 فصلا في كتاب، و58 مقالة، كما شارك في 88 من المؤتمرات والندوات والأيام الدراسية (وطنيا ودوليا)، ونشّط 74 مائدة مستديرة وورشة تكوينية.
من جهة أخرى، فقد منحت الجائزة الثالثة في نفس الفرع للباحث المغربي الدكتور حسن احجيح عن دراسته “التفسير القصدي للسلوك الاجتماعي: شروط الملاءمة في ضوء فلسفة فتغنشتاين المتأخرة”، فيما مُنحت الجائزة الثانية في فرع “الدراسات المنشورة في الدوريات المحكمة باللغة العربية” للباحث المغربي الدكتور محمد فاوبار عن بحثه “السيرة والسيرة الذاتية كمنهج من الأدب إلى علم الاجتماع”، وذلك بعدما حُجبت الجائزة الأولى.
يُذكر أن الجائزة العربية للعلوم الاجتماعية والإنسانية قد أطلقها “المركز العربي” منذ عام 2011؛ من أجل تشجيع الباحثين العرب على البحث العلمي الخلّاق، في قضايا وإشكالياتٍ تتناول صيرورة تطوّر المجتمعات العربية في مجال العلوم الاجتماعية والإنسانية. غير أن لكلّ جائزة معايير تتعلّق بالرصانة العلمية والمنهجية والإضافة التي يقدّمها الموضوع، وهو ما يفسّر حجب عدد من الجوائز، خصوصاً في المرتبة الأولى.
تبلغ القيمة المالية الإجمالية للجائزة العربية للعلوم الاجتماعية والإنسانية 160 ألف دولار، موزّعة على النحو التالي: 25 ألف دولار للجائزة الأولى في صنف الأبحاث غير المنشورة، و15 ألف دولار للجائزة الثانية، و10 آلاف دولار للجائزة الثالثة. ويحصل الفائزون الثلاثة في فئة الأبحاث المنشورة في المجلات العلمية باللغة العربية على جوائز قيمها: 15 ألف دولار للجائزة الأولى، و10 آلاف دولار للجائزة الثانية، و5 آلاف دولار للجائزة الثالثة. ويحصل الفائزون الثلاثة في فئة البحوث المنشورة في المجلات العلمية بلغةٍ غيرِ اللغة العربية على جوائز مماثلة.

د. مصطفى يوسف اللداوي

المنحة القطرية لغزة بين القبول والرفض

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي – موطني نيوز

كَثُرَ في الأيام القليلة الماضية اللغط على المنحة القطرية لقطاع غزة، التي لم يتوقف الحديث عنها منذ أن أُقرت وبدأ العمل بها قبل قرابة ثلاثة أشهر، وأجازتها وقبلت بها حركة حماس والقوى الفلسطينية في قطاع غزة، وابتهج لها قطاعٌ من المواطنين الفلسطينيين ممن استفادوا منها، بينما غضب فريقٌ آخر وحزن ممن لم ينتفعوا بها ولم يتقاضوا شيئاً منها، إلا أن الطرفين يؤيدانها ويرحبان بها، وينتظران وصولها ويأملان خيراً من توزيعها، فهي كالغيث بالنسبة لهم، وكالبلسم لبعض جراحهم، فهي تغير السكون في أسواقهم، وتحرك سياراتهم، وتنير ظلام ليلهم، في وقتٍ شحت فيه أغلب المصادر، وضاقت بهم معظم السبل، وغدوا وحدهم في مواجهة الفقر والجوع والعوز والحاجة، اللهم إلا المساعدة الإيرانية التي لم تنقطع، في ظل حصارٍ على القطاع مطبقٍ، وتآمرٍ مقصودٍ وعدوٍ يتربص، وعقوباتٍ مؤلمةٍ وتقليصاتٍ موجعةٍ، وسياساتٍ رسميةٍ قاسيةٍ أضرت بالمواطنين جميعاً، وزادت في حجم الأذى ودرجة المعاناة التي يشكون منها ويتوجعون.

تناولت الألسن والأقلام العربية عموماً والفلسطينية خصوصاً المنحة القطرية بالنقد والتجريح، والاستحسان والتقبيح، فوصفها البعض بالنخوة بينما نعتها آخرون بالابتزاز، ورأى فيها الأولون أنها تنمُ عن خلقٍ ودينٍ، وعن قوميةٍ وإخوةٍ، بينما رأى فيها الآخرون أنها خسة وتآمر، وأنها استغلالٌ وضغطٌ، وشكر قطر المحبون والمؤيدون، وأشادوا بموقفها ومدحوا خطوتها، ورحبوا بسفيرها واحتفوا بمقدمه وفرحوا بزيارته، بينما صب المعارضون جام غضبهم عليها، واتهموها بأنها غير بريئةٍ ولا نظيفة، وأن أهدافها محل شكٍ وريبةٍ، وأن العدو ما سمح لها إلا لحاجته لها واستفادته منها، وأساء بعضهم إلى سفيرها وتطاول عليه بالكلمة والوصف.

أما الفلسطينيون السياسيون والحزبيون فقد تمايزت مواقفهم بين مؤيدٍ لها ومعارضٍ، ومشككٍ فيها وغير واثقٍ من سلامة نواياها وصدق أهدافها، ودعا البعض للقبول بها والموافقة عليها، في حين رأى آخرون وجوب رفضها وعدم القبول بها، واصفين إياها بالشرك والخديعة، وأنها تتجاوز مضامينها الإنسانية إلى أهدافٍ سياسية غير مقبولة، ولم يبق من الفلسطينيين أحدٌ إلا وأدلى فيها دلوه، وأبدى رأيه، ولعله يحق للفلسطينيين جميعاً أن يكون لهم فيما يهم قضيتهم ويتعلق بمستقبلهم رأيٌ ووجهة نظر، ولا يحق لأحدٍ أن يمنعهم أو أن يحجر عليهم، أو أن يصادر رأيهم أو يستخف به، فنحن جميعاً شركاء في الأرض والوطن، وفي المستقبل والمصير، وشركاءٌ في الألم والأمل، وفي الضيق والفرج، وفي اليأس والرجاء.

لكن حتى نكون منصفين وعادلين، وموضوعيين وغير سطحيين، ينبغي أن نميز في قراءتنا لموضوع المنحة القطرية بين رأي سكان قطاع غزة، الذين يعيشون المحنة والمعاناة، ويقاسون الحصار والحرمان، ويشكون من الوجع والألم، وتتلوى بطونهم من الجوع والحاجة، وتتضاعف مشاكلهم بسبب الفقر والضائقة، وبين رأي الفلسطينيين عموماً في الداخل والخارج، الذي يتضامنون مع أهلهم، ويشعرون بمعاناتهم، ويتمنون لو أنهم يستطيعون مساعدتهم ورفع الظلم والحصار عنهم، لكن أحوالهم على بؤسها أحسن، وظروفهم رغم سوئها أفضل، وأفقهم رغم الحواجز والمعابر مفتوحٌ نسبياً، علماً أنني لا أقلل من معاناة الفلسطينيين جميعاً سواء على أرض الوطن، أو في مخيمات اللجوء والشتات، أو في المنافي وبلاد الغربة.

لا أفرق بين أبناء شعبنا الفلسطيني، ولا أفصل بين قضاياه المشتركة، ولا أساهم في التقسيمات الجغرافية والسياسية المعادية لوطننا فلسطين، الذي بات موزعاً ومقسماً بين ضفةٍ وغزة، وقدسٍ والأرض المحتلة عام 48، وشتاتٍ بعيدٍ ولجوءٍ قريبٍ، فأرضنا واحدة وقضيتنا موحدة، وشعبنا كلهُ أبناء قضيةٍ واحدةٍ، نواجه عدواً مشتركاً، ونتحدى واقعاً دولياً وعربياً صعباً.

ولا أقول أنها قضية غزة وسكانها فقط، وأنه لا يحق لغيرهم أن يتدخلوا فيها أو يبدوا رأيهم حولها، ولكنني أطالب كل من يرغب في أن يساهم بفكره في هذه المسألة أن يُحَكِّمَ عقله وضميره، وألا يحمل قطاع غزة وسكانه أكثر مما يتحملون، وألا يشارك في تضييق الخناق عليهم، وتشديد الحصار والعقوبات ضدهم، فأهلنا في غزة في حاجةٍ ماسةٍ إلى كل يدٍ خيرةٍ، وإلى كل قلبٍ رحيمٍ، ويتطلعون بشغفٍ إلى كل من يهب لمساعدتهم وينبري للوقوف معهم.

وهنا يجب علينا أن نشكر قطر على ما قدمت وتقدم، كما نشكر غيرها على ما تساهم وتساعد، فلا نكون بموقف البعض الناقد والمتهم والمسيء في ألفاظه شركاء في الحصار، ولا ندفع بمواقفنا وتصريحاتنا، وأفعالنا وسلوكنا من بقي معنا، لينأوا بأنفسهم بعيداً عنا، ويبتعدوا عن قضيتنا، وينفضوا أيديهم منا، إذ ما الذي يجبر الدول القليلة التي بقيت تقدم لنا العون والمساعدة على موقفها الداعم، وسياستها المناصرة، علماً أنها تتعرض للنقد والحصار وللحرب والعقوبات بسبب وقوفها إلى جانب القضية الفلسطينية، ومساعدتها للشعب الفلسطيني ودعمها لمقاومته ومساندتها لصموده.

لا أشكك في صدق ونوايا المعارضين والناقدين، فهم يغارون على القضية الفلسطينية ويخافون عليها، ويريدون تطهيرها من كل ما هو مشبوه وفاسدٍ، ويخشون عليها من تشويه صورتها أو حرف مسارها، أو توريط قيادتها أو التفريط بإنجازات شعبها، لكن عليهم أن يصغوا إلى أهل غزة قيادةً وشعباً، وفصائل مواطنين، وأن يثقوا فيهم ويطمئنوا إليهم، فهذا الشعب الأبي الذي خاض ملحمة مسيرات العودة الوطنية الكبرى، وقدم المئات من زهرة أبنائه شهداء، وعشرات آلاف الجرحى والمصابين، أبداً لن يفرط في كل هذه التضحيات، ولن يقايض حقوقه بسولارٍ ودولار، ولن يقبل بأن تتحول قضيته السياسية إلى مسألة إنسانية، ورفض القوى الوطنية الفلسطينية ومعها حركة حماس للدفعة الثالثة من المنحة إنما هو رفضٌ للإملاءات الصهيونية، ورفضٌ للضغوط والمساومات وعمليات الابتزاز التي يحاول فرضها، واستعلاءٌ على الشروط الإسرائيلية، ورفضٌ مطلق لأن تكون المعاناة الفلسطينية جزءٌ من الانتخابات البرلمانية الإسرائيلية.

أيها الغيارى على فلسطين وأهلها، أيها المحبون للفلسطينيين وقضيتهم، يا شعبنا في الوطن والشتات، يا شركاء النضال ورفاق الدرب، أيها الأحرار المخلصون، ثقوا ببعضكم، واستعينوا بأنفسكم على عدوكم، وكونوا مع أهلكم في غزة، انتصروا لهم، قفوا معهم، تفهموا ظروفهم، ساندوهم في محنتهم، اقبلوا ما يقبلون به، وارفضوا ما يرفضونه، وكونوا على ثقةٍ كبيرة أن أهلكم في غزة أعزةٌ كرامٌ، رؤوسهم عالية، وهاماتهم مرفوعة، وقاماتهم منتصبة، أهل نخوةٍ وشهامةٍ وأصحاب نبلٍ وشجاعةٍ، لا يقبلون بالذل، ولايسكتون على الضيم، ولا يقيمون على الخسف، ولا يخلطون طعامهم بنجس، ولا تنمو جسومهم على حرامٍ، ولا يقايضون حقوقهم بثمن، ولا يستبدلون ثوابتهم بمنافع، ولا يفرطون بقيمهم لمكاسب، ولا يبيعون شرفهم بدراهم، فقد اعتادوا العيش بعزةٍ والحياة بكرامة، وكسب الرزق بشرفٍ، وإرغام العدو عنوةً، وانتزاع النصر منه بقوةٍ.

منتخب قطر

عاجل : تأهل المنتخب القطري للمربع الذهبي للمرة الأولى في تاريخه

موطني نيوز – متابعة

تأهل المنتخب القطري للمرة الأولى في تاريخه إلى الدور قبل النهائي من بطولة كأس آسيا، عقب فوزه على منتخب كوريا الجنوبية 1/0 في المباراة التي أقيمت بينهما اليوم باستاد مدينة زايد الرياضية ضمن مباريات دور الثمانية بالبطولة المقامة بالإمارات.

وجاء هدف المباراة الوحيد عن طريق عبد العزيز حاتم من تسديدة رائعة عند الدقيقة 79 هزت شباك الشمشون الكوري.  
وسيتواجه “العنابي” في الدور نصف النهائي الفائز من المواجهة الأخير في الدور ربع النهائي والتي ستجمع منتخب أستراليا حامل اللقب بنظيره الإماراتي صاحب الضيافة.

وتلعب الإمارات المستضيفة للدورة، في وقت لاحق اليوم، أمام أستراليا وهدفها الوصول إلى المربع الذهبي.

الرباط : ذكرى اليوم الوطني لتولي مؤسس دولة قطر الشيخ جاسم بن محمد بثاني الحكم في البلاد

عبدالله رحيوي – موطني نيوز.

أحيى السيد سفير دولة قطر بالرباط ذكرى اليوم الوطني لتولي مؤسس دولة قطر الشيخ جاسم بن محمد بثاني الحكم في البلاد، بحضور رئيس الحكونة سعد الدين العثماني و شخصيات وازنة من المغرب ودول اخرى عربية وخليجية .


وبدعوة كريمة حضرت عن تمارة السيد عبد الفتاح مرشيش رئيس الجمعية المهنية للجزارين بعمالة الصخيرات تمارة والسيد أحمد بلحسين رئيس العلاقات العامة بالجمعية،الاطار المهني الذي مافتىء يسطع نجمعه في الساحة الجمعوية الاقليمية والوطنية ؛ وتشريف صاعد لمدينة تمارة والاقليم.، ومثل إتحاد جمعيات عين اعتيق محمد حنيني بوهنين.
وقد أكد السيد عبدالله بن فلاح بن الدوسري سفير دولة قطر على قوة العلاقات المغربية القطرية ، ورحب بجميع الحضور…كما أكد فاعلون على الانفتاح على فعاليات المجتمع المدني من سفارة دولة قطر بالرباط .

 

تميم بن حمد آل ثاني أمير قطر

هام : وظائف دولة قطر

موطني نيوز 

وظائف وزارة التربية والتعليم القطرية 2018 – 2019 معلمين ومعلمات جميع المراحل والمواد والتقديم لجميع الجنسيات اونلاين.

تعلن وزارة التعليم والتعليم العالي بدولة قطر عن رغبتها في تعيين عدد من معلمي ومعلمات المراحل الدراسية الثلاث (الابتدائية – الاعدادية – الثانوية) ورياض الاطفال ايضا في التخصصات المختلفة ومن ذوي الخبرة والكفاءة في مجال التدريس للعام الدراسي القادم 2018-2019.

شروط شغل الوظائف التعليمية بوزارة التعليم القطرية للعام الدراسي 2018-2019

1- ان يكون المتقدم حاصلا على شهادة البكالوريوس في التخصص المطلوب وبتقدير جيد جدا كحد أدنى.
2- خبرة لا تقل عن 5 سنوات في مجال العمل بالوظيفة المطلوبة.
3- الا يقل عمر المتقدم عن 27 عام والا يزيد عن 50 عام.
4- الا يكون المتقدم الى الوظيفة منقطعا عن مزاولة المهنة خلال الاعوام الثلاثة الاخيرة
5- ان يكون المتقدم حاصلا على تقييم اداء جيد جدا كحد ادني في اخر سنتين.
6- تكون الاولوية لحملة شهادة بكالوريوس التربية في التخصص ولحملة الشهادات العليا في التربية .
التخصصات المطلوبة للوظائف التعليمية كالاتي :

مدرس إدارة أعمال
مدرس علوم اجتماعية
مدرس حاسب آلي
مدرس علوم إدارية
مدرس فيزياء.
مدرس احياء
مدرس لغة انجليزية
مدرس لغة عربية
مدرس علوم
معلم تربية خاصة
مدرس علوم شرعية
مدرس رياضيات
مدرس إعلام
مدرس مسار ادبي
مدرس تربية رياضية
مدرس الفنون البصرية
مدرس مسار علمي
مدرس قانون ومالية عامة
مدرس كيمياء
مدرس لغة إسبانية
مدرس لغة ألمانية
مدرس لغة فرنسية
مدرس لغة يابانية
مدرس مهارات بحثية ومكتبية
معلم دعم إضافي
معلم صعوبات تعلم
منسق المشاريع الإلكترونية
اخصائي نفسي
أخصائي اجتماعي
مرشد أكاديمي
مسؤول مصادر التعلم
مشرف توجيه وإرشاد
مشرف اداري
مشرف نشاط تعاوني
مشرف وحدة الطفولة المبكرة
مساعد مدرس
مساعد معلم تربية خاصة
مساعد معلم دعم إضافي
سكرتير مدرسة
محضر مختبر
محضر مختبر احياء
محضر مختبر فيزياء
محضر مختبر كيمياء
موظف استقبال

الاوراق المطلوبة للتقديم في الوظائف التعليمية الشاغرة في وزارة التعليم القطرية للعام الدراسي 2018-2019.

لكي تقديم الطلب يجب عليك تجهيز الاوراق التالية وسحبها نسخة ضوئية ( سكانر ) على جهاز الكمبيوتر الخاص بك لارفاقها بالموقع وهي كالاتي :
– جواز السفر ساري المفعول.
– البطاقة الشخصية.
– المؤهل الدراسي البكالوريوس مصدقا ومعتمدا من الجهات الرسمية.
– شهادات الخبرة.

كيفية التقديم في وظائف وزارة التعليم القطرية :
على من يرغب في التقديم لشغل احدي الوظائف بوزارة التعليم القطرية للعام الدراسي 2018-2019 ان يقوم بالدخول الى الموقع الالكتروني للتوظيف الخاص بوزارة التعليم
https://tawtheef.edu.gov.qa

الملك محمد السادس وأمير قطر

جلالة الملك في ضيافة أمير دولة قطر بالدوحة

موطني نيوز – الدوحة    
في إطار الزيارة الرسمية التي يقوم بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، لدولة قطر بدعوة من صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أجرى جلالته اليوم الأحد بالديوان الأميري بالدوحة ، مباحثات مع صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.
 
وبعد اللقاء الموسع الذي ضم عددا من سامي المسؤولين من كلا البلدين، أجرى جلالة الملك وسمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني مباحثات على انفراد.

وتناولت المباحثات بين جلالة الملك وأمير قطر العلاقات المتميزة بين البلدين الشقيقين والإرادة الراسخة لقائدي البلدين لتعزيز التعاون بشكل أكبر في مختلف المجالات.

كما تبادل قائدا البلدين وجهات النظر حول عدة قضايا ذات الاهتمام المشترك التي تكتسي طابعا إقليميا ودوليا.

 حضر هذه المباحثات عن الجانب القطري، على الخصوص، نائب أمير دولة قطر صاحب السمو الشيخ عبد الله بن حمد آل ثاني ووزير الخارجية الشيخ محمد بن عبد الرحمان آل ثاني.

 وعن الجانب المغربي حضر المباحثات مستشار جلالة الملك السيد فؤاد عالي الهمة ووزير الخارجية والتعاون الدولي السيد ناصر بوريطة والمدير العام للدراسات والمستندات السيد محمد ياسين المنصوري.

تأشرة دولة قطر

هام .. قطر لم تلغي التأشيرة على المغاربة بل صعبتها عليهم بكثير ورئيس مجلس النواب كاذب