سري للغاية : جولات شخصية دون بروتوكول للعامل “يوسف دريس” في أحواز الجماعات المجاورة لتمارة

عبدالله رحيوي – موطني نيوز

أسرت مصادر مطلعة لموطني نيوز أن عامل عمالة الصخيرات تمارة يوسف دريس يقوم دون بروتوكول وبشكل سري بسيارته الخاصة نهاية الأسبوع في جميع الجماعات القروية والحضرية المتاخمة لمدينة تمارة ، وذلك لمتابعة كل صغيرة وكبيرة بنفسه.
وكمثال على مانقول ، كشف مصدر مطلع أن نهاية الأسبوع الفارط كان العامل يوسف دريس في زيارة غير معلن عنها رفقة مسؤول إقليمي ، وهو من يسوق السيارة ( العامل) وولج إلى دوار السوق بسيدي يحيى زعير الذي يعرف عملية الهدم والترحيل وبعد ذلك، إنتقل في جولة خفيفة الى منطقة الريبعة إلى غاية المسجد وعاد من المدارة ، ليتوجه بعدها إلى مدينة الفردوس وعين العودة بعد التوقف لهنيهة لقراءة لافتة لنشاط إشعاعي في المدينة ، لينتقل على عجل لعين العودة.
وفي سياق ذي صلة ،توجه العامل يوسف دريس غير مامرة الى طريق المدوز لتتبع أشغال الطريق ، وغالبا ما كان مسؤلوا الشركة يفاجئون بحلوله في أوقات مختلفة ، وراج أنه سبق وأن صب جام غضبه على تأخر الأشغال في إتجاه تمارة.
من جهة أخرى ، عاينت العيون غير مامرة العامل يوسف دريس بجانب دوار بناصر وبلمكي الذي يعرفه بدقة قبل أن يتم تعيينه بعمالة الصخيرات تمارة ،أي وقت الدراسات الجامعية ، وغالبا ماكانت لنا شهادات حية من ساكنة دور الصفيح بأنها تعقد آمالا كبيرة في هذا العامل لترحيلها والحصول على سكن لائق وعدم الوقوع في خطأ مأساة مشروع النصر المنكوب جملة وتفصيلا.

تمارة : العامل يوسف دريس يحل باكرا في طريق المدوز بعد شهور من تأخر الاشغال في إتجاه الرباط

عبدالله رحيوي – موطني نيوز

حالة تأهب قصوى عرفها مقر الشركة المشرفة على أشغال تهيئية الطريق المؤدية من المدوز /الى الرباط في إتجاه أسواق السلام بغابة المعمورة ،حيث تأخرت الاشغال بشكل لافت للنظر وينتظر إنتهائها بشكل يومي ساكنة مرس الخير وتامسنا وعين العودة لتخفيف العبىء اليومي القاتل لطريق الفوارات.
وقد تحدث العامل يوسف دريس مع المسؤولين عن المشروع بلهجة صارمة وطالب بتسريع وثيرة الاشغال وإخراج المشروع الى بر الوجود في أقرب وقت.